رسميا/من بينها تونس الكبرى: تعليق الدروس بهذه الولايات اليوم الخميس..    إنقطاع لحركة المرور في 42 طريقا و9 طرقات وطنية في مختلف الولايات    وزارة التعليم العالي: تعليق الدّروس لا يشمل المؤسسات الجامعية    كميات الأمطار خلال الساعات الأخيرة    والي بن عروس: "ارتفاع غير مسبوق لمنسوب المياه في واد مليان رادس وإمكانية إجلاء بعض السكان واردة"    نابل : تعليق الدروس بكافة المؤسسات التربوية اليوم الخميس    خاص:اليوم فتح طلبات عروض سيارة رئيس بلدية صفاقس:هذه هي مواصفاتها..فهل تتراجع البلدية عن الصفقة؟    الرئيس المدير العام لشركة السكك الحديدية: العاشرة صباحا استعادة نسق السير الطبيعي للقطارات    العاصمة: توقّف خطوط المترو وتخصيص حافلات لنقل المواطنين    أخبار الوطن القبلي    رقم اليوم    لا تغيير في الترقيم السيادي لتونس    اختفاء خاشقجي:الشرطة التركية تفتش منزل القنصل السعودي    في الجزائر : منع إنقلاب عسكري على بوتفليقة    الرصد الجوي ينبه: أمطار رعدية وغزيرة اليوم الخميس بعدة جهات..    بلغت أعلاها 195 مليمترا: كميات الأمطار المُسجّلة ب18 ولاية    أيام قرطاج السينمائية 2018:3 مليارات ونصف ميزانية المهرجان وليلى علوي نجمة الدورة    عين على التلفزيون:نعم للمسرح ... ولكن !    في مدينة الثقافة:ألوان تونسية مهاجرة    هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الخميس 18 أكتوبر 2018    في الغذاء دواء : إليكم فوائد السبانخ التي لا تعد ولا تحصى    "واشنطن بوست" تنشر المقالة الأخيرة لخاشقجي    ترامب يدافع عن السعودية في قضية خاشقجي    بلغت 195 مم بتاكلسة.. هذه كميات الأمطار المسجلّة خلال ال24 ساعة الاخيرة بولايات الجمهورية    الكاف.. نفوق عدد من الأغنام وتعطل سفرات القطارات    احتفلوا بعيد الجلاء عن بنزرت في غزّة:الفلسطينيون وقمة الوفاء...    حنايا الأمس الغابر وقناطر اليوم العابر    معهد الرصد الجوي يدعو إلى مزيد من اليقظة والحذر    المعهد الوطني للرصد الجوي يدعو إلى مزيد من اليقظة والحذر    حظك ليوم الخميس    الرصد الجوي: السحب الرعدية والأمطار الغزيرة متمركزة حاليا بالوطن القبلي    قضية رونالدو.. سبب آخر يدعو "الدون" للصمت    نتيجة تهاطل الأمطار السكك الحديدية تُوقف بعض رحلاتها    الرصد الجوي: كتلة السحب الرعدية متمركزة حاليا في هذه المناطق والأمطار متواصلة الليلة    بعد سنوات.. "التحرش" يطيح وزيرا هنديا    منشوراتك على فيسبوك تفضح حالة صحتك العقلية!    سيدي بوزيد والكاف: تعليق الدروس بكافة المؤسسات التربوية غدا    معهد الرصد الجوي: المجموعة الثانية من السحب الرعدية اتسعت رقعتها وازدادت فاعليتها    أولا وأخيرا:«الشي للّه يا سيدي باردو»    خبيرالشروق .. حمض ألفا ليبويك المضاد للأكسدة الأول (2)        ليتوال مهدد بسبب مليارات بلال المحسني    كاس زايد للأندية : نائب رئيس الاتحاد العربي لكرة القدم يتفقد ملعب سوسة    العثور على الضابط الطيار المفقود التابع لجيش الطيران    النادي الإفريقي يفقد جهود أحمد خليل أمام الصفاقسي    كارثة في القصرين : الجيش يتدخل لنقل مرضى حالتهم حرجة ومن بينهم أصحاب القصورالكلوي الى مستشفيات أخرى    تحكيم دولي رفيع في مسابقة جائزة تونس للطهاة    تحكيم تونسي لنصف نهائي مونديال الأندية لليد    أمنتّها الشركة الوطنية للسكك الحديدية.. 1.6 مليون دينار لتأهيل السكة الحديدية للضاحية الجنوبية..    جرجيس: ايقاف عمدة الجدارية بتهمة الاعتداء جنسيا على طفلة ال3سنوات‎    كأس تونس: نتائج قرعة الدور التمهيدي الاخير وقرعة الدور 16    دورة موسكو (كريملين كاب) : انس جابر الى ربع النهائي    صحيفة "يني شفق" التركية: تسجيلات صوتية تثبت "قطع رأس" خاشقجي بعد تعذيبه    التونسيان محمد الكحلاوي ووئام غداس يفوزان بجائزة "كتارا" للرواية العربية    حظك ليوم الاربعاء    ثامر حسني ممنوع من الكلام لمدة 3 أسابيع    هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الاربعاء في الحب والمال..    تزن 117 كلغ.. حسناء تصاب بالسمنة بعد أن نامت ل "سنتين"! (صور)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لماذا المنظمة الديمقراطية للثقافة ؟
نشر في الحوار نت يوم 04 - 12 - 2017

إن ميلاد المنظمة الديمقراطية للثقافة يأتي في سياق نقابي أملته مجموعة من التحولات الموضوعية التي عرفها المشهد النقابي، وقراءته الاستراتيجية لتدبير الشأن الثقافي بالمغرب ، فهذا المولود الذي يعتبر الإطار البديل يسائل الذات النقابية تنظيميا داخل القطاع بعد تجربتين عمرت أكثر من عقدين من الزمن والذي أطره نقاش محوري عبرنا عنه في مسارنا النقابي والذي يتأسس على سؤال مركزي : هل لنا فهم واحد للشأن الثقافي؟ وهذا في ظل غياب بنية مجتمعية قادرة على تفكيك السؤال الثقافي بالمغرب، ومن هنا تأتي جدلية الصراع بين النقابي والحزبي والذي كان لكليهما رؤية ضيقة في فهم الأخرحول المشروع الثقافي الوطني مما عمق الشرخ في إيجاد أرضية صلبة لإمكانية التواصل المبني على المسؤولية والحوار الهادف والنزاهة الأخلاقية والوضوح الفكري لدى الفاعل النقابي وكل الشركاء المعنيين بالفعل الثقافي من إدارة ومجتمع مدني.
وفي هذا السياق تأتي هذه التجربة لإعادة قراءة الفعل النقابي داخل القطاع بآليات متجددة تستوعب كل مكوناته من أطر إدارية وتقنية ومبدعين ومتدخلين في الشأن الثقافي باعتبار الكل معني بضرورة إيجاد أرضية توافقية للإقلاع به .
كما أن السلطة العمومية الوصية على القطاع وغيرها من المؤسسات المعنية مطالبة بالإنفتاح على الفاعل النقابي باعتباره قوة اقتراحية قادرة على تجديد مفاهيم وآليات البناء الثقافي محليا ومركزيا.
فالموظف والفنان والمبدع هم جزء من هذا البديل النقابي المتجدد أفقيا وعموديا والذي تطرحه المنظمة الديمقراطية للثقافة باعتبارها إطارا نقابيا واعدا ومفتوح الآفاق .
إن السؤال الآني الذي نطرحه كبديل نقابي هو ضرورة صياغة مشروع ثقافي وطني بمفاهيم وآليات جديدة قادرة على أن تقيم مختلف السياسات العمومية التي تعاقبت على القطاع، وأن تضع الإدارة والموظف والمبدع كجزء من مشروع الإصلاح الذي تؤطره المنظمة الديمقراطية للثقافة وشعاره : الانتقال الثقافي لبنة أساسية وجوهرية في عملية الانتقال الديمقراطي ، غير أن هذه الإشكاليات المفاهيمية لا تغيب الملف المطلبي الذي تطرحه المنظمة الديمقراطية للثقافة كجزء أساسي في مسارها النضالي والذي يشكل فيه الرقي بالأوضاع المادية والاجتماعية لشغيلة القطاع وتجويد الخدمات الاجتماعية والرفع من قيمة تدخلها وإعادة الاعتبار للإطار والموظف كتابث من توابث المشروع البديل الذي تطرحه المنظمة الديمقراطية للثقافة . حسن الأكحل : الكاتب العام للمنظمة الديمقراطية للثقافة .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.