قابس: أكثر من 70 عارضا في معرض قابس التجاري    افتتاح المركز الثقافي النموذجي بن سعيد بصفاقس    عين دراهم : نساء وأطفال قرى حدودية ينظمون مسيرة للمطالبة بالماء الصالح للشراب    الجيش الإسرائيلي يقرر عزل 200 سائح كوري بمنشأة عسكرية بالقدس    إصابة خطيرة تهدد مسيرة هازارد الكروية مع ريال مدريد    سوسة: إيقاف رجل أعمال هدّد زوجته المحامية بواسطة سلاح ناري[ صور]    دول جوار إيران تغلق حدودها لمواجهة فيروس كورونا    تونس : مدرّب الشبيبة القيروانية رفيق المحمدي يحتج على 0داء حكم مباراته أمام النادي الصفاقسي    التوقعات الجوية لهذه الليلة    فوسانة: حجز بندقية صيد عيار 12 مم و4 خراطيش بدون رخصة مسك    الرابطة الأولى.. السي اس اس يضاعف متاعب شبيبة القيروان    ايطاليا تغلق11 بلدة بعد انتشار كورونا وارتفاع عدد الاصابات في يومين(متابعة    عمرو فهمي ترك ملفات خطيرة بعد رحيله    القبض على عنصر خطير داخل ملهى ليلي    بوتين: القوات الروسية دمرت في سوريا فصائل إرهابية مزودة بعتاد نوعي    الجامعة العامة للعمال البلديين تنشر اجراءات الإضراب العام ليومي 26 و27 فيفري    عشيرة عراقية تلغي التقبيل بسبب "كورونا"    ضابط من الجيش الليبي : سقوط 16 قتيلا من الجيش التركي واردوغان يتوعّد بمحرقة    الكتاب التونسي يسجّل حضوره في معرض مسقط الدولي    التمثيل المحدود للمرأة وشكوك الاستقلالية على رأس الانتقادات المرتقبة في جلسة نيل الثقة    كأس العرب .. منتخب الاواسط ينهي الدور الأول بلا هزيمة    الطبوبي يدعو الحكومة القادمة الى إيلاء ملف الفسفاط الأولوية الكاملة    أولمبياد المطالعة.. مبادرة جمعية أحباء المكتبة والكتاب بزغوان للتشجيع على المطالعة    الفحص: تفكيك شبكة مختصة في سرقة المواشي بالجهة    فظيع ببنزرت: هجرها زوجها فربطت علاقة مع جارها الميسور خلف رضيعا تركته يموت جوعا (متابعة)    خط تمويل فرنسي ب30 مليون يورو لفائدة مؤسسات تونسية    الاتحاد المنستيري ..المشموم الغائب الأبرز عن لقاء البقلاوة    مقتل 9 أشخاص جراء زلزال وقع على الحدود التركية الإيرانية    رأي / العلاقات التونسية القطرية بعيدا عن ضجيج الأيديولوجيا!؟    الاتحاد الجهوي للشغل ببن قردان يقر السابع من مارس يوم عطلة    25 ألف تونسي يعانون من مرض التهاب المفاصل المزمن    تقرير خاص/ بالارقام...تونس مقبلة على سنوات جفاف وعطش وانتشار الحشرات القاتلة والاوبئة    النادي الصفاقسي / شبيبة القيروان.. التشكيلة المحتملة للفريقين    قابس: رابطة الدفاع عن حقوق الإنسان تدين تهديم قبور يتم بناؤها لدفن ‘الغرباء'    سيدي علوان : اصطدام جرافة كبيرة بعائلة كانت على متن دراجة نارية    بالفيديو/ حسين الجسمي ينقذ أحلام من موقف محرج    قصي الخولي يوجه اتهامات خطيرة لهادي زعيم والحوار التونسي ويتوعد بغلق القناة «إلى الأبد»!    حسني مبارك في العناية المركزة    محمد رمضان: لن أغني في مصر بعد اليوم    أفضل طريقة لوضع الماكياج    ألبرتو مانغويل في رحاب المكتبة الوطنية يعبر عن تضامنه مع الشعب الفلسطيني ويدعو إلى البحث عن السعادة في فن القراءة    إنطلاق الدورة 26 لصالون صفاقس السنوي للفنون تحت عنوان ''للريح طعم البرتقال''    مرتجى محجوب يكتب لكم: "كعور و ادي للأعور "    قليبية/ القبض على احد اكبر رؤوس ومنظمي عمليات الحرقة    نادي حمام الأنف / الترجي الرياضي التونسي.. التشكيلة المحتملة للفريقين    بعد تحرير حلب ومعارك ادلب....هل اقترب إعلان النصر النهائي في سوريا ؟    الأستاذ في العلوم السياسية والعلاقات الدولية رائد المصري: دمشق قررت تحرير كل أراضيها رغم أنف الجميع    قدّم طلبا لا يصدّق: ليبرمان يكشف سبب زيارة رئيس الموساد الإسرائيلي إلى قطر!    أول مظاهرات بسبب "كورونا".. واعتداء على عائدين من الصين    تونس تشارك في الدورة 57 للمعرض الدولي للفلاحة بباريس    وزير الشؤون الدينية يشرف على ندوة علمية ببنزرت ويكرم عددا من الأئمة    نابل : انطلاق موسم جني الفراولة    المستاوي يكتب لكم : المغارة الشاذلية تستقبل مواسم الخير (رجب وشعبان ورمضان) بختم مشهود للقرآن    خلال افريل 2020.. تونس تسلّط الضوء على زيت التّين الشوكي في معرض اينكسمتيكس باسبانيا    رئيس الجامعة التونسية للسياحة يطالب بتنقيح قانون 73    القيروان ... رابعة الثلاث    وقفة احتجاجية لفلاحين في معتمدية باجة الشمالية للمطالبة بتوفير الشعير والأعلاف    المسؤولية أمانة عظمى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السيسي: العمليات الإرهابية تستهدف إسقاط الدولة المصرية
نشر في الصباح نيوز يوم 25 - 10 - 2014

أعربت الدولة المصرية بجميع مكوناتها الرسمية والمدنية والشعبية عن استنكارها للعملية الإرهابية التي وقعت يوم الجمعة في مدينة الشيح زويد بمحافظة شمال سيناء، وأسفرت عن استشهاد 26 من جنود مصر البواسل وإصابة العشرات.
فقد حذر الرئيس عبد الفتاح السيسي من أن الهدف من العمليات الإرهابية هو إسقاط الدولة المصرية، مؤكداً أن كل التحديات الموجودة تهون طالما أن الشعب المصري منتبه وصامد مع جيشه وقوات الأمن، وفق ما جاء في بلاغ صادر عن المكتب الإعلامي لسفارة مصر بتونس تلقت «الصباح نيوز» نسخة منه.
وقال السيسي، حسب نص البلاغ :»إن المعركة في سيناء ممتدة ولن تنتهي قريباً»، وقدم تعازيه لكل المصريين والجيش في شهداء سيناء الذين سقطوا يوم أمس الجمعة، وأضاف :»أن هناك دعماً خارجياً تم تقديمه لتنفيذ هذه العملية ضد الجيش المصري، الكلام هذا يحدث لكسر إرادة مصر والمصريين وكسر إرادة الجيش الذي يعتبر عمود مصر، هل المصريين ينتوون النجاح وإعادة الدولة مرة أخرى, هل تتحركون في جميع الاتجاهات وتحققون النجاح في كل شيء, لا ليس مطلوباً أن تنجح مصر".
وكان الرئيس السيسي قد قرر مساء الجمعة إعلان حالة الطوارئ في المنطقة المحددة: شرقاً من تل رفح ماراً بخط الحدود الدولية وحتى العوجة، وغرباً من غرب العريش وحتى جبل الحلال، وشمالاً من غرب العريش ماراً بساحل البحر وحتى خط الحدود الدولية في رفح، وجنوباً من جبل الحلال وحتى العوجة على خط الحدود الدولية، لمدة ثلاثة أشهر اعتبارا من الساعة الخامسة صباح يوم السبت الموافق 25 من شهر أكتوبر سنة 2014 .
كما يحظر التجوال في المنطقة المحددة بالمادة الأولى من هذا القرار طوال مدة إعلان حالة الطوارئ من الساعة الخامسة مساءً وحتى الساعة السابعة صباحاً أو لحين إشعار آخر، وتتولى القوات المسلحة وهيئة الشرطة اتخاذ ما يلزم لمواجهة أخطار الإرهاب وتمويله وحفظ الأمن بالمنطقة وحماية الممتلكات العامة والخاصة وحفظ أرواح المواطنين. ويعاقب بالسجن كل من يخالف الأوامر الصادرة من رئيس الجمهورية بالتطبيق لأحكام القانون رقم 162 لسنة 1958 المشار إليه، وفق نفس البلاغ.
كما أصدر المجلس الأعلى للقوات المسلحة بياناً أكد فيه عزمه استئصال الإرهاب الغاشم من هذه البقعة الغالية من أرض مصر, مؤكداً أن هذه الإعمال الإرهابية لن تزيد مصر بشعبها وجيشها إلا إصرارا على اقتلاع جذور الإرهاب .
كذلك أصدر الأزهر الشريف بيانا أدان فيه الحادث الإرهابي بالعريش، حيث شدد فيه على السُّلطات وأجهزة الدولة المعنيَّة ضرورةَ تعقُّب هؤلاء الجناة؛ خونة الدين والوطن، وتقديمهم للعدالة الناجزة، مؤكداً أنَّ هذه الأعمال الإرهابية لن تنالَ من عزيمة مصر، أيضاً أصدرت الكنيسة المصرية بياناً رسمياً أدانت فيه العمل الإرهابي، وتدعو الشعب المصري بكافة قواه الوطنية للوقوف صفا واحدا خلف قيادتنا السياسية الحكيمة والاصطفاف نسيجا متماسكا في مواجهة أعداء الوطن لاتخاذ ما تراه من إجراءات مناسبة لردع هذه الهجمات الشريرة.
من جهتها أصدرت الهيئة العامة للاستعلامات بياناً استنكرت خلاله هذا العمل الإرهابي الجبان، مؤكدة أن هذه الأعمال الإرهابية تؤكد أن مصر تخوض حرباً حقيقية تستوجب من كل مواطن القيام بدوره في مواجهة هذا الإرهاب: بعناصره، وتنظيماته، وأفكاره، وشائعاته، ومناصريه الذين يحاولون التغطية على جرائمه بإثارة الفوضى والشغب في أنحاء الوطن.
وطالبت الهيئة الإعلام الدولي، خصوصاً الذين يواصلون نشر المغالطات وتشويه الحقائق، بأن يروا حقيقة وضراوة المعركة التي يواجهها شعب مصر، وحجم تضحياته في مواجهة إرهاب لا يتورع عن ارتكاب أبشع ما عرفته البشرية من جرائم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.