عبير موسي تواصل مجددا “التهريج” في البرلمان    وزير المالية يتعهّد بخلاص المستحقات المالية لأبناء مؤسسة “شمس أف أم” وانطلاق التفويت فيها في ظرف اسبوع    خاص/ الغنوشي يلتقي بابرز مرشح لرئاسة الحكومة الحبيب الجملي..صراع قوي مع منجي مرزوق والحسم بيد رئيس الحركة    رئيس الحكومة يتعهد بإعادة الحياة لبعض المصانع في الحوض المنجمي    فيما تم تأجيل الانتخابات: النجم الساحلي يثبّت موعد الجلسة العامة التقييمية    اثارت جدلا: عروض بالجملة لسناء التي ابهرت التونسيين بصوتها مع جعفر القاسمي    حالة الطقس ليوم الجمعة 15 نوفمبر 2019    على الحدود: طلق ناري والتصدي لسيارات ليبية وحجز كلاشنيكوف وذخيرة    جربة: يوم تحسيسي لتقصي مرض السكري    تقرير خاص/ السم الابيض الذي يتناوله «التوانسة» يوميا ويهدد بحصد الأرواح البشرية    عجز الميزان التجاري الغذائي يرتفع الى 1344،5 مليون دينار    توزر: توزيع 2500 حزام عاكس للضوء للحماية من حوادث الطرقات التي تتسبب فيها الإبل    رئيس مجلس نواب الشعب يشرف على اجتماع ممثلي الأحزاب والائتلافات النيابية    عدد المؤسسات الخاصة التي طلبت منها ''رشاوي'' عند التعامل مع الادارات العمومية ارتفع في 2019 ب 28،8 بالمائة    كتاب صدر اليوم بفرنسا.. "الوجه الخفي للإمارات العربية المتحدة"    الشركة التونسية للملاحة ترجئ إبحار باخرة "قرطاج "نحو جنوة بسبب الأحوال الجوية    هذا الأحد: جمهور الموسيقى السمفونية على موعد مع حفل موسيقي الباروك    اجراءات لإرسال إرهابي عالق بين تركيا واليونان إلى أمريكا    وزارة الشؤون الثقافية: اجتماع لبحث الاستعدادات لاختام تظاهرة تونس عاصمة الثقافة الاسلامية    حجز بضاعة مهربة مختلفة قيمتها المالية تقدر ب 37 ألف دينار    مصر: حبس فتاة انتقدت الرئيس السيسي    ''يوسف الشاهد في تدوينة جديدة ''تونس أقوى    الفيفا تصعّد من جديد ضد الافريقي وهذا الإسم البارز سيخلف اليونسي في الرئاسة (متابعة)    لجنة النزاعات بالفيفا تقضي بدعوة الإفريقي إلى تمكين أوبوكو من 112 ألف دولار    شوقي الطبيب: إحالة عشرات ملفات الفساد بقطاع الصحة إلى القضاء ونسبة البت فيها تبقى ضعيفة    توفيق الراجحي: ضرورة تنقيح القانون 9 لسنة 1989 لحل الصعوبات المالية للمؤسسات العمومية وتحسين خدماتها    الرابطة 2- تعيين حكام مقابلات الجولة السادسة    الناظور .. القبض على شخص وحجز 04 كلغ من مخدر الزطلة    بطولة القسم الوطني (أ) لكرة السلة: فوز الاتحاد المنستيري والنجم الساحلي    المنطقة الحدودية العازلة: الجيش يوقف 9 اشخاص    بمشاركة 300 طبيبا..تونس تحتضن "الملتقى المغاربي الرابع للتطعيم والوقاية من أمراض المكورات الرئوية والمكورات السحائية"    القيروان : مداهمة مستودع وحجز كمية هامة من الزيت المدعم    استقالة الحكومة الكويتية    متساكنو المنطقة العسكرية بجبل مغيلة يعانون ضيق الحال جرّاء المهن الموسمية    رجال أعمال من تونس يستكشفون السوق الكونغولية    جربة .. القبض على شخصين من أجل السرقة    بنزرت : حجز أكثر من 1300 حاوية يشتبه في احتوائها على علامات مسرطنة    سيدي بوزيد: قافلة صحية للكشف المبكر عن مرض السكري    مرتجى محجوب يكتب لكم : "شفتو علاش قلنالكم بعدو الدين على السياسة"    الاتفاق حاصل بينهما.. سفيان الحيدوسي يعود لتدريب الشبيبة    قتلتهم قذائف العدوان الصهيوني وهم نيام ..8 شهداء من عائلة واحدة في قطاع غزّة    الفيفا تعين الفرنسي أرسين فينغر مسؤولا عن انشطة تطوير كرة القدم في العالم    السعودية تحرم هذه الأسماء ولا تسمح بتسجيلها!    «المشي على شفرة واحدة» للكاتب مراد ساسي 23....تعدّد الأصوات وتقنية الاسترجاع    الباخرة السياحة للرحلات الكبري ''اميرة'' ترسو اليوم بميناء حلق الوادي    تفاصيل حجز 4 كلغ من الزطلة على متن سيارة “لواج” في الناظور..    الدكتور نادر الحمامي ل«الشروق»: معاداة دولة الاستقلال... محاولة يائسة ضد سير التاريخ!    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الخميس 14 نوفمبر 2019    سوسة: وفاة كهل إثر اصطدام دراجته النارية بحافلة تقل عملة    عروض اليوم    يوميات مواطن حر : يقتلوننا في غزة امام اعين العالم    شمس الدين العوني يكتب عن القصاص محمود بلعيد: شخصيات قصصية مأخوذة بحرقة المكان والذاكرة ... 22    وزارة الصحة تضع على ذمة مرضى السكري هذه التطبيقة    قفصة.. الإطاحة ب 12 مفتشا عنهم    "فايسبوك" يحذف ملايين الحسابات لهذا السبب    الصافي سعيد: لم أشعر بالغربة مثلما شعرت بها في البرلمان.. وجدت كل شيء إلا الوطن ونفسي    أخبار النادي الصفاقسي: ودّ ضد المحرس والمتلوي ... وشواط يتدرب على انفراد    حظك ليوم الخميس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خطأ طبي يودي بحياة عائشة
نشر في الإعلان يوم 16 - 06 - 2010

«أمي لم تكن تشكو من أي مرض وهذا ما يثبته الكشف الطبي الكامل الذي قامت به قبل يومين من وفاتها وهو كشف أحرص منذ سنوات على إجرائه لها للإطمئنان على صحتها ولم يظهر الكشف وجود مرض السكري أو الضغط أو غيرها من الامراض التي يشتكي منها المسنون» عبارات قالتها لنا الآنسة آمال وهيبي بصوت تخنقه الغصة قبل أن تواصل : « يوم ظهور نتائج التحاليل حمدت الله كثيرا وبشرت والدتي بأنها في صحة جيدة ولم أكن أعلم أن يد المنون ستختطفها مني بعد أيام قليلة
تواصل آمال بعبارات متقطعة قائلة «الموت أمر محتوم ولا مفر منه ولكن أن يكون الموت بسبب خطأ أو سهو يدفع ثمنه شخص حياته فهذه هي صدمتنا الكبرى.

خطأ في التشخيص
مأساة والدة آمال «عائشة» التي لم تتجاوز 59 سنة بدأت عندما شعرت ببعض القلق بعد أيام من إجراء الفحوصات المذكورة أمال توجهت بوالدتها مباشرة الى أحد أقسام الاستعجالي بجهة القيروان فوجدت الطبيب المناوب قام بالكشف عليها ودون القيام بالتحاليل قال بأنها مصابة بإنخفاض السكري hypoglycemie وحقنها بمادة ال serome glycose30 وتم توجيه الحالة الى المستشفى الجهوي إبن الجزار بالقيروان وكانت آمال تصاحب والدتها في كل خطوة وظل الفريق الطبي المصاحب للمريضة طيلة المسافة الى مستشفى القيروان يحقن عائشة بحقن القلوكوز ولاحظت آمال أن حالة والدتها كانت تزداد سوءا مع مرور الوقت وبمجرد بلوغ المستشفى فوجئ الطبيب الذي باشر الحالة هناك بأن والدة آمال كانت تشكو إرتفاع السكري وأن معدل السكري بلغ لديها8.40 غ بسبب هذه الحقن.

غياب التجهيزات
الصدمة كانت كبيرة على الطبيب الذي بدأ في توبيخ الممرضة المصاحبة لوالدة آمال متسائلا عما إذا كانت المريضة خضعت لتحليل السكري فتعللت بعدم وجود جهاز التحليل والصدمة كانت أكبر على آمال التي عرفت أن الأيدي الأمينة التي وضعت بينها والدتها هي السبب في إحداث خلل في مختلف وظائف الجسم لديها بعد أن دخلت في حالة غيبوبة عميقة ورغم محاولات الطبيب إنقاذها بتعديل نسبة السكري في الدم إلا أن الوفاة كانت أقرب.

السهر وعدم الجدية
آمال تحدثت إلينا بعبارات تنم عن خبرة ودراية بالمجال الصحي سألناها عن مدى وجاهة إتهامها الطبيب الاستعجالي فأكدت أن الطبيب المختص الذي وجهت له الحالة في مستشفى القيروان فسر لها بدقة وأكد لها أن حالة والدتها تعكرت بسبب حقن القلوكوز التي خضعت لها ولو تم التعامل مع الحالة بجدية لأجريت التحاليل اللازمة قبل إستعمال الحقن وكان من المفروض أن تحقن والدتها بمادة الصوديوم لتخفيض نسبة السكري ولكن ما حدث هو العكس تماما والدليل أن نسبة السكري بلغت لديها ال 8.4 غ.
آمال تمسكت بحقها في تتبع المتسبب في وفاة والدتها وقد حصلت على إذن من المحكمة للحصول على التقرير الطبي والشروع في إجراءات التقاضي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.