قيس سعيد: مجهودات كبيرة تبذل للعودة بالتونسيين العالقين في الخارج    إستئناف العلاقة التعاقدية بين ال"كنام" ونقابة الصيدليات الخاصة    التوزيع الجغرافي للمصابين بفيروس كورونا    حمدون:”دفن المتوفين بفيروس كورونا في المقابرلا ينقل العدوى”    وفاة رئيس الوزراء الليبي السابق محمود جبريل بسبب كورونا    يوميات مواطن حر: نُقّاد السمع والبصر    محمد الحامدي : وزارة التربية منفتحة على الصحفيين دون قيود    التشكيلات العسكرية تنفّذ 1200 دورية نهاية الأسبوع الفارط.. وتشرع اليوم في إيصال المساعدات إلى نقاط التجميع    القلعة الكبرى: إنفجار قارورة غاز بمنزل    فكرة: قيس سعيد ينحاز للشعب ويترّحم على المجاهد الأكبر    على طريق عقارب منزل شاكر: إنقلاب سيارة إسعاف    الرئيس الألماني لسعيّد: "لا يمكن للحجر أن يتواصل دون انقطاع"    مسؤول قطري: مصر رفضت استقبال مواطنين يرغبون في العودة    فيروس كورونا يفتك بوالدة غوارديولا    صفاقس: غلق سوق الأسماك بباب الجبلي مجددا بسبب الاكتظاظ    الصيدلية المركزية تعلن: سنتمكن من صنع حوالي 30 مليون كمامة في ظرف 15 يوما    هذه الليلة: بعض السحب والحرارة تتراوح بين 6 درجات و16 درجة    مؤشر المرونة العالمي.. تونس في المرتبة 90 ومرونتها الاقتصادية ضعيفة    الوكالة الوطنية للسلامة المعلوماتية تحذر من نشر المعلومات الخاصة بالإجتماعات والدروس عن بعد    في اجتماع لجنة الأمن والدفاع.. تأكيد على أهمية تمكين الامنيين والعسكريين من المعدّات والوسائل الوقائية    "شوفلي فن" بداية من الليلة على الوطنية 2 ..    تدهور صحة روني الطرابلسي المصاب بالكورونا: شقيقه يُوضّح    كتاب اليوم..مجمع الكتّاب التونسيين    فان ديك: أريد أن أكون أسطورة في ليفربول    هذا ما قاله سعيد للفخفاخ في اجتماع اليوم    تعزيز التعاون القضائي بين تونس والولايات المتحدة محور لقاء وزيرة العدل بالسفير الأمريكي    المدير التنفيذي للمعهد العربي لرؤساء المؤسسات: 61 بالمائة من مواطن الشغل في تونس مهدّدة بسبب "كورونا"    تونس: تعافي 4 أشخاص من فيروس كورونا    أبو ذاكر الصفايحي يكتب لكم : رسالة مضمونة الى "الفونة يوسفونة"    يسدّد طعنتين على مستوى القلب لشقيقه    بداية من الليلة: التخفيض في أسعار البنزين    أمين محفوظ:الفخفاخ لا يمكنه إصدار المراسيم حاليا    فكرة : 30 مليما خليوهم عندكم    مدنين.. ايداع 12شخصا سجن حربوب    حارس مرمى ريال مدريد سابقا يهزم كورونا    نحو التخفيض في اسعار هذه المواد بداية من شهر رمضان    بالخير.. راعي أغنام يعثر على قرابة ألف طلقة من بقايا الحرب العالمية الثانية    عمدة يوزّع السميد على أقاربه وآخر يستولي على الكميّة.. الكشف عن فساد مسؤولين محليين    خالفوا الحجر الصحّي وحظر التجوّل: ايداع 46 شخصا بالسجن وإحالة 72 آخرين بحالة سراح    وزير الفلاحة يعقد جلسة عمل مع المجمع المهني المشترك للخضر    فيفا يوصى بتخفيض رواتب اللاعبين خلال فترة فيروس كورونا    سفيان سفطة ل"الصباح نيوز" : "البلوزة البيضاء" هدية دعم للجيش الأبيض.. ورباعي الأغنية جمعه حب تونس    أنس جابر من نيويورك : "أفكر في الرقص للحفاظ على لياقتي البدنية"    سمير الوافي يعتذر من الزوجة الأولى لبن علي    نيرمين صفر : "كتيبة عقبة الارهابية تهددني بالقتل"    عبد اللطيف المكي : "ستطير الطائرة إلى الصين لتأتي بالبضاعة بإذن الله ولا صحة لغير ذلك"    برشلونة يستهدف ثلاثة لاعبين من البطولة الهولندية    ما هي حقيقة وفاة تركي آل الشيخ بفيروس كورونا ؟    منوبة : أربع إصابات عدوى إضافية بفيروس كورونا في الجهة    الجاليات الأجنبية بالكويت تقاضي الفنانة حياة الفهد بعد مطالبتها برميهم في الصحراء    الملكة إليزابيث تعد بانتصار بريطانيا على كورونا    حصيلة حملات الشرطة البلدية على امتداد ال24 ساعة الأخيرة    بايرن مونيخ يعاود التمارين بطريقة مبتكرة    الروبوتات بديل للطلبة في حفل تخرج جامعة يابانية    الاتحاد الإفريقي: نحو 20 مليون وظيفة مهددة في القارة بسبب وباء كورونا    توزر: سائق سيارة يدهس عون حرس ويلوذ بالفرار    لأوّل مرّة في التاريخ، الأذان يرفع في العاصمة الألمانيّة برلين، كيف ولماذا..؟!    مصمم إيطالي قتله كورونا وتبرع ب100 ألف يورو لمكافحته    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الترجي كشف البرنامج المفصل أمس .. برشلونة أو باريس سان جرمان للاحتفال « بالمائوية
نشر في الشروق يوم 13 - 10 - 2018

وَسط حَضور إعلامي ضَخم أزاح الترجي أمس في فندق الحَديقة السِّتار عن بَرنامجه الاحتفالي بالمائوية وهو لحظة تاريخية تَنتظرها الجماهير الصّفراء والحمراء على أحرّ من الجمر قِياسا بالأبعاد الرّمزية لهذا الحدث الكبير والذي سَتُقيم من أجله الهيئة المديرة «كَرنفالات» أسطورية تبدأ في مركّب المرحوم بلخوجة لتمتدّ نحو «باب سويقة» ومنها إلى بقيّة الجهات الداخلية والمُدن العالمية التي يَتنفّس فيها أبناء البلاد والمُهاجرون التونسيون هَواء «المكشخة».
التَحضيرات كانت استثنائية بكلّ المقاييس حتّى أنّ أعمال اللّجنة المُشرفة على ملف المائوية استغرقت عدّة أعوام وشَهدت العشرات من الاجتماعات التَنسيقية في سبيل الحصول على برنامج يَليق بشيخ المائة عَام (15 جانفي 1919 - 15 جانفي 2019).
ومن الواضح أنّ «القَيدوم» محمود بَبّو الذي عَاصر جُلّ المحطّات في مسيرة الجمعية أعطى برنامج المائوية من «رُوحه» مِثله مِثل بقيّة رِفاقه في هذه اللّجنة التي تَضمّ كذلك فاروق كتّو وزياد بن سالم وطارق السويسي وعماد العلمي ومحمّد بوسمّة.... وغيرهم كثير من جنود الخَفاء.
الاحتفال لمدّة عام
احتفالات شيخ الأندية بالمائوية ستكون على امتداد سنة كَاملة حيث من المُقرّر أن تُطفىء الجمعية الشّمعة رقم 100 يوم 15 جانفي 2019 لِتَتَواصل الأفراح التَرجية إلى حُدود 14 جانفي 2020. ومن المُنتظر أن تَتزيّن حديقة المرحوم حسّان بلخوجة في منتصف جانفي القادم باللّونين الأصفر والأحمر مِثلها مثل المَعقل التاريخي والنُقطة الأصلية لبداية «الحَركة» الترجية وهي ساحة «باب سويقة» التي ستكون مَسرحا للإلتقاء كلّ «المكشخين» احتفاءً بهذه اللّحظة الفَارقة في تَاريخ النادي التونسي الأقدم والأكثر «صَيدا» للألقاب.
المَهرجان الأصفر والأحمر سَيخترق الحدود الترابية ليشمل أحبّاء الجمعية في الخَارج كما أن جزءً من هذا «الكَرنفال» سيدور في «الفَضاء» بحكم أن الفريق سَيُطلق في الجوّ مجموعة من الألعاب النارية والمِظليات و»الطَائرات الخَفيفة» بالتّنسيق طبعا مع الجهات المَعنية لأن الفريق حَريص على نجاح هذا العُرس على كلّ المُستويات.
ضيوف بالجملة
من المُنتظر أن يُوجّه الترجي دعوات خاصّة للعَديد من الشّخصيات الرياضية والسياسية والثَقافية التونسية والدولية للمُشاركة في الاحتفالات بالمائوية. وقد أكدت اللّجنة المُشرفة على المائوية أنّ الفريق سَيستقبل رؤساء الجمعيات والجامعات المَحلية عَلاوة على قائد «الفيفا» «جياني أنفانتينو» فَضلا عن رئيس اللّجنة الدولية الأولمبية ومُمثلي الأندية الافريقية التي واجهها النادي في المُنافسات القارية مثل الأهلي و»مازمبي» و»أفريكا سبور»...
والدّعوة مفتوحة أيضا لرؤساء الاتّحادات الدُولية لبقيّة الرياضات الجَماعية غير كرة القدم كما هو شأن اليد والطّائرة وهما كذلك من الاختصاصات التي ذاع بهما صِيت الترجيين في الدّاخل والخارج.
الجَانب التَوثيقي
يَكتسي الاحتفال بالمائوية بُعدا تاريخيا الشَيء الذي جعل اللّجنة المُشرفة على الإعداد لهذا الحَدث الكَبير تُوجّه بوصلة الاهتمام للجانب التَوثيقي تَخليدا لهذه الذّكرى المَجيدة في المسيرة الترجية. وفي هذا الصّدد تَمّ إنتاج فيلم وثائقي تحت إشراف المنصف المكشّر هذا فضلا عن إعداد تظاهرة تنشيطية ثقافية ضَخمة بقيادة صاحب «الحضرة» الفاضل الجزيري.
وفي سياق مُتّصل سَتزدان المَكتبة الترجية بكتابين تَاريخيين أنيقين: الأوّل بقلم عبد العزيز بلخوجة والثاني من إعداد الطّاهر ساسي والحبيب بن يونس. كما تَتّجه النيّة نحو تركيز معرض وثائقي داخل أروقة مدينة الثّقافة ومن المفروض أن يَتضمّن هذا المعرض صُورا تِذكارية وشهادات كِتابية عن المشوار الطويل للترجي انطلاقا من عام 19.
برشلونة أم باريس سان جرمان
من المعروف أنّ الترجي من الأندية الجَامعة لعدّة رياضات واختصاصات وبناءً عليه فإنّ الاحتفالات بالمائوية لن تَقتصر على فرع كرة القدم الذي سيشهد إجراء مُباراة دولية استعراضية ضدّ فريق أوروبي مشهور (اللّجنة لم تَكشف عن اسمه وقد يكون «البَرصا» أو»بَاريس سان جرمان»). وتَتجاوز التظاهرات التنشيطية كرة القدم لتشمل أيضا كرة اليد والكرة الطائرة والمُصارعة والجيدو والسّباحة وربّما أيضا السَلّة التي كان فيها ل «المكشخين» صَولات وجَولات ومن المُقرّر تَنظيم جُملة من الدّورات الودية والرسمية المَرفوقة بالتَكريمات لكلّ من ساهم في إعلاء الرايات الصّفراء والحمراء. وستكون ساحة «باب سويقة» مَسرحا لسهرة رمضانية مُؤثّثة بالفنّ النبيل الذي يملك فيه الفريق تَقاليدا معروفة كذلك.
للشبّان نَصيب
يُعتبر الترجي من المدارس التَقليدية في تكوين المواهب الكروية التي صَنعت في مراحل مُوالية ربيع الجمعية عَلاوة على تقمّصها للأزياء الوطنية ولاشك في أن لاعبا بوزن طارق ذياب يَبقى من النماذج الحيّة عن عراقة النادي في صَقل المواهب.
وفي نطاق الاحتفالات بالمائوية لم يَغفل الفريق عن فرع الشبّان حيث وقع الاتّفاق مع السيدة فاطمة زايد على إقامة يوم مفتوح للأشبال الذين تَقلّ أعمارهم عن 13 سنة: أي الفئة العُمرية التي تستعدّ لتوقيع إجازتها الفنية الأولى مع الجمعية. ومن المنتظر أن يتضمّن برنامج الشبان عدة لقاءات ودية تَجمع أشبال «المكشخة» بفرق أخرى.
القُدماء في البال
لأنّ الترجي وَفِيٌ لماضيه وغير جَاحد لخدمات أبنائه عبر العُصور والأزمان فقد التفتت لجنة المائوية لقدماء الجمعية وبرمجت لفائدتهم مُواجهات استعراضية مع «نُظرائهم» التونسيين والأجانب. ولاشك في أنّ هذه اللّقاءات الطّريفة سَتنعش الذاكرة الترجية وتُمتع النّاس الباحثين عن اللّمسة الفنية للسّابقين أمثال طارق وبن مراد وتميم ومعلول وبن يحيى والواعر...
بين بُورقيبة والترجي
العلاقة بين الترجي والزّعيم الراحل الحبيب بورقيبة معروفة ومشهورة فقد أحبّ الرّجل الأزياء الذهبية حتّى أنّه تقلّد بعض المناصب الشَرفية في الجمعية عَلاوة على تَركيزه لمكتب المُحاماة في «باب سويقة» دون سِواها.
وفي هذا السياق لن يترك أهل الدار عيد الميلاد يَمرّ دون استحضار هذه الشخصية السياسية والوقوف عن تفاصيل علاقتها الوطيدة بشيخ الأندية وسيتكفّل رجاء فرحات بتقديم مُحاضرة في الغرض وهو الرّجل الأنسب لهذه المَهمّة بالنّظر إلى إلمامه ب»الفَلسفة» البُورقيبية وتَحقيقه الامتياز في تَجسيد هذه الشّخصية الوَطنية على خَشبة المَسرح. هذا وسيقع أيضا تَقديم مُحاضرات أخرى تُنير طبيعة العَلاقات القديمة بين الجمعية مع بعض المنظّمات والمؤسسات مثل الهلال الأحمر والمعهد الصّادقي ولاشك في أن هذا الجانب سَيشدّ انتباه المُهتمين بالتَوثيق والمُولعين بالتاريخ.
شعار جَديد
بمناسبة المائوية سيقوم الترجي بعملية «تَنقيحية» على شعار الجَمعية حيث سَيقع تَرسيم «وليدها» في مكانه الدّائم مع اضافة الرّقم 100 في إشارة رَمزية إلى دخول شيخ الأندية حَقبة القَرن.
ومن المُنتظر أن تُبادر الإدارة الترجية بتعميم الشّعار الجديد على مُختلف قَنواتها الاتّصالية ووثائقها الرسمية في غُضون الأيام القادمة التي ستشهد أيضا ظهور طابع بريدي يُؤرّخ لمائوية الجمعية التي يريد أهلها أن يكون لها نَشيد خاصّ بها تَستخدمه في المُباريات الرَسمية.
مُؤتمر طبي
حَتّى تَكون الاحتفالات شَاملة اختار الترجي إبراز تَميّزه في جوانب أخرى غير اللّعب وحصد الألقاب ومن المَجالات التي أبدع فيها أبناء الجمعية نجد الطبّ المُقترن في الحديقة «ب» بالدكتور القدير ياسين بن أحمد الذي سَيقدّم مُحاضرة في ميدانه وذلك بمعيّة إطار كَبير وهو المنصف بن عبيد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.