رسالة تهنئة    الكريب: تكريم المتوجين بالملتقى الوطني للموسيقى    جندوبة: قبيل انطلاق الامتحانات...تكريم المتميزين في مسابقة تحدي القراءة    خيارات صحية من المشروبات الصيفية    التريكي يدعو الزار إلى التنحّي    قف: الحكومة والمواطن الضحية!    إحراق الفضاء الخارجي لمقر الاتحاد الجهوي للشغل    ماطر .. نشوب حريق في كميات من حطب التدفئة بمحيط مدرسة الفلاحة    حدث اليوم: في ظل الخلافات والصراعات .. شبح تقسيم ليبيا يعود مجددا    أخبار النادي الصفاقسي: انتقادات كبيرة لدحمان والكوكي    أخبار نادي حمّام الأنف: شبان «الهمهاما» يحرزون لقب البطولة    أخبار اتحاد بن قردان: جلسة انتخابية وعون يعوّض شواط    طقس اليوم: الحرارة تصل إلى 41 درجة مع ظهور الشهيلي    جندوبة: الإيقاع بكهل بتهمة التطبب    الملعب الافريقي بمنزل بورقيبة: التحقيق متواصل في شبهة الفساد المالي    البورصة السياسيّة .. في صعود نجلاء بودن رئيسة الحكومة    مدرسة الحنية الجديدة تشارك في الملتقى الوطني للمسرح    قرارات ساخنة في الهيئة الادارية للاتحاد: لا للمشاركة في الحوار وإقرار للإضراب العام    تصريحات مطمئنة نسبيا عن فيروس جدري القردة    أبوظبي: وفاة شخصين وإصابة 120 آخرين في انفجار أسطوانة غاز    إثر بيع أم لمولودتها: القبض على 3 نسوة مورّطات في الإتجار بالبشر في سوسة    أميركا تُفرج عن جزء من مخزونها الوطني من لقاح 'جينيوس' لجدري القرود    دورة ثالثة من "أيام فنون المقاومة والتحرير".. وليلى خالد في الموعد    بنزرت: حريق مفاجئ بمحيط مدرسة فلاحية بماطر    دافوس: رئيسة الحكومة تتفق مع مديرة صندوق النقد الدولي على مواصلة المشاورات تمهيدا لإنطلاق المفاوضات الرسمية بين الطرفين    أجواءا مغيمة جزئيا باغلب الجهات الليلة    توننداكس ينهي حصة الاثنين مرتفعا بنسبة 06ر0+ بالمائة    وزارة الصحة: أمراض التدخين تكلف الدولة 2 مليار دينار سنويا    منوبة: وزير الشؤون الدينية يفتتح الدورة ال44 من مهرجان سيدي علي الحطاب بالمرناقية    وفد برلماني اوروبي يلتقي رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات فاروق بوعسكر    تستور: مهرجان تستور للمالوف والموسيقى العربية التقليدية يعلن عن تأسيس دار المالوف    الفنانة أديل في المسرح البلدي بتونس بتقنية الهولوغرام    إحباط عملية هجرة غير نظاميّة وانقاذ 16 مجتازا من بينهم رضيع    النص الكامل لبيان الهيئة الوطنية الإدارية لاتحاد الشغل    اتحاد الشغل: "البعض" استغل زيارة كنيس "الغريبة" بجربة للهرولة إلى التطبيع    تنشط في 3 ولايات: تفاصيل الاطاحة بشبكة لسرقة السيارات..    الجامعة التونسية للنزل: ارتفاع أسعار المواد الغذائية أثّر سلبا على نشاط النزل    شيرين تستغيث بالشرطة من حسام حبيب    ردوا بالكمامة: مذيعو أفغانستان يتضامنون مع زميلاتهم    جدل بشأن ''نجاح زيارة رونالدينو إلى تونس''، كادوريم يوضّح    تونس قادرة على رفع صادراتها من الملابس الى اوروبا الى قيمة 2300 مليون دينار موفي 2022    إصابة 5 عاملات فلاحيات في حادث مرور بسيدي بوزيد    اتحاد الشغل يقرر عدم المشاركة في الحوار الوطني "بصيغته الحالية"    مقتل حارس أمن في سفارة قطر بباريس    تاريخ فتح باب الاكتتاب في القسط الثاني من القرض الرقاعي الوطني    مرصد الدفاع عن مدنية الدولة: 'اختيار بودربالة لرئاسة اللجنة الإستشارية للشؤون الإقتصادية غير موفق وحذاري من الحكم الكلياني'    المدير الجهوي للحماية المدنية ببنزرت يؤكد تفحّم جُثتين في حريق بمنزل بورقيبة    هكذا تنتقل العدوى..الهاشمي الوزير يكشف حقيقة تسجيل اصابات بجدري القردة في تونس..    أسعار الصرف في تعاملات اليوم الاثنين 23 ماي 2022    كأس البرتغال: نادي بورتو يتوج باللقب للمرة الثامنة عشرة    فياريال يفوز 2-صفر في برشلونة ويتأهل لدوري المؤتمر الأوروبي    رولان غاروس: الألماني زفيريف يتأهل إلى الدور الثاني    رؤى ...الهويات المتشظية.. لماذا سقطت الخلافة الإسلامية؟    145 ألف دجّال ينشطون في تونس .. لماذا يقبل التونسي على الشعوذة؟    دورة رولان غاروس: خروج انس جابر من الدور الاول    موعد أول أيام عيد الأضحى.. فلكيا    لماذا نحن ضد الزواج المدني؟ الدكتورة حنان الشعار (لبنان) أستاذة في التعليم الجامعي والثانوي    صور وفيديو لخسوف القمر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



اختطاف امرأة بقصر هلال: إيقاف ثلاثة أشخاص والزوج الفاعل الأصلي فيها محل 10 مناشير تفتيش
نشر في تونسكوب يوم 25 - 01 - 2022

أذنت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بالمنستير، بشأن ملف قضية اختطاف امرأة بقصر هلال بولاية المنستير، والتي شارك فيها 12 شخصا، بإيقاف ثلاثة أشخاص، من بينهم امرأة، في انتظار إلقاء القبض على بقية أعضاء هذا الوفاق الإجرامي الذي يعد زوج المرأة الضحية هو الفاعل الأصلي فيه، وفق ما أفاد به ل"وات"، اليوم الثلاثاء، مساعد الوكيل العام والناطق الرسمي باسم محاكم المنستير والمهدية، فريد بن جحا.

وتحصن الزوج بالفرار، وهو محل 10 مناشير تفتيش في جرائم ترويج مخدرات، وهناك قضية بينه وزوجته في الطلاق منشورة أمام أنظار القضاء.
وتقدمت أمس الاثنين الزوجة الضحية إلى الشرطة العدلية بقصر هلال على أساس أنّه مفتش عنها لفائدة العائلة، إلاّ أنّه وقع تحويلها إلى فرقة الأبحاث والتفتيش للحرس الوطني بالمنستير التي أسند لها قاضي التحقيق إنابة عدلية.
وتبيّن بعد عرض الزوجة الضحية على الاختبار الطبي، أنّها تحمل آثار عنف ووقع بعد سماع أقوالها إعادتها إلى منزل والديها ووضعها تحت العناية الطبية والنفسية.
وتعود أطوار هذه القضية إلى بداية شهر جانفى الجاري عندما تداولت عدّة مواقع للتواصل الاجتماعي مقاطع فيديو لعملية اختطاف امرأة. وتعهد القضاء آنذاك بالموضوع مباشرة وفتح بحثا تحقيقيا في خصوص اختطاف شخص وتحويل وجهته باستعمال العنف والتهديد وحجز شخص بدون إذن قانوني. ووقع إثر ذلك تداول مقاطع فيديو تظهر فيها الضحية تقود السيارة مع زوجها.
وأكدت الضحية لدى سماعها أنّها تعرضت إلى الاختطاف باستعمال السلاح والتهديد، وأنّ مقاطع الفيديو التي ظهرت فيها تقود السيارة مع زوجها وقع تصويرها تحت الإكراه والتهديد بالسلاح والعنف من قبل زوجها الذي هددها بالاعتداء عليها في حال رفضت، علاوة على أنّه وقع ابتزاز والدها لدفع فدية مالية.
ووقع في الأخير الضغط على الضحية للتقدم من تلقاء نفسها إلى الشرطة العدلية للاعتراف بأنّه ليست هناك جريمة حتى يقع غلق الملف والإيهام بأنّ العملية ليس فيها أي طابع إجرامي، غير أنّه وبحنكة فرقة الأبحاث والتفتيش تأكد وجود وفاق إجرامي فيه الزوج الفاعل الأصلي، حسب فريد بن جحا.
وتمثلت أدوار المتورطين في مساعدة الزوج الجاني في عملية الخطف والإيواء وذلك باستخدام حوالي خمسة مساكن وتغيير المساكن بصفة منتظمة، وتغيير السيارات والتنقل من مدينة إلى أخرى بولايتي المنستير وسوسة حتى لا يقع التفطن إليهم، واستخدام العديد من شرائح الهاتف الجوّال كي لا يقع رصد مكالماتهم الهاتفية.
وقامت المرأة التي وقع ايقافها بنقل الزوج والزوجة الضحية من مكان إلى آخر واستعملت سيارتها وآوتهما بأحد المساكن وذلك وفق آخر ما أفضت إليه الأبحاث خلال سماع الضحية.
وأوضح فريد بن جحا أنّ العقوبات المنتظرة في جريمة تحويل وجهة شخص باستعمال السلاح والتهديد به، هي السجن مدى الحياة طبقا للفصل 237 من المجلة الجزائية، وعقوبة جريمة حجز شخص بدون إذن قانوني واستعمال العنف والتهديد، 20 سنة طبقا للفصلين 250 و251 من المجلة الجزائية. ويعاقب المشاركون في هذه الجرائم الذين سهلوا تنقل الزوج والزوجة الضحية أو ايوائهما أو التستر عليهما بنفس عقوبات الفاعل الأصلي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.