التحليل النقابي .. قبل الانتخابات ..الحكومة والاتحاد .... والملفات الصعبة ....    طالت كثيرا وأثّرت على سير السلطة وأصابت المواطن ب«الاحباط» ..أزمة النداء... أزمة دولة    «تحيا تونس» يدين العنف    تونس تخسر حوالي ربع صادراتها نحو انقلترا إذا ما تم تطبيق «البريكسيت»    أخبار الحكومة    مدنين .. تعذّر المداواة بسبب الرياح... آفة العثة تصيب غابات الزيتون    من ربيع الثورات الى ربيع الشعوب والجيوش ..لا شيء يقع بالصدفة وبدون خيط ناظم يربط بين الأحداث    عمالقة "البريمرليغ" في صراع على نجم مغربي بسعر غير متوقع    «تونس عاصمة الشباب العربي لسنة 2019»    مهرجان المبدعات العربيات بسوسة .. استضافة صفية العمري وهشام رستم للحديث عن الروحانيات    عاطف بن حسين ل «الشروق» .. شخصيتي في شورب 2 مختلفة ... وأنتظر إنصاف القضاء في قضيتي ضد سامي الفهري    قوات حفتر توسع نطاق سيطرتها جنوب طرابلس وحكومة الوفاق تطلق مرحلة الهجوم    جوفنتس بطلا لايطاليا للمرة الثامنة على التوالي    «أطاحت بعشرات المسؤولين في شباكها: جاسوسة روسية تواجه حكما بالسجن في أمريكا    معارك عنيفة تدّك أحياء طرابلس…وقوات حفتر تضيّق الخناق    الإمارات تضع حجر الأساس لأول معبد هندوسي في الخليج    فراس الأسد يوضح ملابسات محاكمة والده رفعت في فرنسا    خاص/ الإطاحة بعنصر خطير يحوم حول سجن المرناقية...التفاصيل    إيقاف 4 متسللين حاولوا «الحرقة» عبر ميناء حلق الوادي    إصابة 4 مواطنين إثر إنفجار لغم بجبل عرباطة بڨفصة    الرابطة 1 : فوز بنقردان وشبيبة القيروان    النجم في مصر من أجل المربع الذهبي لكأس “الكاف”    بطولة ايطاليا :يوفنتوس يتوج باللقب للمرة الثامنة على التوالي    في المنستير: هذا ما قرره القضاء في حق قاتلة رضيعتها من شقيقها الأصغر    خلال الربع الاول من 2019..رقم معاملات مجموعة تواصل القابضة ينمو بنسبة 25 بالمائة    وفد الكونغرس الأمريكي يلتقي مجموعة من قيادات حركة النهضة    الاعتداء على مقداد السهيلي في محطة بنزين بالمرسى!    الغنوشي :حكومة الشاهد ما تزال حكومة توافقية    هزيمة جديدة للبنزرتي وللنادي الافريقي    بعد الشعر والموسيقى.. ندوات فكرية بمهرجان الرببع الادبي ببوسالم    المغنية أديل تنفصل عن زوجها سايمون كونيكي    اليوم تنطلق الدورة السادسة للمهرجان الدّولي للإبداع الثقافي    فريانة.. ضبط شخص بصدد محاولة اجتياز الحدود التونسية الجزائرية خلسة    القيروان: ضبط 07 أشخاص بصدد التنقيب على الآثار    القيروان :القبض على شخص من أجل القتل العمد مع سابقية القصد    محسن مرزوق يوجه أصابع الإتهام لإتحاد الشغل ويتوعد بالمحاسبة    تونس تخسر حوالي ربع صادراتها نحو انقلترا إذا ما تم تطبيق “البريكسيت”    السعودية تاسع أكثر الاقتصادات بؤساً في العالم!    إلغاء رحلة سفينة VIZZAVONA إلى مرسيليا    أخصائي الشروق..السّرطان: أسبابه وعمليّة انتشاره (9)    أضرار نقص الكالسيوم في الجسم    أخبار النادي الافريقي.. اليونسي ينهي الإضراب... غيابات بالجملة والعابدي يلتحق بالعيفة    اتحاد الشغل يدين سياسة قمع الاحتجاجات السلمية ويعتبرها مؤشّرا لعودة الاستبداد والتحضير للدكتاتورية    الدور ربع النهائي لكأس تونس أكابر..قمّة بين الساقية والمكارم... ودربي واعد بين طبلبة وجمّال    فيصل الحضيري يتخلّى عن '' 11 مليون'' ويستقيل    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم السبت 20 افريل 2019    تونس دون قوارير غاز لمدة 3 أيام..وهذه التفاصيل..    رياح قوية وهكذا سيكون الطقس اليوم وغدا..    مواد غذائية تزيد خطر الإصابة بسرطان الأمعاء    ''وزارة التربية :توحيد امتحانات ''السيزيام    "كيا" تكشف عن سيارة كهربائية لا مثيل لها!    فوائد التمارين البدنية تستمر حتى بعد 10 سنوات!    برنامج متنوع ومفاجآت في مهرجان الفوندو الباجي    مشاهير ... كونفوشيوس    قبلي .. إصابة أكثر من 70 بقرة بداء السل    اسألوني ..يجيب عنها الأستاذ الشيخ: أحمد الغربي    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الجمعة 19 أفريل 2019    من غشنا فليس منا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حملة مكثفة على الفضاءات الترفيهية والتجارية والمقاهي ومحلات بيع المرطبات
نشر في الإعلان يوم 26 - 08 - 2009

ستجري مصالح وزارة الصحة العمومية خلال شهر رمضان حملة مكثفة لمراقبة المحلات والمطاعم والمقاهي و الفضاءات التجارية وترمي هذه الحملة إلى مراقبة سلامة المواد الغذائية وصلوحيتها ومدى احترام شروط الصحة والنظافة نظرا لما يشهده فصل الصيف من ارتفاع في درجات الحرارة مما قد يؤثر سلبا على المواد الغذائية ويجعلها سريعة التعفن واعتبارا للحركية التجارية الكبيرة وتزايد الإقبال على المواد الاستهلاكية فقد اتخذت المصالح المعنية جملة من التدابير الرامية إلى تكثيف المراقبة في جميع مراحل الإنتاج والتحويل والخزن والنقل والتوزيع
وقد أشار السيد مبروك النظيف خلال اللقاء الإعلامي الذي انتظم بمقر الوزارة صبيحة يوم الخميس الى أن برنامج المراقبة هذه السنة هو برنامج خصوصي لحماية المواد سريعة التعفن وتجنب المشاكل الصحية التي تنتج عنها وقد قامت الوزارة في هذا الإطار بتكوين 500 إطار وفني لحفظ الصحة وسلامة الأغذية سيتم توزيعهم على 24 مصلحة جهوية لحفظ الصحة وسيقومون بمعاينات ميدانية للتأكد من سلامة المواد الأولية وظروف النقل والحفظ وسلامة المنتوج النهائي كما سيقومون بتحاليل ورفع عينات لتحليلها في المخابر المختصة وستتخذ الإجرءات اللازمة مع المخالفين سواء بالغلق أو حجز وإتلاف المواد الفاسدة.
250 فريق مراقبة
ومع بداية شهر رمضان سيباشر 250 فريق مراقبة ميدانية عملهم على كامل تراب الجمهورية وسيتولون عمليات المراقبة كامل اليوم وفي الصباح ستشمل المراقبة المسالخ وأسواق الجملة والأسواق الأسبوعية والبلدية ومحلات بيع المواد الغذائية بمختلف أنواعها وخاصة منها اللحوم الحمراء والبيضاء والحليب ومشتقاته والأسماك والمخابز وفي فترة مابعد الظهر ستراقب أماكن الأكلات الجماعية كموائد الإفطار ومآوي المسنين والمطابخ والمستشفيات والمطاعم الجامعية وفي الليل ستكون المراقبة على محلات صنع المرطبات والمقاهي والفضاءات الترفيهية ومحلات الأكلات الخفيفة وستتركز المراقبة كذلك على «النصابة» كبائعي «الملسوقة» والنواصر والخبز في الشارع.
غلق 129 محل
وكانت المصالح المعنية قبل حلول شهر رمضان وفي إطار المرحلة الأولى للاستعداد لهذا الشهر الكريم والتي انطلقت منذ شهر جويلية الفارط قد ركزت خلال عمليات المراقبة على أماكن تحويل وخزن المواد الغذائية وخاصة مصانع تحويل هذه المواد مثل مصانع الحليب ومشتقاته ومصانع المصبرات الغذائية والموالح المخللات إضافة إلى مخازن المواد الغذائية والمياه المعلبة ومحلات بيع المواد بالجملة وقد أسفرت عمليات المراقبة الصحية والتي فاق عدد الزيارات فيها ال18 ألف زيارة إلى تحرير 26 محضر وتوجيه 1704 تنبيه كتابي واقتراح غلق 129 محل كما تم حجز أكثر من 13900 كلغ من المواد الفاسدة. كما قامت هذه المصالح منذ بداية السنة بحجز أكثر من 20 ألف كيس بلاستيكي أسود اللون و26 ألف لتر من المشروبات المختلفة والحليب و329 طن من المواد الغذائية.
حالات تسمم
وأكثر الإشكاليات المطروحة بخصوص المواد الغذائية هي ظروف نقل هذه المواد التي يعتبرها السيد مبروك النظيف نقطة ضعف في حلقة إنتاج وتوزيع الكثير من المواد الاستهلاكية هذا إلى جانب ظروف العرض التي تنتفي فيها الشروط الصحية وقد تم منذ بداية هذه السنة الكشف عن 39 بؤرة تسمم نتج عنها تسمم ما يقارب ال473 حالة وأغلب حالات التسمم التي سجلت هي عائلية والبقية منها في الوسط المدرسي أو نتيجة لاستهلاك مواد غذائية في محلات مفتوحة للعموم وتعول مصالح وزارة الصحة العمومية على وعي المواطن للحد من الإخلالات والتجاوزات بالتأكد من صلوحية المنتوجات الغذائية قبل شرائها والبحث في مدى توفر شروط الصحة والسلامة وفي ظروف عرض المواد الغذائية كتعرضها للشمس أو الحشرات ليحمي نفسه من المشاكل الصحية


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.