موقف الكتلة الديمقراطية من "الديبلوماسية البرلمانية" للغنوشي    عبير موسي: سحب الثقة من الغنّوشي مطلب شعبيّ    وفاة تونسي بليبيا رميا بالرصاص    بلاغ هام من وزارة النقل حول مدة صلاحية شهادات الفحص الفني    الأمين العام للمنظمة العالمية للسياحة: تونس آمنة ويمكن السفر اليها    خطير/ تصفية تونسي رميا بالرصاص    فيروس كورونا: 25 اصابة في فريق أوكراني    رئيس فورمولا 1: لن يتم إلغاء أي سباق حال إصابة أحد السائقين بفيروس كورونا    النادي الصفاقسي: اشرف الحباسي يمضي عقدا احترافيا الى غاية 2025    حجز مبالغ مالية اضافية لدى منظم رحلات هجرة سرية ليصل مجموع المبلغ الى أكثر من 666 ألف دينار    الكاف..القبض على 3اشخاص بتهمة سرقة 38 راس غنم    سوسة : القبض على 3 من ذوي السوابق العدلية وحجز دراجات نارية    علاء الشابي يعتذر من المُشاهدين    حديث بمناسبة ..رسالة لشباب 2020 (1)..1 جوان 1955 علامة سبقها جهاد المستعمر وتلاها الجهاد الأكبر    رقم اليوم: 83,5 مليار دينار    رغم جائحة كورونا....صادرات قياسية لزيت الزيتون التونسي    إسبانيا تدرس السماح لجماهير كرة القدم بحضور المباريات    اليوم: جلسة عامة لمسائلة راشد الغنوشي    فيسبوك يحذف حسابات مجموعة ناقشت تسليح المحتجين في الولايات المتحدة    فرنسا: إستعمال الغاز المسيل للدموع لتفريق محتجين    إيقاف الشيخ محمد الهنتاتي بعد شكاية من سيف الدين مخلوف    طقس اليوم الاربعاء 03 جوان2020 إرتفاع نسبي في درجات الحرارة    سليمان..سارق الأغنام في قبضة الأمن    بوسالم...القبض على بائع الخمور لصّ الدراجات النارية    لليومن الثامن على التوالي: الأمريكيون يواصلون احتجاجاتهم    في عمل موسيقي ضخم يضم أشهر نجوم الجهة..صفاقس تغني «يرحم والديك»    تدهور صحة رجاء الجداوي    الوضوء في البيت و إصطحاب السجادة، أبرز الشروط للصلاة في المساجد    المكي: تونس شبه خالية من فيروس كورونا    مع الشروق ..أمريكا وإسرائيل... بلا كمّامات»    تحذير من قرصنة في الفايسبوك    مع الشروق .. أمريكا...و«الجرح المفتوح»    أخبار النادي الصفاقسي: جبال يختار قائمة ب37 لاعبا    أخبار النادي البنزرتي: مشاورات بين بن غربية ولسود لتشكيل هيئة تسييرية    أخبار شبيبة القيروان: عجز بمليار و800 مليون    بعد موجة تضامن اللاعبين مع فلويد..رئيس الاتحاد الألماني يدعم وال«فيفا» يتفهّم    رئيس المكسيك يكشف عن خسارة نحو 350 ألف شخص وظائفهم في شهر ماي    بعد الأخطاء السابقة: كيف ستتصرّف هيئة الترجي مع ملف العقود والانتدابات؟    المطلوب تعبئة 5 مليار دينار    قريبا العاصمة خالية من كورونا    المكي: لا نتوقع موجة ثانية من كورونا    سبيبة: وفاة عامل بصعقة كهربائية    وزارة الدفاع الأمريكية نقلت 1600 من قوات الجيش إلى منطقة العاصمة واشنطن بسبب الاحتجاجات    في الافريقي: سقوط هيئة اليونسي بعد استقالة مجدي الخليفي وهيئة تصريف أعمال لإنقاذ الوضع    يوميات مواطن حر: سنفونية الخلود العربي    إطلاق مشروع وطني لجرد وصيانة الممتلكات الثقافية العمومية والخاصة    الأمين العام للمنظمة العالمية للسياحة: تجربة تونس في مقاومة كورونا تبعث برسائل طمأنة للعالم    فكرة: الشيخ الحبيب النفطي بحار في دنيا الله    وفق موقع فوربس الأمريكي.. تونس من بين 7 بلدان يمكن ان تصبح افضل الوجهات السياحية عالميا بعد كوفيد -19    ابو ذاكر الصفايحي يضحك ويعلق: شاكر نفسه يقرئكم السلام    صلاح الدين المستاوي يكتب لكم: تونس وتطاوين تودعان أحد آخر علماء الزيتونة فضيلة الشيخ الحبيب النفطي رحمه الله    إحداث خلية متابعة متواصلة لوضعية ميناء رادس    عودة منجي مرزوق من باريس وخضوعه للحجر الصحي    بالفيديو: في برنامج تلفزي "كرونيكور" يضرب مقدم البرنامج بكرسي    بطل «نوبة» بلال البريكي ل«الشروق»..لا أتوقع وجود «نوبة 3»    ما حقيقة إصابة أمير كرارة بفيروس كورونا؟    عياض اللومي يعزّي عبير موسي    تونس ودول عربية على موعد مع ظاهرة يوم الجمعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بسبب «البوترتييس».. صابة هامة من البصل مهددة!!
بوسالم
نشر في الصباح يوم 24 - 09 - 2013

لعلّ العنوان يوحي للوهلة الأولى بالاستغراب ويبعث على الانتباه ولكنه في الحقيقة يلخّص واقعا ملموسا تعيشه حقول البصل بمنطقة بوسالم من ولاية جندوبة والتي تمتدّ على مساحة هامة تبلغ ال450 هكتارا تنتصب بالمنطقة السقوية وخاصة بسيدي علي الجبيني وبوزديرة والبراهمي
فرغم أهمية الصابة من حيث الكمّ والكيف فإنها مهدّدة بالتلف والتعفن بسبب تعرّضها لمرض فطري يسمّى "بوترتييس" أصابها خلال نزول الأمطار في الأيام الأخيرة إلى جانب وجود صعوبة في التوزيع بالسوق الداخلية في ظل تواضع سعر البيع بين ال150و180 مليما ممّا لا يمكن أن يسدّد تكاليف ومصاريف الإنتاج وتغطية الفارق بين تكاليف الإنتاج والبيع ويضعف هامش الربح خصوصا وأن مصاريف زراعة البصل وحراثته مكلفة ممّا لا يفي بتغطية هذه المصاريف إلى جانب غياب مسالك التوزيع للدول الخارجية وخاصة على الشريط الحدودي للشمال الغربي والشقيقة ليبيا وهو ما قد يتسبب في تكدّس الإنتاج وإتلافه هباء وحرقه دون تصدير باقي المنتوج بعد تحقيق الاكتفاء الذاتي وتغطية حاجيات الأسواق الداخلية ممّا يحتّم على الدولة البحث عن أسواق جديدة للتوزيع وتنظيمه بطرق قانونية ومنظّمة بعيدا عن التهريب والضرورة تقتضي منها توفير إمكانيات تخزين المنتوج والذي يشتكي من نقص المخازن وعدم قدرة الفلاّح بالجهة على تحمّل مصاريف التخزين الكثيرة حيث أن صابة الهكتار الواحد تتطلب 1600 صندوق للتخزين وسعر الصندوق الواحد 7 دنانير تنضاف إليها كلفة كراء محل التخزين والنقل واليد العاملة التي وصلت أجرة العاملة ب15 دينارا وبعملية حسابية فإن الهكتار يلزمه مبلغ إضافي للتخزين لا يقل عن 4 آلاف دينار ممّا يجعل الفلاّح يضطرّ للالتجاء إلى طرق التخزين التقليدية وهي الأخرى مكلفة للفلاح ونتائجها غير مضمونة في ظل التقلبات المناخية ومتطلبات العملية مما يستدعي التدخّل الضروري لوزارة الفلاحة قصد إيجاد حلول لإنقاذ الصابة ومساندة الفلاح حتى لا تتعاضم مصائبه وينفر من النشاط في إطار التوجّه نحو تغيير النظرة للفلاح الذي هو أصلا ضحية فهو لا يتحكم في الأسعار بل يخرج معها المتضرر الأول والأخير رغم دوره الهام في عملية توفير الأمن الغذائي الوطني

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.