صافي سعيد: من يتقلّد منصبا في الدّولة وهو يحمل جنسية أخرى خائن    مؤلم: صور مضيّفة الطيران التونسية التي توفّيت بالسعودية    جمهور مهرجان حلق الوادي على موعد الليلة مع عرض ننده الأسياد    نفزة..اضراب مفاجئ في مكتب البريد    رئيسها مرشّح لحزب آخر.. كتلة نداء تونس بالبرلمان تخسر 60 نائبا في أقل من 5 سنوات    وفاة لاعب الزمالك السابق بجلطة دماغية    المنستير: تسجيل 23 ألف تلميذ وتلميذة من المرحلة الابتدائية والعملية متواصلة الى يوم 3 سبتمبر    بقرار من المحكمة الادارية..إعادة 4 مترشحين لسباق الانتخابات الرئاسية المبكرة    كسرى : إلغاء عرض دليلة مفتاحي لرفضها تقديمه في الهواء الطلق    أسماء الأنهج والشوارع .. شارع المعز بن باديس بالقيروان    تخربيشة : والمريض إللي ما إسموش حمادي العقربي ..يموت ما يسالش!!    درصاف القنواطي تدير مباراة المغرب ومالي ضمن منافسات الألعاب الأفريقية النسائية    بعد ان أعلنت اعتزال الغناء..إليسا تغرد مجدداً وتطمئن جمهورها    من ألحانه..الفنان محمد شاكر يطرح أغنيته الجديدة    أريانة/تنفيذ قرارات إخلاء لعقارات فلاحيّة على ملك الدّولة واسترجاع أكثر من 30 هكتار..    طاقم تحكيم تونسي يدير لقاء جيبوتي واسواتيني لحساب تصفيات كأس العالم قطر 2022    من دائرة الحضارة التونسيّة ..عهد الإمارات بإفريقيّة    البريد التونسي يتحصل على شهادة « Masterpass QR » لمؤسسة MasterCard العالمية    سعيد العايدي: ”فترة حكم الترويكا كانت سوداء ويجب إعادة فتح السفارة السورية في تونس” [فيديو]    تعيينات الجولة الأولى.. السالمي يدير دربي العاصمة “الصغير”    بداية معاملات الخميس ..تراجع طفيف لتوننداكس    ساقية الزيت : حجز 3590 علبة سجائر من مختلف الأنواع    اصابة عسكريين بجروح طفيفة إثر اصطدام قطار بشاحنة    غزالة.. انقلاب شاحنة    ''بدع ومفاهيم خاطئة''...أطعمة صحّية مضرّة    سيدي بوزيد: الهيئة الفرعية للانتخابات تتلقى 22 اعتراضا على تزكيات مترشحين للرئاسية    كرة السلة.. ثلاث وديات ضمن تربص منتخبنا باليابان    الدورة الترشيحية للبطولة العربيّة:النادي البنزرتي يبحث عن التأكيد ضد فومبوني القمري    رونالدو: أنا معجب بميسي    تزامنا مع الذكرى الثامنة لوفاة الممثل سفيان الشعري: فنانة مصرية تقوم بنحت تمثال له (صور)    ليبيا.. هدوء حذر بمحاور قتال طرابلس غداة اشتباكات عنيفة    المنتخب الوطني .. هذا الثلاثي مرشّح لتعويض جيراس    مصر.. انتشال جثة لاعب كرة قدم من النيل    العامرة : إيقاف شخص صادر في شأنه 12 منشور تفتيش ومحكوم بسنتين سجنا    علاج التعرق صيفا    تخلّصي من الإسهال مع هذه الأطعمة    7 إرشادات للأكل الصحي    تونس: هل سيتمّ الترفيع في أسعار المحروقات مجدّدا؟    القلعة الكبرى: مسافرو قطار سوسة تونس يحتجون ضد التأخير    مذكرة قبض دولية بحق وزير جزائري سابق    أبرز نقاط القرار المشترك لضبط قواعد تغطية الحملة الإنتخابية    غرق شاب بالميناء التجاري بسوسة    ''تونسية و3 جزائريين ''حرقوا'' من صفاقس وصلوا للمهدية''    إكتشاف مذهل يحمل الأمل لعلاج الزهايمر    استقالة وعقود توقفت .. ماذا يحدث في فرقة بلدية تونس للتمثيل؟    توزر..تتحكم في أسعار التمور ..«مافيا التصدير» تجني الملايين والفلاح يغرق في المديونية    عين جلولة: متحصل على 10 شهائد في المجال الفلاحي يلاقي حتفه في حادث مرور دون تحقيق حلمه    سوسة .فلاحو النفيضة يتذمرون من نقص الأعلاف ورداءة المسالك الفلاحية    في الحب والمال: هذه توقعات الأبراج ليوم الخميس 22 أوت 2019    5 ملايين دولار لمن يبلغ عن "3 دواعش"    "رئة الأرض" تحترق    القلعة الكبرى.. مسافرون يحتجون    أزمة الحليب تعود إلى الواجهة .. مجلس المنافسة يقاضي علامتين لتصنيع الحليب    عروض اليوم    ترامب: الله اختارني لخوض الحرب ضد الصين    إيران تكشف عن نظام صاروخي تم تصنيعه محليا    متصدر جديد لقائمة "فوربس" للممثلين الأعلى أجرا    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الأربعاء 21 أوت 2019    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كاتبة الدولة للخارجية الايطالية تزور رأس جدير وتعلن عن مساعدات بقيمة 725 مليون أورو
نشر في الصباح يوم 11 - 03 - 2011

مازالت زيارات وفود الدول الغربية والمنظمات الدولية تتوالى على تونس منذ اندلاع الثورة الليبية وتدفق آلاف المهجرين على البلاد التونسية.
وتأتي هذه الزيارات في إطار التضامن مع تونس التي أبدت على امتداد الثلاثة أسابيع الأخيرة استعدادها الكامل في قبول هؤلاء المرحلين والسعي إلى ضمان إقامتهم في مخيمات، مع الإحاطة بهم جميعا بتوفير مستلزمات أكلهم وشربهم وإيوائهم والإحاطة بهم صحيا، والعمل على ترحيلهم باتجاه بلدانهم بأسرع وقت ممكن.
وضمن توافد ممثلي الدول والمنظمات الإنسانية أدت السيدة سينمانيا كاراسي كاتبة الدولة للشؤون الخارجية الإيطالية أمس زيارة إلى المنطقة الحدودية برأس جدير أين واكبت لمدة ساعة عملية قبول المهجرين من ليبيا، ثم تحولت إلى المخيمات للإطلاع على ظروف أقامتهم وتابعت في جولة قامت بها مجالات رعايتهم الصحية من خلال زيارة العديد من المستشفيات المقامة هناك سواء التابعة للجيش الوطني والحماية المدنية أو التي تم تركيزها من قبل مصالح وزارة الصحة العمومية والقطاع الخاص والمنظمات الانسانية التونسية والدولية.
وتابعت كاتبة الدولة الإيطالية كافة الجوانب المتصلة بتوفير مستلزمات الأكل والشرب والإقامة وبقية الخدمات التي توفرها مكونات المجتمع التونسي والمنظمات الإنسانية والأهالي ببن قردان لكافة المرحلين، وخاصة منها المطاعم التي تمت أقامتها هنا كسواء بمجهود تونسي أو عربي كما بادرت بذلك دولة الأمارات العربية الشقيقة ببعث مطعمين من هذا القبيل أو بما يفد على الحدود من قوافل تضامن محملة بأنواع الأغذية من كافة جهات البلاد والمنظمات التونسية.
وتحولت كاتبة الدولة الإيطالية بعد ذلك إلى معتمديه بن قردان لتتباحث مع السلط الجهوية بها حول وضعية اللاجئين أين تحدثت مطولا مع الأطراف المتدخلة حول سبل مد يد المساعدة طبقا للحاجيات المطلوبة سواء من الأدوية أو المواد الاستهلاكية والأغطية الفرش وخيمات الإقامة وذلك لمساعدة تونس بخصوص هذه الجوانب والتخفيف أيضا من أعداد العالقين على حدودها بالعمل على التقليص بأقصى جهد ممكن في مدة أقامتهم داخل المخيمات.
إشادة كاملة بما قدمته تونس للمهجرين
وفي تصريح خصت به مراسل " الصباح" ميمون التونسي برأس جدير أشادت كاتبة الدولة للشؤون الخارجية الايطالية بما قامت به تونس حكومة وشعبا من مجهود جبار في استقبال المهجرين من ليبيا، وبينت أن هذا المجهود يدعو إلى تعاون دولي معها وإلى تكاتف كافة المنظمات الإنسانية الدولية في تكريس ما لها من إمكانيات ومجهود بوضع كافة إمكانياتها مع تونس وذلك بأسرع وقت ممكن ودون انتظار.
وتوجهت كاتبة الدولة الإيطالية من ناحية أخرى بنداء إلى المجموعة الدولية وفي مقدمتها دول حوض المتوسط للتعاون مع تونس ومساعدتها على توفير كافة المستلزمات للمهجرين المقيمين على الحدود التونسية والإسراع بإيجاد السبل الكفيلة بترحيلهم دون انتظار طويل إلى بلدانهم، وكذلك البحث عن إيجاد حلول عاجلة للعالقين على الحدود نتيجة ظروف خاصة تتعلق إما بعدم ملكيتهم لوثائق تثبت هويتهم أو الذين يتعذر عليهم العودة الى بلدانهم لأسباب سياسية.
تدارس ظاهرة الهجرة السرية
وعرجت كاتبة الدولية الإطالية للشؤون الخارجية أثناء لقائها مع السلط الجهوية ببن قردان ومدنين على الإشارة إلى ما يجري من تدارس لظاهرة الهجرة السرية، وصرحت بأنه تم رسم اعتمادات مالية خام للغرض بقيمة 250 مليون أورو كهبة لتونس، وكذلك منحها قرضا قيمته 475 مليون أورو لمساعدة الحكومة التونسية على دفع أوجه التنمية، خاصة في مجال القطاع الخاص من هلال بعث مؤسسات صغرى ومتوسطة وعدهم التنمية بالجهات الداخلية التونسية.
الخدمات الصحية على الحدود
وأولت كاتبة الدولة للشؤون الخارجية اهتماما وانبهارا بالخدمات الصحية الهامة المتوفرة على الحدود الجنوبية التونسية، حيث تولت زيارة معظمها والإطلاع على نشاطها وما توليه من اهتمام بكل المهجرين. ويشار الى أن هذه المنظومة الصحية التي تم تركيزها تتمثل في 10 نقاط صحية، بعضها تابع للجيش والوطني وأخرى تتوزع بين متطوعين لاختصاصيين في المجالات الطبية المختلفة ويعود البعض الأخر منها إلى وزارة الصحة والحماية المدنية والهلال الأحمر التونسي ومنظمات صحية عربية ودولية.
وتولي هذه المراكز الصحية حسب ما أفدت به مصادرها القيام ب 600 عيادة يومية، كما أنها أجرت 15 عملية جراحية في العديد من المجالات وبلغ مجمل تدخلاتها لحد الآن 8200 عملية فحص طبي.
وقد أشار جيليان شاليي منسق تدخلات اللجنة الدولية للصليب الأحمر الدولي صباح أمس بأنه يجري تنسيقا دوليا لمزيد دعم الهلال الأحمر التونسي وذلك بتوفير مزيد من المعدات الطبية التي ينتظر أن تصل الى تونس بأسرع وقت ممكن.
كما أشار أنه سيقع انتداب مزيد من اليد العاملة التابعة للهلال الأحمر، وكذلك عددا من حاملي الشهادات العليا للاستعانة بهم في جملة من الخدمات التي تنوي المنظمة تركيزها خلال الأيام القريبة العاجلة دعما للمجهود الصحي الذي يجري على الحدود والمنتظر تتواصل لمدة قد تكون أطول . وعلى صعيد آخر أفادت مصادر أمنية من بوابة رأس جدير أن العدد الجملي للمرحلين منذ بداية تدفقهم على الحدود التونسية قد بلغ حد نهار أمس 116665، وذلك بزيادة حصلت يوم أمس وتمثلت في حلول 3655 مرحلا يتوزعون بين 1020 بنغاليا و886 ماليا و576 ليبيا و531 سودانيا و179 صوماليا و141 مصريا، إلى جانب عدد صغير من الجنسيات الأخرى.
كما أفادت مصادر من مطار جربه جرجيس الدولي أنه تم أمس برمجة 7 رحلات جوية كان منها 2 باتجاه عمان و2 باتجاه دبي ومعدل رحلة واحدة باتجاه كل من مالي ونيجيريا وبلغاريا. وتولت هذه الرحلات نقل 1660 مرحلا في اتجاه بلدانهم.
تغطية : علي الزايدي ميمون التونسي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.