فلسطين تعتبر التطبيع بين الإمارات وإسرائيل خيانة وتستدعي سفيرها لدى أبوظبي    قابس: تسجيل 30 إصابة جديدة بفيروس كورونا    سيناريو وارد: رونالدو وميسي جنبا إلى جنب في فريق واحد؟    بمناسبة عيد المرأة.. حركة تحيا تونس تدعو إلى رصد الاعتمادات اللازمة لتوفير المرافق الأساسية للمرأة في الوسط الريفي    عبير موسي : التمسك بالاحتفال بعيد المرأة هو رسالة لكل من تسول له نفسه المساس من مكتسباتها    هذا موقف قيس سعيّد من مسألة المساواة في الإرث    قيس سعيد: الدولة ليس لها دين    يوميات مواطن حر: الحنين الى بناء الوطن الامين والآمن    صور: بالأزرق والأصفر: حرما رئيسي الجمهورية والحكومة تتألقان في حفل تكريم عدد من الحرفيات    تدخّل الجيش الوطني لإخماد حريق بمرتفعات طبرقة    التيار الديمقراطي ينعى السياسي عصام العريان    في عيد المرأة..قيس سعيد يزور الفنانة دلندة عبدو في بيتها    الإعدام شنقا بالسكتة القلبيّة! الوداع أيّها الهرم الأول..    مهرجان بنزرت الدولي استعدادات خاصة لعرض الزيارة    سمبوزيوم "عيد البحر" بالمهدية: افتتاح رائق تناغما مع احتفالية مائوية نادي التعارف العريق....وتكريم الفنان منجي معتوق    جمعية القضاة: البشير العكرمي تم تغييره رغم أن تقييم رؤسائه كان إيجابيا    خبير إسرائيلي: سلسلة انفجارات أصغر سبقت انفجار بيروت الضخم    فشل الجلسة الوزارية مع أعضاء تنسيقية اعتصام الكامور الذين جددوا تمسكهم بغلق " الفانا"، وخطوات تصعيدية منتظرة    من بينها 63 محلية: 67 حالة إصابة جديدة بكورونا في تونس    كورونا في تونس: 67 اصابة جديدة 63 منها محلية    نتنياهو يصف التوصل لاتفاق سلام مع الامارات ب"يوم تاريخي"    العاصمة.. القبض على شخصين بصدد السرقة من داخل منزل    بنزرت.. تألق المعهد التحضيري للدراسات الهندسية في المناظرات الوطنية    رابطة حقوق الإنسان تطالب بالإفراج الفوري عن الموقوفين في قضية الماء بالمرناقية    توزر : تكريم الشاعرة السيدة نصري لمساهمتها في تطوير أوضاع المرأة الريفية    على الحدود الجزائرية: تفكيك عصابة مختصة في تهريب المجوهرات تضم امرأة...وحجز 10 أحجار كريمة    جندوبة.. إيقاف 3 أشخاص بصدد التنقيب عن الكنوز    نوفل سلامة يكتب لكم: أرقام ومعطيات مفزعة عن حالة المرأة التونسية في عيدها    الترجي الرياضي .. ألم يحن وقت الرحيل يا معين؟    بين صفاقس وسوسة.. حجز 1170 كلغ من الخضر والغلال    قفصة.. إيقاف شخص بحوزته مخدرات    عرض عربي لنجم برشلونة    مستندات من التحقيقات تكشف تفاصيل الخلاف بين هيفاء وهبي ووزيري    تخربيشة: أمي لم تعرف عيد المرأة ...    طقس اليوم: ارتفاع متواصل لدرجات الحرارة    في عيد المرأة: رئيس الجمهورية يمتع 73 سجينة بالعفو الخاص    العاصمة: يعتدي على طفل الخمس سنوات بالفاحشة داخل بناية مهجورة    بالفيديو/ الأولى وطنيا وعربيا.. تونسية في الوحدة المختصة للحرس الوطني    الإدارة الوطنية للتحكيم تسلط عقوبات على عدد من الحكام    راضية النصراوي.. تعذبت في سبيل مناهضة التعذيب    بن عروس: تسجيل 6 حالات عدوى أفقية بفيروس "كورونا"    قابس: لجنة الطوارئ تُطالب بتركيز المستشفى العسكري اومخبر تحاليل    فرنسا تعلن إرسال فرقاطة وطائرتي "رافال" إلى شرق المتوسط بسبب عمليات التنقيب التركية    أنيس البدري يكشف كل الحقيقة عن «هربه» من السعودية..والعودة إلى الترجي...    إدارة التحكيم تجمّد نشاط عدد من الحكام والحكام المساعدين    الدورة الخامسة لمهرجان البحر ينشد شعرا..تكريم عيسى حراث على متن باخرة ومشاركة العرب افتراضيا    رابطة الأبطال .. طموح لابزيغ يتحدى خبرة اتليتيكو مدريد    المهدية..في دورته ال 11.70 عارضا في المعرض الوطني للصناعات التقليدية    تبون يحذر من "ثورة مضادة" تستهدف استقرار الجزائر    عثر عليهم جيش البحر: إنقاذ 7 تونسيين من الموت غرقا    تقلص عجز الميزان التجاري الطاقي    الرابطة الأولى.. برنامج مباريات الجولة السابعة إيابا    أسعار الخضر والغلال في تراجع    أعلام من الجهات: قبلي....الشيخ علي بن ابراهيم بن ميلود....تخرّج على يديه خيرة أبناء الجهة    نساء شهيرات...أم الهناء الشاعرة الأندلسية    بنزرت : حجز 7200 من قوالب المثلجات مشحونة في ظروف غير صحية    انخفاض ملحوظ في الميزان التجاري الطاقي    معدلات اسعار الخضر والغلال تراجعت ما بين فيفري وجويلية 2020 وسط ارتفاعات طالت الاسماك واللحوم الحمراء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





محمد الحبيب السلامي في حوار مع نوفل سلامة : عودة إلى موضوع النسخ في القران
نشر في الصريح يوم 25 - 05 - 2019

كلمة آية في القران لها معان متعددة بحسب موقعها من الجملة وقديما قالوا "لا تعيش الكلمة إلا في الجملة "فهي بمعنى علامة ومعنى عبرة ومعنى جملة من جمل القران وأحكامه
وفي القران وقع النسخ فعلا كما يراه الكثير من علماء التفسيروعلماء الأصول
فقد كانت العرب تطلب من الزوجة المتوفى زوجها التربص عن الزواج بحول كامل فنزلت الاية 240 من سورة البقرة وبعد العمل بتلك الاية مدة جاء النسخ فنسخت الاية بأية 234 من سورة البقرة التي خففت العدة بأربعة أشهر وعشر وذلك من باب التدرج في التشريع الذي هو في علم الله بداية كما تدرج التشريع في أحكام الخمر من حكم إلى حكم باية بعد ها اية ناسخة
من ذلك نفهم أن الله تعالى قصد بالنسخ الوارد في قووله (ما ننسخ من أية أو ننسها نأت بخير منها أو مثلها )هذا النسخ الواقع في ايات أحكام ولك أن تضيف إلى ذلك المعنى نسخ رسالة برسالة
أما أن تقول :إن القران لا نسخ فيه ،وأن الذين كتبوه وقسموه بعد الرسول إلى سور وجعلوا فيه علامات وقف وضبطوا حروفه بالشكل هم الذين تقولوا موضوع النسخ
يا صديقي نوفل ،اعلم يرحمك الله أن تقولك هذا غريب وغير صحيح ،وعليك أن تعود إلى الكتب التي تحدثت عن القران كيف نزل
وهو موضوع طويل إذا صبرت على دراسته عرفت أنك اجتهدت فأخطأت
ومن باب الإشارة وليس من باب الإحاطة بالموضوع أقول لك إن القران الكريم بسوره واياته وصل إلى المسلمين عبر القرون ويصل إلينا اليوم عن طريق الحفظ قبل الكتابة ومازال القران يحفظ في الصدور وله حفاظه وكما حفظه الحفلظ في عهد الرسول يحفظه حفاظ اليوم ،فكلهم حفظوه مرتبا في اياته وسوره دون نقص أو تغيير
ولما تم جمع القران في عهد أبي بكر ونسخه في مصاحف في عهد عثمان كان الاعتماد أساسا على الحفظ والحفاظ ثم جاء دور الخطاطين وهم من حفاظ القران والعارفين بقواعد الكتابة فجعلوا علامات للوقف وعلامات للثمن
بداية ونهاية وعلامات لبداية السورة ،ثم جاء الضبط بالشكل ،وكل ذلك من باب التيسير على القارئ من المصحف
خذ مصحفا وقلب صفحاته فسوف تجد كل ذلك كان وصار وحدث على هامش النص القراني الذي نزل على الرسول محمد صلى الله عليه وسلم ولم يكن ذلك نسخا مسلطا على نص القران
هذه سطور قليلة في موضوع ألفت فيه كتب
ولله الأمر من قبل ومن بعد والله أعلم


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.