عددهم يقارب ال 20 ألفا..أعوان قطاعات الصناعات الغذائية يهددون بالتصعيد    المركز الوطني البيداغوجي..الأعوان يطالبون بتسوية وضعياتهم    بعد أن منعوا الطبوبي من مغادرة مقر اتحاد الشغل بباجة..أطراف سياسية متهمة وإحالة المتهمين على إدارة القضايا الإجرامية    الحقائق الأربع يكشف تعطيل أجهزة الأشعة في المستشفيات العمومية وتحويل وجهة المرضى للمصحات الخاصة    في تحقيق تلفزي... تهريب طن ونصف من الذهب من تونس بقيمة 240 مليار    الشرطة الفرنسية تكشف سبب حريق نوتردام    سقوط قذائف مورتر على أحد أحياء العاصمة الليبية    دبلوماسيون: أمريكا وروسيا تقولان إنه لا يمكنهما تأييد دعوة لهدنة في ليبيا    تنظيم "داعش" يعلن قتل وإصابة 69 جنديا في هجمات بنيجيريا    التاس ترفض احتراز نادي قسنطنية ضد يوسف البلايلي    الرابطة 1: تفاصيل بيع تذاكر مباراة النادي الافريقي واتحاد بن قردان    وفاة "مهرب" في مطاردة لشاحنات تهريب والاحتفاظ ب4 "ديوانية".. الناطق باسم الديوانة يكشف التفاصيل ل"الصباح نيوز"    وفاة مهرب في مطاردة بالقصرين: الاحتفاظ بأعوان الديوانة    في بنزرت : السياحة تحتفي بالثقافة    طقس اليوم الجمعة.. رياح قوية والحرارة تصل إلى 37 درجة    محتجون يحجزون شاحنات شركات بترولية بتطاوين    وزير التجارة يؤكد : لا نية للترفيع في أسعار المواد الأساسيّة    هذا ما قاله محافظ البنك المركزي عن الترفيع مجددا في نسبة الفائدة    بنزرت : لمجة مدرسة سجنان تسببت في تسمم أكثر من 100 تلميذ (متابعة)    السلفية تغزو بلجيكا!    واشنطن تنفي إجراء بيونغ يانغ تجربة على صاروخ باليستي    ارتفاع وتيرة الاحتجاجات أمام مقر وزارة الدفاع السودانية والمعتصمون يطالبون بسلطة مدنية    جندوبة ..حجز كمية من الخضر والغلال والأعلاف    حجز سوائل للسجائر الإلكترونية بقيمة تناهز 155 ألف دينار    بنزرت.. معطل عن العمل يهدّد بإضرام النار بجسده    بوسالم..إيقاف مروع الأهالي    نابل :ضبط شخصين بحوزتهما كمية من مخدر الزطلة والماريخوانا    القيروان :اتلاف 184لتر و23كغ من الكوي والبنان والفراولة    عائلة القذافي تصدر بيانا حول معركة طرابلس    تأجيل النظر في قضية شفيق الجراية المتعلقة بالتزوير    مجلس الأمن يفشل فى إصدار قرار بشأن ليبيا    أرسنال يتفوق على نابولي ويبلغ نصف نهائي الدوري الأوروبي    قابس: الفيلم الفلسطيني "مفك" يتوج بالجائزة الأولى لمهرجان قابس سينما فن    رئيس الجمهورية يهنئ بطل العرب    حجب ضوء الهلال.. النجم سيد الكرة العربية    أفضل 7 أوقات لشرب الماء لتحقيق الفائدة القصوى منه    اتهمته بالتحرّش: تطورات جديدة في أزمة عصام كاريكا وهذه الفنانة    لماذا ''تقلص'' وجه الإنسان؟ دراسة علمية تكشف السرّ المثير    سمير الوافي: عزّ الدين عليّة لم نره في تونس إلّا لدفنه فيها    امرأة تطلب الطلاق من زوجها بسبب ضحكته!    تشكيلة النجم الساحلي في نهائي البطولة العربية للأندية    كيف تتبعين حمية الكيتو لخسارة الوزن ؟    بنزرت: حجز كمّيات من مستلزمات التّحاليل المخبريّة    الشروع في تركيز الهياكل المكلفة بتنفيذ البرنامج الوطني لمكافحة العدوى والمقاومة الحيويّة بالوسط الاستشفائي    تصفيات الالعاب الاولمبية 2020 .. برنامج مقابلات منتخب الطائرة في الدورة الترشيحية الاولى "ما بين القارات"    تونس: تسجيل 60 الف حالة اصابة بمرض الزهايمر خلال سنة 2018    وادي مليز: الدورة الاولى ل"مهرجان الورود والفنون"    تونس وصندوق النقد الدولي: إتفاق حول المراجعة الخامسة لبرنامج الإصلاح الإقتصادي    الرابطة 1 التونسية (جولة 20) : البرنامج    القصرين: حجز 3 اطنان من " الفارينة " المدعمة و 2.2 طن من السداري ومواد مختلفة    بسبب مسلسل مشاعر ... معركة بين قناة «قرطاج +» والشروق الجزائرية    فريق مسلسل «المايسترو» يكرّم أحمد الحفيان    التوقعات الجوية لهذا اليوم الخميس 18 أفريل 2019    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الخميس 18 أفريل 2019    الميناء التجاري بسوسة ... تحسن في المردودية رغم اهتراء البنية التحتية    أبو ذاكر الصفايحي يكتب لكم: أمهات البشاعة وعقاب الزمان وعلامات الساعة    الاعلان عن موعد شهر رمضان فلكيا    حظك اليوم : ماذا تقول لك الأبراج؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المفكر يوسف الصديق يسلط الضوء على قضايا التّرجمات في اللغة العربية
نشر في المصدر يوم 21 - 02 - 2019

قدم المفكر والفيلسوف التونسي يوسف الصديق يوم الأربعاء بمعهد تونس للترجمة ندوة بعنوان “الترجمات في اللغة العربية، القضايا والإشكالات”. وتطرق في هذه الندوة بالخصوص إلى صعوبة نقل وترجمة النصوص العلمية والدينية التي تختلف تماما عن ترجمة النصوص الأدبية والإبداعية.
وقدم يوسف الصديق للحاضرين لمحة عن تجربته في خوض ميادين مختلفة في الترجمة من الفرنسية واليونانيّة إلى اللغة العربية. وتحدث عن مختلف أنواع النصوص التي تتم ترجمتها وعن أبرز مميزاتها على غرار النصوص الكلاسيكية مثل “المعلقات السبعة” التي يسهل في ترجمتها تحديث المعاني وتجميل المعجم المستعمل على حد قوله، معتبرا أن معلقة ابن أبي ربيعة، مثلا، المعلقة الوحيدة التي تنتمي إلى عالم الجمال. أما بالنسبة للنصوص الأدبية الحديثة مثل كتابات حسن داوود فقد اعتبر ترجمتها سهلة وتكمن في اختيار “لغة تبدو كأنها لغة الصحف أو لغة إبداعية دون تكلف”. في المقابل تبدو ترجمة النصوص القرآنية وفق يوسف الصديق صعبة وذلك “لما يحمله الكتاب من قدسية من جهة وخلوه من الاستعارات وجماليات الكتابة من جهة أخرى الشيء الذي قد يسقطنا في فخ الترجمة الحرفية”.
ويجدر الإشارة إلى أن يوسف الصديق من مواليد توزر سنة 1943 وهو فيلسوف وعالم انثروبولوجي تونسي متخصص في اليونان القديمة وفي انثروبولوجيا القرآن. له عدّة أبحاث ودراسات منشورة باللغة الفرنسيّة متعلّقة بالحقل القرآني وتوابعه الثقافية، وانتهج التعريف بالمكتسبات الحضارية الخاصة بالعرب والمسلمين. له عديد الترجمات مثل كتاب “تفسير الأحلام” لمحمد ابن سيرين (1993)، “في مدح التجارة” لابن علي الدّمشقي” (1994)، “التفكير في الاقتصادي” لبريسون وابن سينا (1995)، “القاموس التاريخي للفكر الاقتصادي العربي الإسلامي” لبريسون وابن سينا وغيرها..


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.