كتلة النهضة تدين ما صدر عن كتلة الدستوري الحر من اعتداءات عنصرية    الجملي:الأسماء التي تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي للحكومة المرتبقة لا أساس لها من الصحّة    كاتب عام جديد للاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس خلفا للهادي بن جمعة    صفاقس: الفلاحون يضطرون لوقف جني الزيتون    رقم قياسي للترجي.. 17 مباراة دون هزيمة في دوري الأبطال    الديوانة تحجز مسدّس صوتي و ذخيرة و 72000 أورو في ثلاث عمليات نوعية بمطار تونس قرطاج    كانت تخطّط لتنفيذ هجوم يوم الانتخابات..تفكيك خلية إرهابية في الجزائر    سيدي بوزيد : قتيلان وجريحان في اصطدام عنيف بين سيارتين    في متحف قصر خير الدين : معرض كبير للأعمال الفنية وندوة وتكريم للمشاركين العرب    النادي الإفريقي: الدريدي يحسم حراسة المرمى.. العقربي في المحور.. والأولى لأيوب التليلي    طائرة مسيرة تستهدف منزل مقتدى الصدر    بنزرت : بحارة منزل عبد الرحمان يغادرون البحيرة ويهددون بحرقة جماعية    وفاة فتاة بعد إلقائها من عمارة.. الناطق باسم محاكم صفاقس يكشف آخر المستجدات لالصباح نيوز    القصرين: القاء القبض على مفتش عنه متورط في 12 قضية    سوسة: الديوانة تحجز كمية من الأحذية الرياضية بقيمة 107 ألف دينار    الرابطة 1: بين بنقردان والإفريقي أهداف متباينة.. والبنزرتي لتخطي المتلوي    الحرس الوطني يحذر مستعملي الطريق من الضباب الكثيف بالطريق السيارة A1    محمد عبو بعد الانسحاب من المشاورات: تونس ديمقراطية فاسدة وحكومة حبيب الجملي لن تنجح    بطولة الكرة الطّائرة : قمّة واعدة اليوم بين التّرجّي والنّجم    ميسي يفوز بجائزة لاعب الشهر في اسبانيا    سوسة : منعوه من دخول ملهى ليلي فهدد بإحراق سيارته    تطاوين: نقل الحليب الطازج المنتج بقرية كرشاو من معتمدية الصمار الى مركزيات تعليب الحليب    المستاوي يكتب لكم : التصدي للعنف المسلط على المراة فرض عيني فيه التحصين ضد دعاة التحلل من القيم الاخلاقية والدينية    النادي البنزرتي / نجم المتلوي .. التشكيلة المحتملة للفريقين    الكناس تلغي أشغال الجلسة العامة الاستثنائية الانتخابية لجامعة المبارزة    تحدث عن تونس: وزير الخارجية القطري يُفاجئ الجميع بشأن "الاخوان المسلمين"    صفاقس: العثور على جثة فتاة أمام احدى العمارات.. والقبض على مُرافقيها    اتحاد الفلاحة يُحذّر من مجاعة في تونس    يوميات مواطن حر : نور تونس    اتحاد بن قردان / النادي الإفريقي .. التشكيلة المحتملة للفريقين    كيف أتخلص من الغازات وانتفاخ البطن...أسباب انتفاخ البطن والغازات    نصائح للحصول على الفيتامينات في الغذاء اليومي    لجمالك ... خلطات طبيعية للتخلّص من الهالات السوداء حول العينين    ينطلق اليوم بالمركز الثقافي المدرسي في العاصمة ..تنظيم أول مهرجان للمسرح المدرسي يحمل اسم أيام قرطاج    صدور كتاب "الروح التحررية في القرآن" لعبد العزيز الثعالبي في نسخة عربية    موزة دفعوا فيها 120 ألف دولار!!    نيويورك تايمز: اعتقال 6 سعوديين قرب موقع إطلاق النار بفلوريدا    ترامب يحث البنك الدولي على التوقف عن منح الصين قروضا مالية    ابنة رئيسة مجلس النواب الأمريكي لترامب: لا تعبث مع والدتي    سقوط سيارة تاكسي في حفرة.. بلدية سوسة تكشف عن المتسبب في الحادث (صور)    حالة الطقس: أمطار متفرقة متوقعة اثناء الليل والحرارة تتجه نحو الانخفاض الاحد    حظك ليوم السبت    طائرة الخطوط التونسية TU791 القادمة من لندن تهبط اضطراريا في مرسيليا    في صورة عدم التوصل إلى حل.. هذا ما سيتخذه مكتب المجلس من إجراءات    بدار الشرع بسوسة..ندوة علميّة حول الموروث الحضاري والتاريخي للمدينة    رسالة مفتوحة ..إلى سيادة رئيس الجمهورية التونسية    الخبير في الطاقة عماد درويش ل«الشروق»..1.4 مليار دينار عائدات المحروقات للدولة سنويا    نابل..بسبب السرقات ونقص الصابة..فلاحو الوطن القبلي ... يستغيثون    آليات إسلامية تم تضمينها في قوانين المالية منذ سنة 2012..اتجاه نحو «أسلمة الميزانية»؟    صوت الخبراء..ما رأيك في التعليم الرقمي في تونس؟    في قرار لل «ايسيسكو».صفاقس ضمن تراث العالم الإسلامي    مجلس النواب الأمريكي يتبنى قرارا داعما لحل الدولتين    سيدي بوزيد.. وقفة احتجاجية لعدد من الفلاحين للمطالبة بتدخل الحكومة لانقاذ صابة الزيتون    كيف كافح الإسلام ظاهرة التحرش الجنسي    التحرّش يضرب مقومات المجتمع السليم    منبر الجمعة: الإحسان إلى الجيران من شروط الإيمان    أطباء يتمكنون من إعادة الحياة الى امرأة توقف قلبها أكثر من 6 ساعات    دراسة تربط بين تناول الوجبات السريعة والاكتئاب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أنيس العياري ل«الصباح الأسبوعي»: اختيارات جيراس صائبة.. وكنت أتمنى دعوة هذا الثلاثي


- أرشح السنيغال للتتويج باللقب
يبقى أنيس العياري من أفضل اللاعبين الذين أنجبتهم كرتنا وتركوا بصمتهم بفضل موهبتهم وبقي اسمه راسخا في سجل المنتخب كأحد أفضل المدافعين على الجهة اليسرى وأيضا من اللاعبين القلائل الذين حظوا بالتتويج باللقب القاري الوحيد مع المنتخب. العياري تحدث في حوار مع «الصباح الأسبوعي» عن المنتخب وحظوظه في «الكان» وغيرها من المواضيع الاخرى.
* أولا ما رأيك في القائمة النهائية للمنتخب في «كان» مصر 2019؟
- أعتقد أن القائمة كانت متوازنة وتمت المراهنة فيها على الأجدر وكانت الجاهزية هي المعيار الأساسي في تحديد الأسماء النهائية التي ستمثلنا في «الكان»..ونعلم جيدا أن القائمة حسمت بعد موسم صعب بسبب ماراطون المباريات خصوصا للاعبي الترجي والنجم ولكن يبدو أن المدرب آلان جيراس فكّر جيدا وكما ينبغي في اختياراته لذلك كانت صائبة بنسبة كبيرة.
* كيف تفاعلت مع ابعاد معلول وبن يوسف؟
- بالنسبة لعلي معلول وحسب المعلومات المتواترة فقد كان بسبب اختيارات فنية وأستبعد أن يكون بسبب الانضباط.
ولكن بخصوص ما يتم تداوله بأنه رفض أن يكون احتياطيا فأعتقد أن معلول حل من الحلول في المنتخب وأمر عادي أن يكون أساسيا أو احتياطيا ولا بد من احترام قرار المدرب وما يهم هو الدفاع عن راية تونس..فمنتخبنا يضم مجموعة جيدة نجحت بفضل اللحمة والانسجام وتبقى الكلمة الاخيرة للمدرب فهو ليس مطالبا بتقديم وعودا ل23 لاعبا بأنه سيكونون في التشكيلة الأساسية.
* ولكن هل أن المدرب مطالب بإعلام اللاعب بأنه سيكون احتياطيا خلال «الكان» الا يؤثر ذلك على معنوياته؟
- على المدرب تحمل مسؤولية قراره وأعتقد أن اعلام اللاعب بهذا القرار قبل المنافسات ليس في محله ويعتبر هفوة وعلى كل حال نحن اليوم مطالبون بمساندة المنتخب والتركيز على مبارياته في «ألكان» والمدرب مطالب بعد ذلك بانارة الرأي العام تجنبا لكل التأويلات.
أما بالنسبة لبن يوسف فقد تراجع مردوده في الفترة الاخيرة ولم تكن مشاركاته مع فريقه منتظمة وهو غير جاهز كما هو الشأن في المونديال حيث كان نقطة مضيئة ..ولكن ترك تعامل «الروج» مع قرار المدرب انطباعات جيدة واتمنى أن لا يسقط في الفخ واعتقد ان ابعاده لا ينقص من قيمته الفنية والأكيد أنه قادر على افادة المنتخب مستقبلا ما عليه سوى مواصلة العمل بنفس الاصرار والعزيمة.
* هل هناك أسماء تتوقع بروزها من الشبان أو من الركائز اصحاب الخبرة؟
- أتوقع بروز وجدي كشريدة وأتمنى ان لا تؤثر وفاة شقيقه على معنوياته وبالمناسبة نترحم على روحه ونقدم تعازينا الحارة لكشريدة مع تمنياتنا له بالتألق في «الكان» ونفس الأمر ينطبق على الصرارفي وبن محمد اذ من المنتظر أن يفجرا طاقتيهما وأتمنى أن يتوج بن محمد تألقه وتميزه مع الترجي بنجاح جديد مع المنتخب.
أما بالنسبة للركائز فانتظر كثيرا يوسف المساكني ونعيم السليتي هذين اللاعبين عملة نادرة والمساكني مطالب بتعويض غيابه عن المونديال بتقديم أقصى ما لديه في «الكان».
* هل هناك أسماء كنت تراهن على تواجدها في القائمة النهائية ل«الكان»؟
- نعم كنت أتمنى وجود مالك بعيو وصدام بن عزيزة من النجم وحمزة المثلوثي من النادي الصفاقسي هذه الأسماء كان بإمكانها إفادة المنتخب.
* كيف ترى حظوظ النسور في «الكان»؟
- حظوظنا مرتبطة بأدائنا خلال الدور الأول وبالرغبة القوية والإرادة و»القرينتة» اذا توفرت هذه العوامل مع الأداء الجيد يمكننا عندها تحديد سقف طموحاتنا وقدرتنا على الذهاب بعيدا من عدمه وآمل أن يقنع منتخبنا أداء ونتيجة.
* لو تعطينا رأيك ولمحة عن منافسينا؟
- أعتقد أن المنتخب الأنغولي منافس محترم ويحب الثنائيات ويضغط كثيرا على منافسه وصراحة متخوف من تكرار نفس أخطاء المباريات الودية بإهدار الفرص وعدم التركيز أمام المرمى وهذا ما لا نتمناه وكل لاعب مطالب بالتعامل بجدية مع كل فرصة متاحة ولا بد من مباغتة المنافس مبكرا بالتوظيف الجيد لآلياتنا الهجومية.
أما بالنسبة لمنتخب مالي منافس جيد وصعب وجب الاستعداد له كما يجب والمدرب آلان جيراس دربه ويعرفه عنه كل صغيرة وكبيرة ولكن هذا لا يمنعنا القول بأنه منافس صعب وعادة ما يحدث مفاجآت ومواجهته ستحدد مصيرنا لأنه يطمح إلى مشاركة جيدة ويملك رصيد بشري لا بأس به.
وبخصوص المنتخب الموريتاني فانه تغير كثيرا وتطور ولا يستهان به فنيا..ويضم لاعبين ينشطون في بطولتنا على غرار دياكيتي احد أفضل الأجانب وأحمد خليل مولاي..وعلى منتخبنا تجاوز كل الصعوبات ومنافسيه اذا أراد الذهاب بعيدا في «الكان»
والتعامل بجدية مع كل المباريات ونأمل ان يكون كل اللاعبين بصحة جيدة.
* ماهي العقبات التي قد تعرقل مسيرة المنتخب؟
- شخصيا لا أخاف من الجمهور أو المنافس بل من أدائي فاذا أجهز نفسي كما يجب فسأكسب كل معركة أخوضها وهذا المطلوب من اللاعبين لقد فازوا على وصيف بطل العالم خلال التحضيرات وسبق وأن قدموا مردودا جيدا أمام اسبانيا تحضيرا للمونديال وأتمنى أن لا تخون الجاهزية اللاعبين بسبب عامل الارهاق نتيجة ماراطون المباريات هذا الموسم.. أما من الناحية التكتيكية والفنية فان منتخبناعلى أتم الاستعداد.
* ماهي التشكيلة التي تتوقع ظهورها أمام أنغولا؟
- حسب رأيي المدرب سيعول على الأسماء التالية: بن مصطفى –كشريدة –بن محمد –مرياح –برون –الشعلالي–السخيري–المساكني–البدري –السليتي والخزري.
* ماهو المنتخب الذي ترشحه للتتويج باللقب؟
- أرشح المنتخب السنيغالي للتتويج بلقب «الكان» في ظل الرصيد البشري الثري والقيمة الفنية والتسويقية للاعبيه على غرار كوليبالي وسايدو ماني.
أما بالنسبة للمنتخب المصري فان عاملي الأرض والجمهور قد يساعدانه على الذهاب بعيدا لكن فنيا لا يتفوق كثيرا على منافسيه وصلاح فقط قادر على صنع الفارق.. فالمنتخب الوطني سنة 2004 نجح بفضل الحشد الجماهيري رغم أننا لم نكن الأقوى آنذاك.
* من هي النجوم التي تنتظر تألقها في «الكان»؟
- انتظر تألق محمد صلاح لاعب متميز ويدافع بشراسة على راية بلاده ويقدم نفس العطاء الذي يظهر به أمام ليفربول وهو من اللاعبين الذي لا يؤثر فيهم ضغط النتيجة لأنه يحب التحديات وسيكون لاعبا حاسما بعد موسم ناجح مع ليفربول والدليل ان أداء مصر في المونديال كان باهتا بغياب صلاح.. كما أراهن على تألق يوسف المساكني و»الكان» سيكون فرصة وتحديا جديدا له لتعويض غيابه عن المونديال.
* تعليقك على مستوى البطولة هذا الموسم؟
- البطولة حفت بها بعض المشاكل منها خروج «الدربي» لأول مرة عن العاصمة إلى المنستير ومعضلة الملاعب التي طرحت مشكل هشاشة البنية التحتية وهي فرصة لتدارك الأمور مبكرا هذا الموسم وعلى الهياكل الرياضية المسؤولة القيام بالصيانة الإصلاحات اللازمة في آجالها.. ولا يمكن أن نمر دون الحديث عن تفاقم ظاهرة العنف في الملاعب ورمي مختلف المقذوفات وتسببت الجماهير في حذف نقاط لفرقها على غرار الملعب القابسي الذي كان ضحية جماهيره باعتدائها على لاعب بالحجارة.
* تعليقك على تتويج الترجي ببطولته 29؟
- هذا اللقب الاكيد أنه سيثري خزينته تزامنا مع المائوية ولكن نهاية موسمه كانت صعبة بعد 4 هزائم متتالية وهذا لم يكن سهلا بعد القرار الظالم للاتحاد الافريقي والذي ظلم من خلاله كرة القدم التونسية ومهما تكون القرارات القادمة فان هذا اللقب فقد رونقه للأسف.
* ماهو الفريق الذي نال اعجابك؟
- دون شك الاتحاد المنستيري الذي قام بريمونتادا مكنته من البقاء في الرابطة الاولى وهذا يعود أيضا إلى حنكة وإضافة مدربه لسعد الدريدي ولا ننسى النجم مع المدرب روجي لومار الذي قدم وجها مختلف وعرفت نتائجه تحسنا كبيرا منذ قدوم الفني الفرنسي.
* ماهو الفريق الذي خيب آمالك؟
- الملعب القابسي خصوصا في ظل الرصيد البشري المتوفر على ذمته ويضم اسماء ممتازة مثل ميدة والغرسلاوي والقلعي وعبد السلام.. ولكن للأسف نزول الملعب القابسي ومستقبل قابس كان موجعا لأهالينا في قابس في انتظار طبعا قرار الفيفا بالنسبة ل»ستيدة».. ولكن لا يمكن ان نمر دون الإشادة بهذين الفريقين الذي مثلت مواجهتهما حدث كبيرا في قابس كما أنهما يوليان اهتماما كبيرا بالميركاتو ونتمنى لهما عودة سريعة للرابطة 1.
* ماهي الصورة التي بقيت راسخة في ذهنك؟
- ترك تعامل المدرب روجي لومار مع ذوي الاحتياجات الخصوصية وخصوصا على الكراسي المتحركة انطباعات جد طيبة وبفضل سلوكه الراقي رسم البسمة والفرحة على وجوه هؤلاء ومنحهم الأمل لانهم في حاجة لهذه الفرحة وقدم بذلك درسا في الانسانية.
نجاة ابيضي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.