الحمروني يخلف قعلول في البرلمان    تورطن ضمن 25 شبكة دولية.. زعيمات يَقُدن عصابات لترويج المخدّرات    ذو فويس كيدز: الطفل التونسي محمد ياسين ينجح في كسر عقدة إقصاء حماقي للمواهب التونسية    كرة اليد: نتائج وترتيب الجولة الرابعة "بلاي اوف" لبطولة القسم الوطني "أ"    أمير قطر يزور تونس    حالة الطقس ليوم الأحد 23 فيفري 2020    مهربون يعربدون    إلغاء الإضراب    قصي خولي يجري أول حوار تلفزيوني بعد تهديدات زوجته التونسية    استثناء عمال المقابر..تراتيب الإضراب العام لأعوان النظافة    تونس تشارك في الدورة 57 للمعرض الدولي للفلاحة بباريس    عبد اللطيف العلوي: الجواز الديبلوماسيّ حق، وليس امتيازا ولا غنيمة    القيروان/ ارتكب قضايا اختلاس من شركة يعمل فيها وعذب طفلا وسرق سيارة ثم حاول «الحرقة»    يتعاون مع فتيات ليل حسب الطلب: «تاكسيست» يقود شبكة مخدرات في تونس الكبرى    الدفعة الثانية من الجولة 16: صراع قوي في أعلى الترتيب    انتخابات جامعة كرة القدم - محمد العربي سناغرية واشرف عوادي ينافسان وديع الجريء    اللقاءات الكبرى لدار سيبستيان تنطلق بتكريم الفنان نجا المهداوي من خلال قراءات في مسيرة الفنان المبدع    فيروس كورونا.. آخر التطورات وأبرز الحقائق    محمد المثناني: دوري ابطال افريقيا هدفنا والوداد المغربي نعرفه    رسميا.. فتح طريق دمشق-حلب أمام حركة السير والمرور    أول تعليق من قصي الخولي بعد اتهامات زوجته التونسية مديحة ووالدتها تكشف مفاجاة جديدة (متابعة)    عبد اللطيف الفراتي يكتب لكم: الأيام الصعبة على الأبواب    انطلاق موسم جني الفراولة بنابل    تطاوين: الاتفاق حول 4 مطالب وعودة العمل في مصنعي الجبس بمنطقة "وادي الغار"    القبض على عنصرين تكفيريين بكل من المنستير ومنوبة    كاس العرب للأواسط/ الكنزاري: ضمان التأهل الى ربع النهائي لن يثنينا عن السعي لتحقيق الانتصار    وزير الشؤون الدينية يشرف على ندوة علمية ببنزرت ويكرم عددا من الأئمة    مسؤول بالخارجية يستقيل ويؤكد: الوزارة رهينة للفاسدين والمتآمرين    القصرين : العثور على مخيم للإرهابيين بأحد المرتفعات الجبلية    بعد تلقيها بطاقة دعوة ... انس جابر تدخل مباشرة الجدول الرئيسي لبطولة قطر المفتوحة للتنس    لأول مرة/ الملك سلمان يستقبل حاخاماً يهودياً في قصره.. وإسرائيل تحتفي    صفاقس : القبض على مدير شركة يروّج كافة أنواع المخدرات    لمكافحة "كورونا": 5 طائرات قطرية تتوجه للصين بمئات الأطنان من المُساعدات    تنبيه لمستعملي الطريق/بلاغ مروري بمناسبة سباق مارطون قرطاج    المستاوي يكتب لكم : المغارة الشاذلية تستقبل مواسم الخير (رجب وشعبان ورمضان) بختم مشهود للقرآن    مستجدّات قضية الاعتداء على أعوان ديوانة    خلال افريل 2020.. تونس تسلّط الضوء على زيت التّين الشوكي في معرض اينكسمتيكس باسبانيا    فيروس كورونا يصل إلى إيطاليا    وزارة الشؤون الدينية تنفي التخفيض في تسعيرة الحج الى النصف    قمتان في الدوري الإنقليزي : مواعيد مباريات السبت    الشاعر عبد العزيز الهمامي يتوج عن افضل ديوان شعر ضمن مسابقات البابطين الثقافية    رئيس الجامعة التونسية للسياحة يطالب بتنقيح قانون 73    واشنطن تعلن ارتفاعا جديدا في حصيلة المصابين بصواريخ إيران    القيروان ... رابعة الثلاث    المسرح : هذا المساء «زوم» في قاعة الفن الرابع    مواعيد آخر الاسبوع : الموسيقى    الرئيس الجزائري يدعو إلى عودة سوريا للجامعة العربية    إصابة رئيس بلدية إيراني بفيروس كورونا    الممثل حسين المحنوش....«العاتي»... الشخصية التي لا تُنسى    المبعوث الأممي: شروط الجيش الليبي معقولة    "كورونا" : أكثر من 2300 قتيل و76 ألف إصابة    الأسهم الأوروبية تنخفض بسبب "كورونا"    القصرين: حجز 2000 علبة سجائر كانت تروج خارج المسالك القانونية    اريانة : رفع 43 مخالفة اقتصادية منذ انطلاق "الصولد"    البورصة: 75 بالمائة من الشركات حسّنت عائداتها سنة 2019    وقفة احتجاجية لفلاحين في معتمدية باجة الشمالية للمطالبة بتوفير الشعير والأعلاف    منبر الجمعة: بشّروا ولا تنفّروا    المسؤولية أمانة عظمى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جمعية القضاة تدعو الفخفاخ إلى التشاور مع الهياكل القضائية وترفض تعيين القضاة صلب الحكومات
نشر في حقائق أون لاين يوم 27 - 01 - 2020

دعت جمعية القضاة التونسيين، رئيس الحكومة المكلف إلياس الفخفاخ، إلى العمل طبق مبدأ التشاركية الذي يراعي التشاور مع المجلس الأعلى للقضاء والهياكل الممثلة للقضاة في مسار تشكيل الحكومة بخصوص كل ما له علاقة بالعدل والقضاء.
ولاحظت الجمعية في لائحة مجلسها الوطني المنعقد اليوم الأحد في مدينة الحمامات، أن توظيف آلية إلحاق القضاة في اتجاه الإلحاقات السياسية والتعيين صلب الحكومات، من شأنه الانحراف بتلك الآلية بجعلها أداة لاختراق السلطة السياسية للسلطة القضائية والمساس بالثقة العامة في للقضاء.

كما عبر أعضاء المجلس الوطني في هذا السياق، عن رفضهم لآلية الإلحاق السياسي لما تمثّله من تهديد لاستقلال القضاء، وطالبو المجلس الأعلى للقضاء، بالخروج عن الصمت ومعالجة المسألة مؤسساتيا، واتخاذ مواقف مبدئية صريحة مؤطّرة للقضاة وموجهة للسلطة التنفيذية.
وذكروا بالخصوص، بما اتسمت به مسألة ضم عدد من القضاة إلى تركيبة حكومة الحبيب الجملي، من مساس بمبدأ الفصل بين السلط وانعدام للشفافية، وما رافقها من جدل طال استقلالية المعنيين بالترشيح وحيادهم.

وفي جانب آخر، دعت الجمعية رئيس الحكومة المكلف إلياس الفخفاخ، إلى وضع ملف إصلاح القضاء ضمن أولويات برنامجه الحكومي والإعلان عن الخطوط الكبرى لتوجهات الحكومة المقترحة للمبادرات التشريعية ذات الصلة بالقوانين المنظمة للعدالة والنظام الأساسي للقضاة وللتفقدية العامة للشؤون القضائية، وذلك بالتشاور والتنسيق مع مختلف الهياكل المتدخلة في منظومة العدالة.

وفي علاقة بمشاغل عموم القضاة، عبر أعضاء المجلس الوطني لجمعية القضاة، عن انشغالهم من مواصلة مجلس القضاء العدلي والمجلس الأعلى للقضاء عدم الالتزام بالآجال القانونية للبت في الحركة القضائية الاعتراضية، داعين إلى الإسراع بإصدار هذه الحركة.

كما عبروا عن انشغالهم من مسار إعداد ومضمون مذكرتي العمل لسنة 2019 المؤرختين في 19 نوفمبر 2019 المتعلقتين بتعيين قضاة بالقطب القضائي الاقتصادي والمالي والقطب القضائي لمكافحة الإرهاب لما اتسمت به من اخلالات شكلية وأصلية، وطالبو المجلس الأعلى للقضاء بالإعلان عن مطالب القضاة المقدمة للالتحاق بهذين القطبين القضائيين، وإجراء حركة قضائية استثنائية للقطبين والإعلان مسبقا عن المعايير الواقع اعتمادها في ذلك.

وبخصوص تطبيق القانون الأساسي الجديد لمحكمة المحاسبات، دعا أعضاء المجلس الوطني لجمعية القضاة الرئيس الأول لمحكمة المحاسبات ومجلس القضاء المالي إلى التعجيل بإرساء الدوائر الاستئنافية المركزية الثلاث، مشددين على أهمية الإسراع بإصدار القرارات الترتيبية المتعلقة بإحداث الدوائر الجهوية وفقا لمقتضيات الدستور والقانون الأساسي المنظم لمحكمة المحاسبات ومجلة الجماعات المحلية.
وأكدوا على ضرورة إصدار كل القرارات الترتيبية المتعلقة بتكريس أحكام القانون الأساسي الجديد لمحكمة المحاسبات لإرساء قضاء مالي مستقل وداعم لمبادئ الشفافية ومكافحة الفساد.
كما دعوا مجلس القضاء المالي إلى ضبط معايير موضوعية وتشاركيه للتسمية في خطة كل من وكيل الرئيس الأول ورؤساء الدوائر الاستئنافية الجديدة ووكلاء الدولة لديها ووكلاء الدولة المساعدين وفق تصور عام لإرساء قضاء مالي بكامل ضمانات الاستقلالية والأداء القضائي الجيد.

وبخصوص مجلس القضاء الإداري، طالبت جمعية القضاة مجلس القضاء الإداري، بالخصوص، بالشروع في ضبط معايير الحركة القضائية للقضاة الإداريين طبقا للقانون الأساسي المتعلق بالمجلس الأعلى للقضاء وللمعايير الدولية مع الالتزام بإتمامها قبل موفى شهر أفريل 2020.

كما أعلنوا يومي 14 و15 مارس 2020 تاريخا لانعقاد المؤتمر 14 لجمعية القضاة التونسيين، وفوضوا للمكتب التنفيذي تحديد مكان انعقاده وشعاره، مطالبين بحسن إعداده بما يتماشى وطبيعته كحدث وطني مميّز.

وات


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.