يوسف الشاهد يجري لقاء مع رئيس الوزراء الفرنسي    فحوى لقاء نبيل القروي بسمير ماجول    نجم المتلوي .. المنياوي يجري عملية جراحية ناجحة    توضيح بلدية تونس حول ''مجسّم للكعبة في شارع الحبيب بورقيبة ''    صندوق دعم المؤسسات الناشئة يحصل على زهاء 65 مليون دينار من البنك الافريقي للتنمية    سفير تركيا بتونس: تونس غير معنية بعمليات ترحيل عناصر “داعش”    مستشفى روما للأطفال تقدم دورة لاكتشاف النظام الغذائي الكيتوني    نتنياهو: نحن أقوياء لدرجة قدرتنا على منع الاستيلاء على الأردن ومصر    رحيل لاعب مصري معروف بعد صراع مع المرض (صورة)    من 16 إلى 22 نوفمبر 2019.. الدورة الثانية من أيام قرطاج للفن المعاصر    رغم بلوغها 61 سنة.. إطلالات سميرة سعيد شبابية    خاص/ الاطاحة بقاتل زوجته بفاس في القصرين بسبب سيرتها اثناء عودته من الجزائر    سوسة: القبض على شخصين سرقا مبلغا ماليّا من داخل سيارة    النيابة العمومية تأذن بفتح تحقيق في ما كشفه نقيب أمني حول مخططات إرهابية    صفاقس: ضبط شاحنة نقل محملة بسجائر مهربة والاحتفاظ ب3 أشخاص بحوزتهم مواد مخدرة    مروان العباسي يدعو الحكومة الى ضرورة تحسين مناخ الأعمال وتنفيذ الإصلاحات الهيكلية    رونالدو يسب مدربه بعد قرار استبداله    توننداكس يغلق على تراجع طفيف بنسبة 0،09 بالمائة    ميناء رادس يشرع في اعتماد نظام التصرف الآالي في الحاويات والمجرورات تدريجيا بداية من يوم 2 ديسمبر 2019    بسبب التقلبات الجوية المرتقبة: وزارة الفلاحة تدعو البحارة الى عدم المجازفة والإبحار    المنستير: المترو يدهس كهلا ويرديه قتيلا    مجاز الباب: حجز بندقتي صيد ممسوكة دون رخصة    برنامج أشغال الجلسة الافتتاحية للمدة النيابية الثانية 2019–2024    عاجل/ هذا ما تقرّر في حق سامي الفهري    تغيير في توقيت الرحلات البحرية على متن الباخرة "قرطاج" بسبب سوء الأحوال الجوية    هكذا سيكون سعر لتر زيت الزيتون بعد تحقيق صابة قياسيّة هذه السنة    والد نيمار يحسم أمر العودة لبرشلونة    كاتب عام النقابة الاساسية لسجن المرناقية يلقي بنفسه من أعلى السجن: توضيح    الهياكل المهنية بإذاعة شمس أف أم تندد بسياسة المماطلة والتسويف    بعد 6 سنوات.. اليوم التصريح بالحكم في قضية مقتل الجنود بالشعانبي    أبكم وأصم سوري يقهر الإعاقة ويبدع في تصميم الأزياء ويهدف الى العالمية    أريانة: سقوط طائرة مداواة فلاحية بسكرة ووفاة سائقها على عين المكان    رابطة الهواة المستوى 1 : ( الجولة 6 ذهابا ) الصراع على القمة يتواصل في «الأولى» وطبلبة والقلعة تتألقان في «الثانية»    الداخلية تُكذب الأخبار حول عودة إرهابيين من بؤر التوتر إلى تونس    المنستير: انطلاق الدورة السابعة لمهرجان الاِتحاد للإبداع من 14 إلى 16 توفمبر    المنتخب الوطني..انطلاق التحضيرات والسليتي يغيب    بطولة كرة اليد .. برنامج مقابلات الجولة التاسعة وحكامها    رغم معارضة نتنياهو.. الأردن تستعيد منطقتي الباقورة والغمر من الكيان الصهيوني    الكاف: موجة برد وغياب مادة البترول الأزرق المستعملة للتسخين    اختتام معرض الشارقة الدولي للكتاب : 2.52 مليون زائر ودخول "غينيس للأرقام القياسية"    غدا .. البحر شديد الهيجان والأمواج تتجاوز 7 أمتار    شوقي الطبيب: أغلبية أعضاء البرلمان الجديد لم يصرّحوا بمكاسبهم    كميات الأمطار المسجّلة في بعض الجهات    [فيديو ] وزير الثقافة يؤكد رصد حوالي 100 ألف دينار لترميم قصور وسط مدينة مدنين ويشرح سبب تأخر صرفها    في الحب والمال/هذه توقعات الابراج ليوم الاثنين 11 نوفمبر 2019    المدرب الوطني السابق عامر حيزم ل «الشروق» الإتحاد المنستيري رقم صعب ... والمنتخب غير مُقنع    اليوم : تونس تعيش ظاهرة فلكية نادرة    اليوم: حدث فلكي نادر لن يتكرر إلاّ بعد 13 سنة    واشنطن تدعو لإجراء انتخابات مبكرة في العراق..    استقالة رئيس بوليفيا بعد 3 أسابيع من الاحتجاجات    مسؤولون وخبراء من تونس وألمانيا يبحثون سبل التصرف في المياه المستعملة    التلميذة التونسية آية بوتريعة تخوض نهائي برنامج ''تحدي القراءة العربي'' بدبي    أبو ذاكر الصفايحي يكتب لكم: هذا ما قاله الشاعر الفرنسي (الفونس دي لامارتين) في رسول الله محمد خاتم الأنبياء والمرسلين    السعودية: حظر على مصابي الإيدز ممارسة الوظائف العسكرية ومهنة الحلاقة    7 نصائح للتغلّب على اضطرابات النوم    تقلصات الساقين خلال الحمل    نصائح تساعد على تنشيط الدورة الدموية    أولا وأخيرا..ديمقراطية بالشعب المشوي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أوجه استغلالها لا حصر له: النخلة عروس الجريد
نشر في التونسية يوم 18 - 08 - 2012

النخلة هي شجرة جميلة أوراقها ريشية وتنتشر في بقاع كثيرة من العالم ويوجد منها أكثر من أربعة آلاف نوع منه ما يغرس للزينة ومنه ما يستخرج منه السكر والزيوت والمستحضرات الطبية ومستحضرات التجميل ومنه ما يستخرج منه بنّ القهوة.
كل هذه الأنواع ذات قيمة اقتصادية عالية وجذور النخلة سطحية وجذعها الذي ترتكز عليه يتراوح قطره بين عرض قلم الرصاص وقطر متر واحد كما يبلغ ارتفاعها 10 أمتار ويطلق اسم على كل جزء من أجزاء النخلة وفي الجريد تسمى جذور النخلة بالجدر أما الجذور الطويلة فتسمى بالصحة والنخلة تختم قامتها بشوشة متركبة من عدة سيقان تسمى جرايد وهي ملتصقة بها وشبيهة بالأوراق الطويلة المصقولة وتسمى بالسعف وهذه الجرايد السيق الأخضر نجده لاصقا بالنخلة بواسطة – الكرشاف – المغلف ب:الليف – وهذا الليف تفتل منه الحبال والسيق إذ يبست أصبحت حطبا يستعمل في المنازل للطبخ أو للتدفئة أيام الشتاء.
تجهيزات منزلية من النخلة
وفيما مضى كان جهاز بيت العائلة الجريدية ليس مكلفا لكنه جميل جدا ويجمع في محتوياته بين الأناقة والبساطة وهذه الأدوات كانت تصنع كلها من مكونات النخلة بدءا بالسدة التي تنام عليها العائلة مرورا بأدوات المطبخ وصولا إلى حمالة الشكوة والسدة بالإضافة إلى جمالية منظرها المتأتي من تناسق سيقها الأصفر والمائل إلى البياض فهي صحيا مفيدة وينصح باستغلالها باعتبارها صلبة ومستوية لا تترك أية مضاعفات سلبية على الظهر كما أنها باردة جدا في فصل الصيف خاصة بعدما ترش بالماء كم أن سجاد الصلاة وأدوات التهوئة كالمروحة وكذلك المظلة تصنع من سعف النخيل ويضم المطبخ الجريدي سابقا أدوات تصنع من خشب النخيل على – غرار – مهراس العود – والقصعة والملاعق – أما أواني الشرب ك»القنينة» بشتى أحجامها فقد كانت تصنع أيضا من سعف النخيل ثم تطلى بالقطران وهي مادة سائلة لها رائحة ذكية ومذاق عذب ومن السعف كانت تصنع عديد الأدوات الفلاحية التي يستغلها الخماس في الغابة على غرار العديلة والقروية والزنبيل والقفاف الصغيرة بالإضافة إلى الأطباق والحصر التي تفرش في الجوامع والمساجد.
أنواع التمور
التمر مادة غذائية فريدة أكدت كل الدراسات العلمية التي أنجزت بخصوصها أنها تحتوي على كل العناصر الحيوية منها السكر والفلور والحديد وغيرها. والتمور أنواع قام أحد فلاحي الجريد القدامى بحصر أهمها حسب حروف الهجاء ففي حرف الألف نجد افطيمي وفي حرف الباء باجو وفي حرف التاء تكرمست وفي حرف الثاء ثرملاية وفي حرف الجيم جرجسين وفي حرف الحاء حرة وفي حرف الخاء خضراية وفي حرف الدال دقلة وفي حرف الذال ذكار رحبي وفي حرف الراء رميثة وفي حرف الزاي زرسين وفي حرف الطاء طرطبشت وفي حرف الظاء ظفرقط وفي حرف الكاف كنتيشي وفي حرف اللام لاقو وفي حرف الميم مناخرو وفي حرف النون نفاخ خدود وفي حرف الصاد صبع عروس وفي حرف الضاد ضرس عزوز وفي حرف العين عماري وفي حرف الغين غرس مطيقي وفي الفاء فزاني وفي حرف القاف قندي وفي حرف السين ساروطي وفي حرف الشين شداخ وفي حرف الهاء هيسه وفي حرف الواو وذنين جحش وفي حرف الياء يمنون، وتدر التمور بسائل حلو المذاق يروج خاصة في فصل الربيع ويطلق عليه اسم اللاقمي والبعض يحول هذا السائل الحلو إلى سائل مر بعد تخميره بشتى الطرق وبعض التمور أصبحت تصنع وتحول إلى رب التمر وعسل التمر وأنواع أخرى في حين أنه بالإمكان تحويل وتصنيع التمور إلى مجالات عديدة كما يمكن صنع الورق من سعف النخيل وتبقى النخلة «عروس الجريد» لمردودها الاقتصادي سيما بما تنتجه من تمور وخصوصا دقلة نور التي يرتكز عليها اقتصاد الجهة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.