قرارات بحجم المهزلة بعد ما حدث بملعب الملاسين    حالات الغش في الدورة الرئيسية للباكالوريا تصل الى 467 حالة    المشيشي يؤكد للطبوبي التزام الحكومة بتنفيذ بنود الاتفاق اجتماع جلسة 5 زائد 5    واصلت تألقها... أنس جابر تترشح الى ثمن نهائي بطولة إيستبورن    القصرين : وفاة شاب في إنفجار لغم    رئيس الفلبين يُهدّد شعبه: لقاح كورونا أو مغادرة البلاد !    سيدي بوزيد: حريق متواصل منذ 3 أيام في المنطقة العسكرية المغلقة بجبل مغيلة    تعرف على مواعيد دوري أبطال إفريقيا في الموسم الجديد (2021-2022)    السفير الفرنسي: تونس لم تطلب أبدا من فرنسا الاستفادة من تخفيف ديونها    سوسة: القبض على شخص بحوزته كمية من الأقراص المخدرة    سليانة : نسبة التحاليل الإيجابية بلغت 62 بالمائة من مجمل التحاليل خلال اليومين الماضيين    وزارة الصحة تقرر توسيع دائرة الأشخاص المتمتعين بأولوية التلقيح لتشمل المصابين بعدد من الأمراض مزمنة    بين قصور الساف وسيدي علوان: وفاة 5 أشخاص وإصابة اثنين في حادث مرور    وزير الخارجية يشارك في « مؤتمر برلين 2 لدعم المسار السياسي في ليبيا »    فيديو/ تحذير من "مخطّط لإلغاء مادة الزيت المدعّم وإحالة الالاف على البطالة"    تأجيل الظهور التلفزي لراشد الغنوشي .. وهذه التفاصيل    تأخّر رحلة "قرطاج": شركة الملاحة توضّح وتعتذر    محمد عمار ينسحب من رئاسة الكتلة الديمقراطية..    عاجل: الوضع خطير في هذه الولايات..ووزير الصحة يدعو الى التدخل العاجل والفوري..    صفاقس: تسجيل حالتي وفاة و101 إصابة جديدة بفيروس كورونا    أخبار النادي الإفريقي: الوحيشي ينهي الاحتفالات للتركيز على النهائي    في اطار تعليم الكبار بتونس...6 مدارس حقلية لرفع الامية وتنمية المهارات    مع الشروق.. أمريكا والانسحاب من الشرق الأوسط    مقتل شخصين بينهما شرطي بإطلاق نار في ولاية كولورادو الأمريكية    توزر: فرض الحجر الشامل في كل المعتمديات    معهد قعفور: زيارة متابعة لسير امتحان البكالوريا    تعيين محمود بن رمضان على رأس «بيت الحكمة»    الكاف: تلميذة تفوز في المسابقة الوطنية «بيوتنا تقاسيم وكلمات»    نابل: المهرجان الطلّابي الدولي للتراث الغذائي    هشام المشيشي: "استقالتي من الحكومة غير مطروحة نهائيا"    أشغال الطاقة الشمسية بتطاوين انتهت منذ سنة...تعطّل استغلال مشروع القرضاب كارثة على الاقتصاد الوطني    تأمين السحب في مناطق الحجر الصحّي    قبل قصة رونالدو و«كوكاكولا»...4 مشاهير أسقطوا أسهم شركات كبرى بكلمة    وزير الصحة يعلن احداث مستشفى ميداني في باجة    حريق يأتي على 8 هكتارات من غابة ببلطة بوعوّان    وزير الصحة: إضافة 18 مركز تلقيح ضد كورونا    مسرحية "المندرة" للصحبي عمر: الثورة ينبغي أن تكون على الذات قبل الآخر    إمضاء وعد بيع لإذاعة شمس آف آم    المنستير: وفاة امراة داخل طائرة قادمة من فرنسا    مستقبل سليمان يتعاقد مع مهاجم قوافل قفصة حازم مبارك لمدة موسمين    الاعلان عن جملة من القرارات في مجال تحديث الادارة    تراجع مخزون المياه بسد سيدي سالم    طبرقة: الإطاحة بعصابة مخدرات وحجز 219 صفيحة من الزطلة    جلسة عمل حول قطاع الصيد البحري في ما يتعلق بمسالك التوزيع    مصر: إعدام 7 مواطنين أدينوا في قضايا قتل مقترنة بالسرقة    من بينها تونس : الكاف يعلن عن قائمة البلدان المشاركة باربعة اندية في رابطة الابطال وكاس الكونفدرالية    تشكيلة ذهاب نصف نهائي ابطال افريقيا : لاعب واحد من الترجي وخماسي من الاهلي    ستصل إلى 48 درجة: الحرارة المتوقعة بكامل الولايات    بعد اقرار حجر صحّي شامل بزغوان: تغيير مواعيد سفرات الحافلات    في الذكرى 25 لوفاته..الشيخ سالم الضيف: المربّي الزيتوني والمناضل الدستوري الفذّ    المخرجة التونسية كوثر بن هنية ضمن لجنة تحكيم الأفلام القصيرة ومسابقة أفلام المدارس خلال مهرجان كان 2021    داعش التي تنام بيننا... في تفكيك العقل التونسي    انطلاق فعاليات الدورة الثالثة لمهرجان قابس سينما فن    رئيس اتحاد الكتاب التونسيين في افتتاح معرض الكتاب التونسي: "أيها الكتاب....لا حظ لكم في هذا الوطن"    الجولة الأخيرة- مسرحية مونودراما لمنير العلوي جاهزة للمهرجانات الصيفية    أيام قرطاج السينمائية: فتح باب الترشيحات لجائزة 'قرطاج الواعدة'    محمد الشرفي في ذمة الله    محمّد الحبيب السلامي وتلميذ الامام مالك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اليوم في ندوة فكرية دولية بالحمامات: «المثقّفون والانتفاضات العربيّة»
نشر في الشروق يوم 12 - 07 - 2011


عبد الحليم المسعودي «الشروق»
تنطلق اليوم على الساعة التاسعة والنصف صباحا فعاليات ندوة «المثقفون والانتفاضات العربية» وذلك على امتداد ثلاثة أيام بمقر مركز التكوين السياحي نهج كركوان بالحمامات.
الندوة من تنظيم موقع الأوان الالكتروني (موقع فكري من أجل ثقافة عقلانية) بالتعاون مع جامعة الحريات Université des liberté بباريس وجاءت ورقة عمل هذه الندوة الفكرية النوعية كالتالي:
ورقة عمل الندوة الفكرية
«إن انتفاضة الشعوب العربية , مهما كانت مصائرها, تمثل نهاية لعصر وبروزا لوعي جديد تحدى كل التوقعات وأبطل كل التقسيمات التي طالما اعتبرت مسلمات. لا توجد معرفة يمكن أن تدعي القدرة على تقدير نتائج مجريات الأحداث الآن, لأن الأمر يتعلق بانبعاث مصير جديد وبمخاض لا يمكن التنبؤ بنتائجه, تبعا لذلك فكل شيء يجب إعادة التفكير فيه. وأول ما يجب إعادة التفكير فيه ما تنطوي عليه تسمية «المثقف» أو «المفكر» نفسها في السياق العربي من مدلولات وإيحاءات, في علاقتها الوطيدة بالسياق العالمي الذي يبدو أن «صورة المثقف» فيه آيلة إلى الامحاء أو إلى التحول نتيجة تضافر مسارات منها ما هو حديث ومنها ما هو قديم.
ولئن اهترأت الصورة النمطية للمثقف, وحلت محلها وظائف المختص والخبير والفاعل الإعلامي, ولئن كان تعرض المثقفين إلى الاختزال الشعبوي وإلى حقد أجهزة السلطة خطرا محدقا بهم في كل لحظة, ولئن كنا لا نعدم «مثقفين» يكرسون هذه الأجهزة السلطوية تكريسا يبعث على الغثيان, فإن الحاجة إلى واجب عدم الاستسلام وواجب المساءلة وطرح الإشكاليات تظل قائمة, وتظل شرطا من شروط إيجاد فضاء عام. كل هذا يفترض وجود ذوات غير مستكينة وغير متنازلة عن حرية الفكر وعن المطالبة المستمرة بها.
إننا نود دعوة كل واحد من المشاركين في هذه الندوة إلى أن يقدم نظرته الخاصة إلى هذه المسؤولية, سواء كان يتبنى وظيفة المثقف هذه أم يشتغل عليها بطريقة أخرى وتحت مسميات أخرى, سواء فعل ذلك في نطاق معرفة مختصة أم في إطار مساهمة خاصة في الحقل الاجتماعي والثقافي. ما الذي يسمح له بالتدخل خارج إطار مجاله الخاص؟ وفي ما يمكن للانتفاضات الحالية أن تغير موقفه والمهمة التي يضطلع بها؟ وما الذي تغير منها بفاعل الأهمية القصوى التي احتلتها وسائل الاتصال والشبكات الاجتماعية وشبكة الأنترنات ؟».
المشاركون
هذا ويشارك في هذه الندوة الفكرية الدولية إلى جانب المعقبين من أهل الفكر والثقافة والإعلام في تونس كوكبة من المفكرين الباحثين والأكاديميين التونسيين والعرب, هم على التوالي الكاتب والمحلل النفسي التونسي فتحي بن سلامة والذي سيقدم مداخلة حول المثقفين والتيولوجي والسياسي, كما سيقدم الأكاديمي وأستاذ الفلسفة فتحي المسكيني مداخلة حول نهاية المثقف الهُووي, ويقدم الأستاذ محمد الشريف الفرجاني مداخلة حول المثقف والفقيه, وتتناول الأستاذة والحقوقية سناء بن عاشور مداخلة حول النساء والثورات العربية, فيما تقدم الكاتبة اللبنانية الفرنسية دومينيك ادّة مداخلة بعنوان «استرجاع الحياة للكلمة» وتقدم جوسلين دخيلة مداخلة بعنوان «مدرس التناقض», ويساهم كل من الناقد السينمائي الطاهر الشيخاوي بمداخلة بعنوان «شاشات كبيرة وصغيرة بين الواقع والحياة» والدكتورة رجاء بن سلامة بمداخلة بعنوان «المثقفون والفايسبوك» وسعيد ناشيد بمداخلة تحت عنوان «المثقفون بعد الثورة : من التواصل العمودي إلى التواصل الأفقي» إلى جانب كل من الأكاديمي المغربي محمد الصغير جنجار (نائب مدير مؤسسة الملك عبد العزيز آل سعود للدراسات الإسلامية والعلوم الإنسانية بالدار البيضاء) بمداخلة تحمل عنوان «التوجه النقدي للمثقفين في المسارات الديمقراطية العربية» والمؤرخ السوري عزيز العظمة بمداخلة بعنوان «المثقفون والقُصور الثقافي», والقاضية المختصة في العدالة الجنائية الدولية آمنة قلالي بمداخلة تحمل عنوان «المثقفون العرب بين الكونية والنسبية الثقافية», وغازي الغرايري بمداخلة عنوانها «إيكاريوس أومن المثقف إلى السياسي» .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.