منظمة الشفافية الدولية: 18 بالمائة من متلقي خدمات المصالح الحكومية بتونس دفعوا رشوة خلال 12 شهرا الماضية    توننداكس يقفل دون مستوى 1700 نقطة نهاية معاملات الاربعاء    الرابطة المحترفة : فوز عريض للنجم الساحلي على نادي حمام الانف 4-صفر    قانون المالية 2020 في صيغته النهائية: أهمّ الإجراءات الجديدة    تونس: اتّحاد الشّغل يكشف حقيقة طلب الجملي وساطته مع التيار الديمقراطي وحركة الشعب    الرابطة الأولى .. برنامج النقل التلفزي لمباريات الجولة 12    تاجروين -الكاف / القبض على شخص من أجل مسك وترويج مادة مخدرة    صفاقس: شبهة تحرّش جنسي على 25 تلميذة    نحو إدراج "الهريسة التونسية" ضمن قائمة التراث اللامادي لمنظمة اليونسكو    شرط مفاجئ يهدد إقامة الكلاسيكو في موعده    سيدي بوزيد: طبّاخة مستشفى تُطرد من عملها بعد رفضت تقديم الحليب واللحوم الفاسدة للمرضى    علماء يكشفون: مواد غذائية مدمرة للأمعاء..    وزارة التجارة تورّد ألفي طنّ من اللحوم من فرنسا وهذه أسعارها    تونس : جولة في صفحات المواقع الاخبارية الالكترونية ليوم الاربعاء 11 ديسمبر 2019    سوسة/ القبض على 03 أشخاص مفتش عنهم وشخصين بحوزتهم كمية من المخدرات    إتحاد الشغل ينفي التوسّط للحبيب الجملي لدى الأحزاب    وزير الداخليّة : عدد المشمولين بالإقامة الجبرية في حدود 300 شخص    الترجي الرياضي..حصة أولى في قطر والشعباني يعد بمشاركة مونديالية مختلفة    سعيد الجزيري: نعتوني بالصهيوني وعدو الله والمنافق بسبب رفضي صندوق الزكاة    أثار جدلا واسعا/ عادل العلمي يهاجم النواب الذين أسقطوا قانون الزكاة    قفصة ..حجز 78 قنطارا من مادة الفارينة المدعمة    الترجي الرياضي: اليوم أول تدريب بقطر.. والشعباني واثق من القطع مع تجارب الماضي    إقالة الرئيس المدير العام لوكالة تونس إفريقيا للأنباء    ورشة حول سبل تطوير تجربة الزراعة الأحيومائية في تونس    حول تصنيف «موديز» السلبي لخمسة بنوك تونسية/ تقرير جديد يفسر الأسباب.. والمخاطر مازالت قائمة    سعيدان: تونس في وضع أخطر مما كانت عليه سنة 1986    ام العرائس.. انقلاب شاحنة في مقطع كاف الدور الغربي و نقل سائقها إلى المستشفى    بنزرت : جنوح باخرة شحن طوغولية بشاطئ “الرمال”    جربة تستقبل وفدا عن منظمة سويسرية    20 سنة سجنا في حق القيادي بانصار الشريعة وتنظيم داعش شاكر الجندوبي و 4سنوات سجنا في حق زوجته    5 قتلى.. حصيلة هجوم على فندق في مقديشو    بالفيديو: واعظ سعودي يرشق فتاة بالحذاء في الشارع ويشتمها    أردوغان يبدي إستعداده لإرسال جنود إلى ليبيا إذا تلقى طلبا من حكومة السراج    ترامب يحذر روسيا من التدخل في الانتخابات الأمريكية    يوميات مواطن حر : اختلط علينا الامر    رغم التأهل إلى ثمن نهائي رابطة الابطال.. نابولي يقيل كارلو انشيلوتي    النجم الساحلي / نادي حمام الأنف .. التشكيلة المحتملة للفريقين    وزارة الداخلية: فتح مناظرة لانتداب تقنيين ومهندسين أول.. وهذه التفاصيل    أنقرة تلوح بإعادة النظر بالوجود الأمريكي في قاعدتي انجرليك وكوجيك    تونس: حالة الطّقس اليوم الأربعاء 11 ديسمبر 2019    عروض اليوم    عبد الرزاق الشابي: دخلت عالم التلفزة مع الإعلامية هالة الركبي    تونس: كميّات الأمطار المسجّلة خلال ال 24 ساعة الأخيرة    توقعات الأبراج ليوم الأربعاء 11 ديسمبر 2019    النفيضة.. إيقاف نفرين بحوزتهما مخدرات    تونس: فيضان وادي الرغاي بجندوبة والحرس الوطني يُحذّر    النعاس المستمر... على ماذا يدلّ ؟‬    كيف تتصرف لوقف بداية نزلات البرد بسرعة وبشكل طبيعي؟    المسرح في السجون ..تجارب عربية وأوروبية... وشهادات تونسية    وزارة الشؤون الثقافية تنعى الشاعر والمترجم محمد بن صالح    6 قتلى في تبادل لإطلاق نار بنيوجيرسي الأمريكية    أيام قرطاج المسرحية ... المنافسة على أشدها بين الاعمال ومهمة صعبة أمام لجنة التحكيم    أمريكا تقرر إيقاف تدريب جميع العسكريين السعوديين على أراضيها    وزير صحة مصري سابق يحذر من عواقب "البوس"!    رابطة الأبطال: الأنتر يودع المسابقة على يد برشلونة..    عبير موسي: مقترح صندوق الزكاة ضرب للدولة المدنية وتأسيس لدولة الخلافة    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    نوفل سلامة يكتب لكم : في لقاء محاورة المنجز الفكري للدكتور هشام جعيط .."هل يكتب المؤرخ تاريخا أم يبني ذاكرة"؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الأسعد الدريدي ل"الصباح الأسبوعي": اسم النادي الافريقي يستحق المجازفة .. وخماسي بارز في الطريق
نشر في الصباح نيوز يوم 22 - 07 - 2019


*الإفريقي يفاوض أسماء كبرى للتعاقد معها في ديسمبر
*لو تجاوز المنتخب السنيغال لعاد باللقب
*ليست لنا الإمكانيات للتعاقد مع مدرب أجنبي
سيتولى المدرب الشاب الأسعد الدريدي الإشراف على تدريب النادي الإفريقي في الموسم الرياضي المقبل قريبا وهي تجربة جديدة يرنو من خلالها الدريدي الى النجاح ونحت مسيرة موفقة مع الأحمر والأبيض رغم الصعوبات التي تواجهه أبرزها تواصل عقوبة المنع من الانتدابات.. وهي فرصة للتأكيد على أن المدربين الشبان لا يجب ان يدربوا الفرق المتوسطة والصغرى وان الأماكن محجوزة في الفرق الكبرى..
عن مهمته الجديدة واهم الأهداف التي اتفق فيها مع الهيئة المديرة ومواضيع أخرى تحدث الأسعد الدريدي ل"الصباح الأسبوعي" في الحوار التالي:
*هل تعتبر قبولك تدريب النادي الإفريقي في هذا الوضع مجازفة؟
-اسم النادي الافريقي وتاريخه والوقوف أمام جماهير النادي الإفريقي يستحق المجازفة.. ما من مدرب تتاح له فرصة تدريب الإفريقي الذي كتب تاريخ كرة القدم في تونس والملقب بنادي الشعب الا ويجازف مهما كانت الوضعية أريد أن أقول سلفا إنها تجربة مشرفة بالنسبة لي أن أكون على رأس فريق في حجم الإفريقي..
* كانت أمامك عدة عروض من تونس وخارجها ولكنك فضلت تدريب الإفريقي؟
-كانت أمامي عديد العروض من تونس ومن الخارج مثلا فريق الساورة الجزائري و4 فرق من السعودية النهضة والشعلة واحد والقادسية أهم عرض مالي على الإطلاق واربيل من العراق ولكن في تفكيري كان الإفريقي أهمها على الإطلاق..
*كيف وجدت الأجواء في الإفريقي؟
-لم تكن ممتازة إذ تلت موسما صعبا في الفريق ولكنها جيدة في العموم اذ ان هناك رغبة من الهيئة ومن اللاعبين على حد السواء لمحو خيبة الموسم الماضي الذي كان صعبا على جميع الواجهات.. انطلقنا في التحضيرات والاهم بالنسبة إلينا هو استرجاع ثقة الجمهور الذي قاطع في الموسم الماضي الفريق وهجر المدرجات بعد ان كانت نسبة الحضور في اي مباراة بين 30 و35 الف.. علينا ان نعيده لتشجيع الفريق من خلال بذل الجميع لكل المجهودات لتحقيق نتائج طيبة والجمهور الإفريقي لا يطلب النتائج فقط بل يريد ان يرى لاعبين يقاتلون من اجل المريول وان تقدم كل ما لديها للدفاع على النادي وهذا هو الخطاب الذي توجهت به للاعبين وأكدت عليه..
* كيف تتعامل مع قرار المنع من الانتدابات وهل هناك شبان قادرون على البروز هذا الموسم؟
- من يتابع مسيرة الاسعد الدريدي يدرك انني من اكثر المدربين الذين يؤمنون بالشبان ويمنحهم الفرصة للبروز فالملعب التونسي مازال الى اليوم يجني ثمار التعويل على جيل من اللاعبين الشبان في فترة الاسعد الدريدي وكان عددهم وقتها 18 لاعبا منهم الياس الجلاصي ومحمد صالح المهذبي ومحمد بن علي وجاسر الخميري في النادي الصفاقسي لم يكن احد يعلم من هو نسيم هنيد الذي سطع نجمه اليوم في النادي البنزرتي لا يعلمون من هو فراس بلعربي وجاسر الحمدوني.. في الاتحاد المنستيري انتظروا ميلاد حارس كبير اسمه جراد الذي اصبح من لاعبي المنتخب الاولمبي وقد صعد معي 8 لاعبين شبان آخرون.. اذا كان هناك شبان يستحقون اللعب في اكابر النادي الإفريقي فسيكون المجال مفتوحا أمامهم وسأمنحهم الفرصة كاملة المهم ان يظهروا قدراتهم وجدارتهم بتقمص ألوان الفريق..
*هل قدمت للهيئة أسماء لاعبين يجب التفاوض معهم لضمهم في الميركاتو الشتوي؟
- نعم هناك أسماء انطلقت الهيئة المديرة في التفاوض معها وينتظر ان تكون على ذمة الفريق في ديسمبر المقبل منها 3 لاعبين ممتازين من تونس لعبوا لفرق كبرى وهناك لاعبان من الجزائر وقد قدم الثالوث موافقتهم على تعزيز الصفوف وبقيت جزئيات بسيطة بامكان الهيئة ان تتجاوزها..
* ماذا عن عودة صابر خليفة للفريق؟
-هي اهم خطوة قامت بها الهيئة المديرة إلى حد الآن هذا اللاعب بالإضافة الى إمكانياته الهامة وإضافته المؤكدة فانه قادر على احتواء المشاكل التي قد تحدث ومن اللاعبين القادرين على تهدئة الأجواء في حجرات الملابس معنويا حضوره هام وهو قادر على دفع زملائه وتحفيزهم وهو ما افتقده الفريق في الموسم الماضي..
*أهدافك مع النادي الإفريقي؟
-عندما تكون على رأس فريق كبير تكون الأهداف واضحة.. نسعى الى النجاح والى تقديم موسم استثنائي ونسيان ما حدث في الموسم المنقضي ولكن الأهداف الرسمية تنطلق في شهر ديسمبر ذلك ان الإفريقي سيمر هذا الموسم بمرحلتين الأولى استعادة الثقة والعودة إلى سكة الانتصارات ومرحلة ثانية بعد الانتدابات اذ اننا مطالبون بإنهاء الموسم ضمن المراكز الأولى..
* بعيدا عن الإفريقي، ما لذي ظل عالقا بذهنك من أمم إفريقيا الأخيرة؟
-الخسارة المرة والقاسية ضد منتخب السنيغال في نصف النهائي لان منتخبنا لم يكن يستحق الهزيمة، كنا في امس الحاجة الى الفوز نحن نحتاج الى الفرح وقد لاحظت ذلك بعد كل مباراة يتأهل فيها المنتخب كيف كانت الفرحة تعم التونسيين كانت هناك أفضلية واضحة للمنتخب وكنا قادرين على بلوغ الدور النهائي ولكن تلك أقدار الكرة وعلى المنتخب ان يعيد مراجعة حساباته ..
*اهم شيء يجب ان يراجعه حسب رأيك؟
-على مستوى الرصيد البشري خاصة وكان بالإمكان ان يعول على لاعبين لهم من الإمكانيات والخبرة الكثير واعني علي معلول وفخر الدين بن يوسف فإضافتهما مؤكدة..
* قيل ان تونس لو نجحت في تجاوز السنيغال كانت ستتوج باللقب هل توافق هذا الرأي؟
- نعم وبشدة فلو بلغ المنتخب الوطني الدور النهائي كان سيعود باللقب الإفريقي فنحن اعرف الناس بالمنتخب الجزائري والتاريخ يقول ان هناك أسبقية للمنتخب التونسي على حساب منتخبات شمال إفريقيا.. اللقب ضاع من المنتخب بسب عدة أخطاء ولا يمكن ان نلقيها كلها على المدرب لانه حقق المطلوب وهو بلوغ نصف النهائي حسب ما جاء في اتفاقه مع الجامعة ولكن يجب ان ندرك جيدا ان منتخبنا تعرض الى الظلم في مباراة السنيغال وحرم من ضربة جزاء صحيحة..
*هل تؤيد قرار إبعاد الان جيراس؟
- إذا كان التغيير من اجل التغيير فانا ارفضه، جيراس جاء من اجل هدف وقد حققه يمكن ان نطلب من جيراس شرح أسباب الظهور السيئ للمنتخب خاصة في الدور الأول وان يقع تشخيص للمشاكل التي يعاني منها المنتخب..
* لو تم تغيير جيراس هل تريد ان يكون خليفته تونسيا أم أجنبيا؟
- أكيد مدرب تونسي وهو أفضل من الأجنبي والمنتخب الوطني قدم مع نبيل معلول كرة جيدة ومستوى ممتازا وهو أكثر من يفهم عقلية اللاعب التونسي ويعلم كيفية التصرف معه..
المدرب الأجنبي الممتاز لا تقدر تونس على التعاقد معه لارتفاع تكلفته والإمكانيات تحول دون ذلك والحل الأنسب هو المدرب المحلي..
* أكثر لقاء شدك في الكان؟
مباراة نيجيريا والكامرون أكثر مباراة حبست الأنفاس بسبب التسابق والتلاحق في النتيجة (3-2).. اما أكثر لاعب شدني خلال دورة كاملة فكان الجزائري إسماعيل بن ناصر لاعب امبولي الايطالي..


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.