القضاء المصري يرفض تغيير موعد صلاة الفجر    منزل جميل : حجز كميات من اللحم والمرقاز    لصحتك : إحذروا أدوية هشاشة العظام..لا تتناولوها لفترة طويلة    عرض قيمته أكثر من ربع الميزانية وآخر مجاني تم رفضه .. تجاوزات بالجملة في مهرجان «ربيع سوسة»    وفاة عميل الموساد السابق وقائد عملية كوموندوس "بوينس آيرس" (صورة + فيديو)    تصفيات امم افريقيا - تعادل النيجر ومصر 1-1    منتخب تونس 2004 يتعادل 2-2 مع منتخب نجوم العالم في المباراة التوديعية لكريم حقي    المعارضة الجزائرية تدعو لتسليم بوتفليقة السلطة لمجلس رئاسي بعد انتهاء ولايته    قفصة.. افتتاح مهرجان «عين عبدو» في دورته الأولى بالمتلوي    أولا وأخيرا ..«سبّق القفّة تلقى الأصوات»    حفل وكالة تونس افريقيا للانباء 2019 : الاعلام يحتفي بالرياضيين    فريق ياباني يحذر تونس: خلل في سد سيدي سالم سيتسبب في فيضانات    صندوق النقد الدولي في تونس    الشاهد يوافق على حضور جلسة عامة لمناقشة مستجدات قطاع الصحة    الرباط توقف 5 إسرائيليين يشتبه تزويرهم جوازات سفر مغربية    روسيا.. ابتكار لقاح جديد مضاد لمرض السل    جندوبة : إيقاف رئيس فرع بنكي وموظف إختلسا أموال الحرفاء    الكاف: تسجيل أضرار في حوالي 350 هكتار من مزارع الحبوب بسبب الأمطار    عبد المجيد بلعيد: مسكينه تونس    ‪ المنظمات الوطنية بجندوبة تطالب بمجلس جهوي طارئ و حلحلة المشاريع المعطلة ‬    يسرق من الأغنياء ويوزع على الفقراء: شاب يقدم رواية غريبة لأعوان الأمن في سوسة    الاعلان عن موعد تسجيل جزيرة جربة ضمن قائمة التّراث العالمي    بالفيديو.. اندلاع حريق داخل مبنى القصر الرئاسي القديم في الخرطوم    القبض على 5 أشخاص من أجل الاعتداء بالعنف الشديد والاتجار في المواد المخدرة    مها شطورو تفتح النار على مقداد السهيلي    بعد تصريحه انه "ضد المساواة في الميراث والنص القرآني واضح"..عادل اللطيفي يرد على قيس سعيد    الدنمارك: حزب متطرف يحرق المصاحف أمام المصلين    نجم الدين جويدة ل”الشاهد”: دخلنا في المنعرج الاخير من السنة الجامعية    القصرين: ارتفاع عدد الوفيات والإصابات بالحصبة    تضم رجال أعمال وأثرياء .. الإطاحة ب"مافيا الكوكايين" في صفاقس    في اليوم العالمي للمياه.. سوء التصرف بالموارد المائية يعمق أزمة الندرة في تونس..    بيان التيار الديمقراطي بعد تصريحات ترومب حول الجولان    حوالي 9500 شخص في تونس يعانون من القصور الكلوي    مهرجان أيام السينما العربية من 25 إلى 27 مارس    سوريا الديمقراطية تعلن نصرها النهائي على "داعش" في سوريا    المنطقة العسكرية العازلة برمادة .. ايقاف 6 تونسيين على متن 4 شاحنات معدة لتهريب المحروقات    الاصابة تقصي انس جابر من بطولة ميامي    تونس تخوض تجربة صناعة القطن    من بينهم 1350 في انتظار عمليات الزرع .. 9500 شخص في تونس يعانون من القصور الكلوي    طاقم تحكيم إماراتي لمباراة المريخ والنجم    قيس سعيد: سأترشح للانتخابات الرئاسية مستقلا    في صفقة تبادلية مع بيل..رئيس الريال يبدأ اتصالاته للتعاقد مع بوغبا    بفون: لا تغيير في موعد الإنتخابات الرئاسية    الكرة الطائرة ..النجم للملاحقة ... والقليبي والسعيدية للرابعة    نحو الزيادة في أسعار السجائر    تواصل انقطاع حركة المرور في عدد من الطرقات    بعد أسبوع من فراره من المحكمة: القبض على سائق الفقيد حسن الدهماني..هذه التفاصيل..    منها غلق وكالة البريد السريع بالمنار.. البريد التونسي يتحذ عددا من الإجراءات بعد فقدان بعيثة للترجي الجرجيسي    راشد الخياري: السجناء انتقموا من الأستاذ مغتصب التلاميذ في صفاقس على طريقتهم    بعد إيقافها.. شيرين تنهار باكية وتستنجد بالسيسي    حظك اليوم : توقعات الأبراج    نبض الجهات ..الإرشاد الفلاحي ...الحلقة الأضعف    الطقس : أمطار بأغلب المناطق    آية ومعنى : فاعبده وتوكل عليه    صورة واحدة تطيح ب«أجمل نساء العالم» من عرشها    سؤال الجمعة : ما هي صلاة التوبة وكيف نؤديها؟    يرفضون قرار التمديد.. أعوان «الستاغ» يتهمون الر.م.ع و يطالبون برحيله    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الجمعة 22 مارس 2019    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المستاوي يكتب لكم : الدولة يمكن أن تطلب اصدار فتوى تبيح للتونسيين عدم اداء الحج

الحج الى بيت الله الحرام ركن من اركان الاسلام الخمسة الدليل على ذلك من القران الكريم قول الله تبارك وتعالى "ولله على الناس حج البيت من استطاع اليه سبيلا" وقول رسول الله عليه الصلاة والسلام "بني الاسلام على خمس شهادة ان لا اله الاالله وان محمدا رسول الله واقام الصلاة وايتاء الزكاة وصوم رمضان وحج اليبت لمن استطاع"
والاستطاعة بدنية "السلامة من العلل والامراض" ومالية "كلفة الحج والقيام على العيال الواجب عليه نفقتهم"
ويدخل في الاستطاعة الامن بحيث يامن الحاج في طريقه لاداء حجه من كل المخاطر
فاذا توفرت كل هذه الشروط وجب على من لم يحج حجة الاسلام وهي مرة واحدة في العمر ان يبادر باداء هذا الركن حتى تبرا ذمته امام الله قال رسول الله صلى الله عليه وسلم"حجوا قبل ان لاتحجوا"
والسؤال الذي يفرض نفسه هو هل يمكن اعتبار ما تمر بلاد من بلدان الاسلام من ظروف اقتصادية صعبة كما هو الحال بالنسبة لتونس مبررا يستند عليه لطلب استصدار فتوى من مفتي الجمهورية "وحبذا ان يكون ذلك من هيئة شرعية يراسها المفتي" لترك اداء الحج لعام اوكثر
اقول لا ن ذلك من صميم مهمة المفتي في بلاد ينص دستورها على ان دين الدولة هوالاسلام فان التكامل بين اطراف الدولة ضروري والتفاعل الايجابي مطلوب و بمعنى ادق يمكن للدولة ممارسة لصلاحياتها ان تستفتي في مثل هذه القضية
وقد قامت دول شقيقة في مسالة هي دون ركن الحج درجة اعني بذلك اقدام المغرب الشقيق في عام من الاعوام بطلب من لي امره الملك الحسن الثاني رحمه الله ان يترك المغاربة سنة الاضحية نظرا للظروف المناخية التي مر بها في ذلك العام ولاشك ان الملك قدعاد الى الهيئة العلمية في بلاده والتي يراس بنفسه مجلسها العلمي الاعلى باعتباره يحمل لقب امير المؤمنين وقد وقعت الاستجابة من طرف الشعب المغربى لهذا الرجاء المشروع الذي اقتضاه الظرف الذي هوعابر و في ذلك مراعاة للمصلحة والقاعدة تقول"حيثما وجدت المصلحة فثم شرع الله والضرر يزال وفي الحديث لاضرر ولاضرار"
بالنسبة لقضية الحال لابد ان يقدم طلب الفتوى من طرف الدولة معللا مدعوما بحيثيات مرقمة وحجج مقنعة بان هذا الطلب تدعمه خطة واضحة شفافة لاتشوبها اية شائبة في الترشيد لكل النفقات ليقتصر التوريد على الضروريات مما تقتضيه حياة التونسيين الصحية العلاجية وبه تتحرك عجلة التنمية وان اخراج العملة الصعبة يحجر فيما سوى ذلك بما في ذلك المنحة السياحية التي من الحيف السماح بها للسفر للسياحة اوحضور الدورات الرياضية وغير ذلك من مجالا ت استعمال العملة فيما ليس ضروريا فان السماح بذلك وطلب استصدار فتوى لترك الحج لايستقيم ولايمكن ان يجد تجاوبا ولاحجة قوية تدعم القناعة به
كان ذلك هو ما اجبت به اذاعة "اكسبريس اف ام "عندما استضافتني في اول هذا الاسبوع مشكورة في حصة مباشرة استضافت فيها معي رئيس نقابة الوعاظ الذي تقدم الى فضيلة الشيخ المفتي بطلب فتوى تجيز للتونسيين ترك اداء الحج لهذا العام


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.