القصرين: مدير جهوي جديد للتجارة و نقلة خضاورية بمثل خطته الى ولاية اريانة    الكاف.. نزول كميات كبيرة من حجر البرد    سيف الله المحجوبي في تصريح مثير: جماهير الوداد لوخيروها تفضل كورونا على الترجي!!    المنستير/ سقوط عنصر خطير    سوسة.. مداهمة منزل وحجز 3صفائح زطلة    وفاة طفلين في انقلاب شاحنة ثقيلة في معتمدية نفزة (صور)    الإعلان عن بيع بالمزاد العلني ل 114 قطعة تراثية تونسية بباريس: معهد التراث يوضّح    المهدية: تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا لطالب تونسي وافد من روسيا    المنستير.. استعدادات و إجراءات استثنائية لإعادة فتح المساجد و الجوامع    التنقل بين الولايات وفتح الحدود انطلاقا من هذا التاريخ    سوسة.. إخضاع 4 طلبة للتحاليل المخبرية بعد الاشتباه في اصابتهم بفيروس كورونا    الرصد الجوي: الخلايا الرعدية ستشمل عدد من الولايات    قائمة جوائز مسابقة أصوات المدينة المغاربية    البيت الأبيض: الحكومة الأمريكية سترسل قوات فدرالية إضافية للتعامل مع الاحتجاجات    مواصلة مرافقة القطاعات والمهن والمؤسسات الأكثر تضررا من تداعيات أزمة كورونا    الوكالة الفرنسية للتنمية تدعم تونس ب80 مليون أورو لمكافحة تأثيرات كوفيد-19    تم مسكه خارج الموسم.. حجز وإتلاف كميات من الأخطبوط بالمنستير    اخفاها وسط اكوام فضلات الابقار/ حجز ربع مليار نقدا بحوزة أكبر منظم رحلات «حرقة»    سبيبة: الاحتفاظ بصاحب مقهى استقبل حرفاء للعب الورق وتدخين الشيشة    المسماري: الجيش الليبي يستعيد السيطرة على مدينة الأصابعة    ترامب يتهم معظم حكام الولايات ب"الضعف" ويدعو إلى تشديد الإجراءات ضد أعمال العنف    تونس: الكشف عن شبكة مختصة في السرقة من داخل محلات سكنية والقبض على 7 أشخاص    تطورات جديدة في قضية سما المصري    القصرين: إيقاف مفتش عنه في 10 قضايا حق عام    صفاقس: جريمة قتل مروّعة لشيخ الثمانين..وإلقاء جثته داخل ضيعة فلاحية    لجنة الإصلاح الإداري ووزارة التجارة تجمعان على وجود فساد في منظومة الدعم    مانشستر يونايتد متمسك بعقد استعارة النيجيري إيغالو    حول التدخل في الشان الليبي.. حزب المسار يدعو رئيس الجمهورية للتحرك    بسبب كورونا... اقتراح في المغرب لإلغاء الاحتفال بعيد الأضحى    تحالف بين 3 لاعبين ضد مريم الدباغ....التفاصيل    صلاح الدين المستاوي يكتب لكم: هل سيشمل إعادة فتح المساجد يوم 4 جوان المقام والمغارة الشاذلية؟    التوازن في حجم المبادلات التجارية محور لقاء وزير المالية بسفير تركيا بتونس    فتح باب الترشحات بداية من غرة جوان إلى غاية 19 جويلية 2020 ..الصندوق الاستثماري Orange Ventures يطلق لأوّل مرة مسابقة لتمويل رواد الأعمال والمشاريع الرقميّة ويمنح فرص استثمارية للشركات الناشئة في إفريقيا والشرق الأوسط    عزالدين السعيداني: نسبة البطالة تصل الى 20%..وكورونا قد يتسبب في خسارة 150 الف موطن شغل    وزارة الصحة: 7 إصابات جديدة بكورونا    رافع الطبيب يدعو إلى عدم توريط تونس في الحرب الليبية    افتتح اليوم اعتصام باردو: عماد بن حليمة يكشف للصريح أسباب وقف التنفيذ للتحركات    إيقاف بثّ "فكرة سامي الفهري" لأسبابٍ ماديّة على قناة الحوار… هادي زعيّم يوضّح    جبهة إنقاذ النّادي الإفريقي تصدر البيان رقم 1    صالح الحامدي يكتب لكم: للذكرى: في بعثة الرسول المشرفة صلى الله عليه وسلم وسيرته العطرة    محمد الحبيب السلامي يسأل:…الجهاد المقدس؟    21 شرطا يتعلق بالصحة لإعادة فتح المساجد…تعرّف عليها    الغرفة النقابيّة: أكثر من 200 مؤسّسة لكراء السيّارات مهددة بالإفلاس    إصدار طابعين بريديين للتعريف باللوحات الفنية الصخرية بجبل وسلات وجبل بليجي    بصفة استثنائية : ''الصوناد'' تفتح القباضات    إلغاء سباق اليابان للدراجات النارية بسبب كورونا    امتلَك العشرات منها.. شاب يدفع ثمنا باهظا جدا لولعه بالأفاعي    عياض اللومي يعزّي عبير موسي    مهدي عيّاشي بخصوص إجراءات وزارة الثقافة.. ''لازم التذكرة تولي 200د''    في مفاسد شأننا الثقافي    النادي البنزرتي المهدي بن غربية لالصباح نيوز قمت بما يمليه علي الواجب وحب الجمعية. . وحان الوقت كي يتدخل الآخرون    جوفنتوس يخضع ديبالا لبروتوكول صارم    طرد زوجة مصارع نمساوي من عملها بعد إسلامها وارتدائها الحجاب    توقيت جديد لقطاري المسافرين بين تونس-منوبة-الجديدة-طبربة    الكشف عن جدول مباريات الليغا    السعودية وقطر تترشحان لاستضافة كأس آسيا    مريم بوقديدة تكشف عن ارتباطها وهوية خطيبها والمرض الخطير الذي أصابها    تونس ودول عربية على موعد مع ظاهرة يوم الجمعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أوجه استغلالها لا حصر له: النخلة عروس الجريد
نشر في التونسية يوم 18 - 08 - 2012

النخلة هي شجرة جميلة أوراقها ريشية وتنتشر في بقاع كثيرة من العالم ويوجد منها أكثر من أربعة آلاف نوع منه ما يغرس للزينة ومنه ما يستخرج منه السكر والزيوت والمستحضرات الطبية ومستحضرات التجميل ومنه ما يستخرج منه بنّ القهوة.
كل هذه الأنواع ذات قيمة اقتصادية عالية وجذور النخلة سطحية وجذعها الذي ترتكز عليه يتراوح قطره بين عرض قلم الرصاص وقطر متر واحد كما يبلغ ارتفاعها 10 أمتار ويطلق اسم على كل جزء من أجزاء النخلة وفي الجريد تسمى جذور النخلة بالجدر أما الجذور الطويلة فتسمى بالصحة والنخلة تختم قامتها بشوشة متركبة من عدة سيقان تسمى جرايد وهي ملتصقة بها وشبيهة بالأوراق الطويلة المصقولة وتسمى بالسعف وهذه الجرايد السيق الأخضر نجده لاصقا بالنخلة بواسطة – الكرشاف – المغلف ب:الليف – وهذا الليف تفتل منه الحبال والسيق إذ يبست أصبحت حطبا يستعمل في المنازل للطبخ أو للتدفئة أيام الشتاء.
تجهيزات منزلية من النخلة
وفيما مضى كان جهاز بيت العائلة الجريدية ليس مكلفا لكنه جميل جدا ويجمع في محتوياته بين الأناقة والبساطة وهذه الأدوات كانت تصنع كلها من مكونات النخلة بدءا بالسدة التي تنام عليها العائلة مرورا بأدوات المطبخ وصولا إلى حمالة الشكوة والسدة بالإضافة إلى جمالية منظرها المتأتي من تناسق سيقها الأصفر والمائل إلى البياض فهي صحيا مفيدة وينصح باستغلالها باعتبارها صلبة ومستوية لا تترك أية مضاعفات سلبية على الظهر كما أنها باردة جدا في فصل الصيف خاصة بعدما ترش بالماء كم أن سجاد الصلاة وأدوات التهوئة كالمروحة وكذلك المظلة تصنع من سعف النخيل ويضم المطبخ الجريدي سابقا أدوات تصنع من خشب النخيل على – غرار – مهراس العود – والقصعة والملاعق – أما أواني الشرب ك»القنينة» بشتى أحجامها فقد كانت تصنع أيضا من سعف النخيل ثم تطلى بالقطران وهي مادة سائلة لها رائحة ذكية ومذاق عذب ومن السعف كانت تصنع عديد الأدوات الفلاحية التي يستغلها الخماس في الغابة على غرار العديلة والقروية والزنبيل والقفاف الصغيرة بالإضافة إلى الأطباق والحصر التي تفرش في الجوامع والمساجد.
أنواع التمور
التمر مادة غذائية فريدة أكدت كل الدراسات العلمية التي أنجزت بخصوصها أنها تحتوي على كل العناصر الحيوية منها السكر والفلور والحديد وغيرها. والتمور أنواع قام أحد فلاحي الجريد القدامى بحصر أهمها حسب حروف الهجاء ففي حرف الألف نجد افطيمي وفي حرف الباء باجو وفي حرف التاء تكرمست وفي حرف الثاء ثرملاية وفي حرف الجيم جرجسين وفي حرف الحاء حرة وفي حرف الخاء خضراية وفي حرف الدال دقلة وفي حرف الذال ذكار رحبي وفي حرف الراء رميثة وفي حرف الزاي زرسين وفي حرف الطاء طرطبشت وفي حرف الظاء ظفرقط وفي حرف الكاف كنتيشي وفي حرف اللام لاقو وفي حرف الميم مناخرو وفي حرف النون نفاخ خدود وفي حرف الصاد صبع عروس وفي حرف الضاد ضرس عزوز وفي حرف العين عماري وفي حرف الغين غرس مطيقي وفي الفاء فزاني وفي حرف القاف قندي وفي حرف السين ساروطي وفي حرف الشين شداخ وفي حرف الهاء هيسه وفي حرف الواو وذنين جحش وفي حرف الياء يمنون، وتدر التمور بسائل حلو المذاق يروج خاصة في فصل الربيع ويطلق عليه اسم اللاقمي والبعض يحول هذا السائل الحلو إلى سائل مر بعد تخميره بشتى الطرق وبعض التمور أصبحت تصنع وتحول إلى رب التمر وعسل التمر وأنواع أخرى في حين أنه بالإمكان تحويل وتصنيع التمور إلى مجالات عديدة كما يمكن صنع الورق من سعف النخيل وتبقى النخلة «عروس الجريد» لمردودها الاقتصادي سيما بما تنتجه من تمور وخصوصا دقلة نور التي يرتكز عليها اقتصاد الجهة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.