منوبة: احتقان في صفوف أصحاب مؤسسات الطفولة بالجهة    مدنين: وقفات احتجاجية للمعطلون عن العمل    86 مليون طفل.. ضحايا كورونا "غير المصابين بالفيروس"    وزير الري الإثيوبي: لن نقبل بحقوق مصر التاريخية في مياه النيل    ريال مدريد أغنى أندية كرة القدم    فجر اليوم /الاطاحة بعصابة منحرفين استهدفوا أصحاب السيارات بالحجارة ونفذوا عمليات سلب    محمد الرابحي: عدد المصابين الوافدين ب"كورونا" مرجح للارتفاع    كوريا ينضم إلى قائمة المصابين في أتلتيكو مدريد    اعترافات خطيرة للمتورطين في حريق قاطرة فسفاط قفصة وايقافات اخرى قادمة (متابعة)    حول كارثة حاجب العيون / وزير الصحة : يجب معالجة ظاهرة الادمان    وزير التربية "يبشر" تلاميذ الباكالوريا بخصوص عملية الإصلاح في هذا الظرف الاستثنائي    مهنيو قطاع الصحة ينفذون وقفات احتجاجية بالمؤسسات الصحية بكامل تراب الجمهورية للمطالبة بعدد من الاستحقاقات المهنية    أولمبيك سيدي بوزيد يطالب بالبث التلفزي لمقابلات الباراج    اليوم الذّكرى 92 لتأسيس النّادي الرياضي الصفاقسي    صلاح الدين المستاوي يكتب لكم: الذباب الالكتروني يقدح في عقيدة أهل الحجاز مكة والمدينة    رئيس هيئة مدارس تعليم السياقة يدعو الدولة لتحمل مسؤولياتها تجاه القطاع    وزير الصحة: حالات الاصابة بالتيفويد والبوصفير ليست خطيرة..وهذه أسبابها    بالصور/ توزر: حجز 3000 لتر من اللاقمي المُسكّر مُعدّ للبيع خلسة    حجز أكثر من 300 كلغ من الخضر والغلال في حملات للشرطة البلدية    حوالي 25 ألف عملية إطلاع على الرسوم العقارية على الخط    حجز 88 ألف دينار و مصوغ من قبل الديوانة    إصابتين جديدتين بفيروس كورونا في بن عروس    عدنان الشواشي يكتب لكم: ربي «يفضل لنا» الفايسبوك ومخترع الفايسبوك    بالتعاون مع ثنائي تونسي ...لطيفة العرفاوي تغني ل«الشمس»    أصوات ''علاقة حميمية'' على المباشر.. هذا ما حصل في الكواليس..    زواج بالصدفة.. عجوز بريطانية تتزوج من شاب تونسي إثر رسالة خطأ على فايسبوك    4 جوان موعد عودة تدريبات فرق كرة السلة    هيئة النجم توضّح    جماهير الترجي تحتل المركز الخامس في استفتاء ماركا لأفضل جمهور في العالم    منزل بوزلفة: عامل المغازة يستولي على 16 مليونا    النحلي: اشتعال النيران بأحد عجلات حافلة دون ركاب    مر عليها 7 أشهر: نتائج تقرير الطب الشرعي في حادثة "الماديسون" قد تغير مجرى القضية؟!    سوسة: استعدادا لموسم الحصاد ..."صابة" ب 174 ألف قنطار وتوصيات خاصّة للفلاحين    مارك زوكربرغ لترامب: ليس الرد المناسب…    وفاة والد مدرب أستون فيلا بفيروس كورونا    مورو: "لست مؤهلا لمواصلة العمل السياسي"    قصّة جديدة: بلابل المدينة العتيقة (1)    استعدادات موسم الحصاد    فرنسا: سيناريو سوريا يتكرر في ليبيا والوضع مزعج جداً    القصيدة التعويذة: قراءة في «المارّون ....» لمحمود درويش (12)    بريطانيا تُغلق سفارتها في كوريا الشمالية وتسجب دبلوماسييها    مؤسسة النفط الليبية تكشف عن حجم خسائرها بسبب إغلاق الموانئ    البرازيل: حصيلة وفيات كورونا تتجاوز ال25 ألفا    تلاميذ البكالوريا يعودون إلى مقاعد الدراسة اليوم    أتى على 4 هكتارات من الأشجار.. السيطرة على حريق بجبل نينو ببوقرنين (صور)    طقس اليوم: أمطار متفرقة.. وانخفاض طفيف في درجات الحرارة    بالفيديو: لطفي بوشناق يرد على سمير العقربي: فمة ناس تعرف تعزّي وما تعرفش تهنّي    اكودة: اتفاقية شراكة للنهوض بواقع المرأة الحرفية ورياض الاطفال    توجيه مراسلات لمؤسسات عمومية لإنهاء التعاقد مع نائبين بالبرلمان    صابة متوسطة من الحبوب هذا العام في حدود 15.7 مليون قنطار    صلاح الدين المستاوي يكتب لكم: الأستاذ علي بوعجيلة رحمه الله رمز الاصالة التونسية والخلق الرضي    حادثة تسرب تسجيل صوتي.. الاذاعة التونسية توضّح    بعد يوم من انطلاق العمل: "الستاغ" تهدد اصحاب المقاهي وتطالبهم بخلاص الفواتير!    وفاة الكاتبة والناشطة الثقافية والمجتمعية جليلة عمامي    جندوبة: فلاحون يطالبون بجبر الأضرار التي لحقتهم جراء أزمة "كورونا"    خطأ على فايسبوك…ينتهي بزواج بين بريطانية وشاب تونسي! (صور)    جندوبة: الفلاحون يحتجون ويهددون بالتصعيد'    شاركت في انتاج مسلسل «نوبة 2»..فاطمة ناصر تعتزم إنتاج مسلسلات وأفلام تونسية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المهدي المحتمل لإيران و حزب التحرير في مقابل مهدي حركة الاخوان
نشر في باب نات يوم 29 - 03 - 2020


قراءة: 1 د, 49 ث
مرتجى محجوب
حزب التحرير الذي ينادي بخلافة على منهاج النبوة يعتبر أنه قد حان أوانها ، لا يؤمن بالديموقراطية الحزبية التمثيلية و يتمنى في اطار استراتيجيته المرحلية انهيار الأحزاب و فشلها و ان لزم الأمر انتفاضة الشعب ضدها ، من أجل نموذج حكم مركزي و في نفس الوقت جماهيري كالذي يتبناه و يعمل عليه رئيس الجمهورية الحالي قيس سعيد .
أخشى ما أخشاه ، أن تكون أطراف داخلية و خارجية ايرانية على سبيل المثال قد أقنعت السيد قيس سعيد أنه المهدي المنتظر الذي ستتحقق على يديه الخلافة على منهاج النبوة كما يتخيلوها .
نعم ، أشك في الأمر بقوة عندما أسمع خطابات الرئيس العنترية تجاه القضية الفلسطينية و القدس و مساعيه الحالية لمبادرة عالمية في مواجهة الكورونا و محاولاته المتكررة في السطو على صلاحيات رئاسة الحكومة و السلط المحلية و تهميشه للأحزاب و الكتل البرلمانية ...
هكذا هم الواهمون بالزعامة و المعتقدون أنهم أصحاب مهمة الاهية تاريخية ، أشخاص يعيشون في الخيال و في قطيعة رهيبة عن واقعهم و واقع دولهم و شعوبهم ، لا يتوانون في اتخاذ قرارات مصيرية أكبر من امكانياتهم و من امكانيات دولهم و يسعون دائما للعب أدوار البطولة و الريادة من دون أن تكون لهم مقومات و وسائل سياساتهم .
هم أشخاص يمكن أن يشكلوا خطرا كبيرا على أنفسهم و على شعوبهم و دولهم أذا لم يتحرروا من دمغجتهم و لم يستفيقوا من غفوتهم .
السيد قيس سعيد ليس وحيدا في هذا المجال بل يمكن أن نضيف له رئيس تركيا الحالي رجب طيب أردوغان و الذي يحمل نفس الأعراض و الأوهام مع اختلاف بسيط يتمثل في كونه مهدي منتظر حركة الاخوان .
أما المهدي المنتظر الذي أؤمن به شخصيا فهو العقل و العقلانية لا غير و هو بالتالي مشروع حضاري و فكرة تخرج الأمة الاسلامية من سباتها و تخلفها العميق نحو أفق التداول السلمي على السلطة و التعددية و الحرية و البحث و العلم و الابداع ، أؤكد لكم أنها ستلقى معارضة شديدة و شرسة من كافة تيارات ما يسمى بالاسلام السياسي بلا استثناء و ذلك وجه الغرابة التي ستنجلي بمعرفة السبب و بطلان العجب و دائما في اطار العقل و العقلانية .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.