وزير الداخلية: المجمع الأمني الخاص بتأمين جزيرة قرقنة جاهز    توفيق المرودي : عبير موسي باعت رئاسة القائمات في المزاد و تدعمها مخابرات أجنبية    "مرحبا بالأسطورة": فيورنتينا الإيطالي يحتفي بفرانك ريبري    في القيروان: مفتش عنه يلقي بنفسه من نافذة الطابق العلوي لمقر الولاية    تونس ستطلق بداية من شهر سبتمبر 2019 موقع واب جديد تحت عنوان ''طاقتنا'' لمزيد تحسين الشفافية في القطاع الطاقي (توفيق الراجحي)    زهاء 43 ألف عائلة من ولاية المهدية يمكنها الانتفاع بتكفل الدولة بجزء من ديون العائلات تجاه الشركة التونسية للكهرباء والغاز    أمام الإقبال الكبير على حفل يسرى محنوش: هيئة مهرجان مدنين تقرّر...    صفاقس تودع أحد أعلامها سماحة الشيخ محمد المختار السلامي    حاتم بولبيار: النهضة اتصلت بالحوار التونسي لمنعي من الظهور في القناة لاني كنت ساكشف ''خنارهم''    هذه الليلة: أمطار متفرقة والحرارة بين 22 و28 درجة    حبس زوجين فرنسيين بتهمة سرقة رمال من شاطئ إيطالي    المرصد التونسي للمياه: اهتراء شبكات التوزيع تقف وراء تكرر وتواصل اضطراب توزيع المياه    خبير يكشف "سر" إصرار ترامب على شراء "غرينلاند"    فرار عشرات الآلاف من حملة تقودها روسيا على معقل المعارضة السورية    نشرت صورا لها من قفصة .. اليسا تحيي جمهورها بتونس و تهنئه بعيد الأضحى    كأس العالم للكرة الطائرة ..تونس تواجه كوبا في الافتتاح    التصدي لعمليتي "حرقة"    رونالدو: 2018 كان الأصعب بعدما شككوا في شرفي    بعد توقف العمل اليوم بعدد من مكاتبه : البريد التونسي يصدر هذا التوضيح    يوسف الشاهد يقرر الترفيع في ميزانية وزارة شؤون الثقافة ب 1 بالمائة من ميزانية الدولة بعنوان سنة 2020    وزارة التربية تستغرب التصريحات ''اللامسؤولة'' بشأن منع إسناد تراخيص تدريس بالقطاع الخاص لكافة مدرسي القطاع العمومي    سيدي بوزيد: إتلاف لحوم مصابة بالسلّ    في ملف التوجيه للمعاهد النموذجيّة.. تلامذة وأولياء يُطالبون الوزير بالإيفاء بتعهّداته    مع العودة المدرسية: لسعد اليعقوبي يهدد ويتوعد    العاصمة: ضبط كمية هامة من السجائر ومبلغ مالي داخل مستودع    فراس شوّاط يرفض الاحتراف بالبطولة السّعودية    الهلال السوداني يرفض تمديد عقد المدرب التونسي نبيل الكوكي    مالك الجزيري يخرج من الدور الأول لتصفيات بطولة فلاشينغ ميدوز    أمام جمهور غفير..لطفي بوشناق يفتتح أولى سهرات الدورة الثانية والثلاثين لمهرجان زغوان    حجز كمية هامة من بنادق الصيد والذخيرة بأحد المنازل ببلدة القطار بقفصة والاحتفاظ بصاحب المحل    بسبب فيديو من "الحج".. أمل حجازي تتعرض لموجة من الانتقادات    جندوبة: يٌلقي بنفسه من أعلى المستشفى    الجيش الأمريكي يطور صاروخا جديدا أسرع من الصوت    باردو: خروج عربة المترو رقم 4 عن السكة    أعلام من الجهات .. الشيخ علي النوري ..متصوّف وعالم جليل    الأمم المتحدة تؤجل مؤتمرا حول تعريف وتجريم التعذيب كان مقررا عقده في مصر    رموش طويلة وكثيفة    حمية غذائية ناجحة بالماء    بين الرديف وأم العرائس..حجز سجائر ومواد غذائية مهربة وتحرير 15 مخالفة اقتصادية    رئيس الحكومة يقرر اعادة فتح مطار تونس قرطاج الدولي امام العموم    بعد إهانتها للمعينة المنزلية: سوسن معالج تعتذر    رضوان الدربالي (مقيم بفرنسا) لا بديل عن اللمة العائلية بموطني.. فجلمة هي الهواء الذي اتنفسه    ليبيا..سلاح الجو التابع لحفتر يقصف عدة مواقع للوفاق في طرابلس    تونس: اندلاع حريق بالمنطقة العسكرية المغلقة بجبل بسمامة في القصرين    تعرضت الى عملية تحيل في المغرب .. الممثلة نورة العرفاوي تستنجد بالملك محمد السادس    عروض اليوم    تونس: خروج المترو عدد 4 عن السّكة    انتعاش معتبر في إنتاج الطماطم الفصلية    3 سبتمبر المقبل: الكشف عن شعار مونديال قطر 2022    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الأربعاء 21 أوت 2019    انخفاض في المبادلات مع الخارج وعجز الميزان التجاري الغذائي يتواصل    القيروان .. لهم المليارات وللفلاح مجرد مليمات ..الفلاّحون يتهمون مصانع التحويل بالابتزاز والتغول    تبيع الأوهام: إمرأة تسلب الشباب أموالهم مقابل ''عقود عمل'' بالخارج    تغيير منتظر لملعب و توقيت مباراة النادي الإفريقي و الملعب التونسي    رغد صدام حسين تنشر رسالة نادرة لوالدها بخط يده (صورة)    زوجة تروي حكايتها: شقيق زوجي يتحرش بي ويراودني…ويسعى للإختلاء بي!    صفاقس: الصيدليات تشكو نقصا في التزويد والمواطن يستغيث من غياب بعض الأدوية    لرشاقتك ..طبّقي رجيم الكمون وتخلّصي بسهولة من الدهون الزائدة!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حمادي عرافة ونجيب عياد يقيمان دراما الجيل الجديد ...إعجاب كبير بمسلسل «نوبة» واستياء من تواصل التلاعب بنسب المشاهدة
نشر في الشروق يوم 19 - 05 - 2019

عبر عدد من المخرجين ومنتجي الدراما التونسية من الجيل القديم عن إعجابهم وفخرهم بما قدمه الجيل الجديد من المخرجين لدراما رمضان هذه السنة مهنئين تونس بهذا الجيل الواعد الذي يطمئن على مستقبل الدراما في تونس.
تونس «الشروق»
انتعاشة حقيقية عرفتها الدراما التونسية لهذه السنة من حيث الكم 6 اعمال درامية اغلبها لمخرجين شبان تبث على عدد من القنوات التونسية وهي «النوبة» لعبد الحميد بوشناق مخرج اول فيلم رعب في تونس «دشرة» الذي نال عديد الجوائز في تونس وفي مهرجانات دولية ولاول مرة يشتغل على مسلسل درامي ،. وعلى الوطنية الأولى نجد «المايسترو «للسعد الوسلاتي ويحمل الوسلاتي تجربة لافتة كمساعد مخرج في السينما ونال عديد الجوائز واخرج عديد الأشرطة الوثائقية... ويتابع المشاهد على قناة التاسعة مسلسل القضية 460 للمخرج لسعد الوسلاتي ورغم صغر سنه اخرج الوسلاتي مجموعة من الأفلام القصيرة وفيلم طويل وعدة مسلسلات وتحصل على جائزتين لأفضل إخراج... هذه الأعمال الدرامية التي يتابعها المشاهد هذه السنة على القنوات التونسية رغم بعض الإنتقادات التي طالتها لا ننكر ايضا انها حققت نقلة نوعية في الدراما التونسية من حيث الكم وتنوع المواضيع واختلاف الرؤى الإخراجية فالمتابع لهذه الأعمال يلاحظ التطور التقني في التصوير والتركيب وتنوع الفضاءات وزوايا التصوير مما افرز صورة جيدة وجميلة تشد المتابع... ويرى عدد من المخرجين والمنتجين من الجيل القديم ان هذا التطور يعود بالأساس الى ان جل المخرجين الذين اشتغلوا على هذه الأعمال هم قادمون من السينما وهو ماانعكس ايجابا على أعمالهم في الدراما لتمكنهم من استخدام التقنيات الفنية... ولمعرفة رأي الجيل القديم من المخرجين في ما قدمه الجيل الجيد حاولنا رصد بعض الاراء ممن تسنى لنا الحصول عليهم.
نقلة تسعدنا ونفتخر بها
في هذا الصدد يتحدث المخرج حمادي عرافة الذي تربت هذه الأجيال على اعماله التليفزيونية وبقيت محفورة في الذاكرة على غرار «اخوة وزمان» ومن «اجل عيون كاترين» و»كمنجة سلامة»... يقول حمادي عرافة « لاحظنا هذه السنة تطورا كبيرا في الإخراج الدرامي وهذه النقلة تسعدنا وتجعلنا فخورين بهؤلاء المخرجين الشبان وتشجيعهم على مزيد العطاء لهذا القطاع... «وعن مخرجي هذه الأعمال يضيف عرافة» لسعد الوسلاتي لديه تجربة كمساعد مخرج وفي المايسترو اظهر تحسنا كبيرا في الإخراج وفي تمكنه من التقنيات وسيكون له مستقبل كبير...
وفنيا هذا العمل اعتبره ممتازا» اما عن المخرج مجدي السميري قال حمادي عرافة ان صاحب «القضية 460 « تمكن من خلق أجواء جديدة فيها بناء بالرغم ان الأحداث جافة على مستوى كتابة السيناريو الا ان المخرج أسعف الموقف على حد تعبيره... ولم يخف عرافة اعجابه الكبير بعبد الحميد بوشناق الذي قال عنه انه أبدى من القدرة الفنية والتقنية ما يحسب له مشيرا الى اهمية السيناريو ايضا الذي اعطى صورة طيبة ومقنعة حسب تقديره... ومن الدراما انتقل حمادي عرافة الى الكوميديا واعتبر مخرج زنقة الباشا نجيب مناصرية الذي يخوض تجربة الإخراج للمرة الثانية قد نجح فنيا لكن كتابة السيناريو لم تكون واضحة حسب تقييمه مشيرا الى انها قد ضاعت بين السيتكوم والمسلسل... مؤكدا ان مناصرية قادر على الأفضل لو كان بين يديه سيناريو اكثر جدية... حمادي عرافة يرى ايضا ان زنقة الباشا من افضل الأعمال الكوميدية لهذه السنة متسائلا كيف لفنانين (مثل جعفر القاسمي )لديهم مكانتهم لدى الجمهور يقبلون بأعمال رديئة... وعن سلسلة «دار نانا» التي تبث على قناة نسمة قال عنها محدثنا « فيها روح ونفس فني وبحث على مستوى تأطير الكاميرا وتصرف الشخصيات وتطور كبير في الآداء...» مشيرا الى انه عمل لم يكسب قاعدة جماهيرية لكنه ناجح فنيا . حمادي عرافة اعتبر ان ما قدم من مسلسلات هذه السنة يطمئن على مستوى الدراما في تونس.
موجة جديدة تبشر بالخير وتؤكد أن تونس بلد إنتاج
ولم يختلف المنتج نجيب عياد في رأيه عن المخرج حمادي عرافة واعتبر الدراما هذه السنة أظهرت تحولا وصورة مختلفة مثلما حصل في السينما السنوات الأخيرة على حد تعبيره ... يقول عياد ان اغلب الأعمال جيدة والمخرجين الشبان اثبتوا كفاءتهم وجدارتهم وتألقهم في الإخراج الدرامي رغم ضعف تجربتهم في هذا المجال ... مشيرا الى انها موجة جديدة ومؤشر جديد في الدراما التونسية يؤكد ان تونس بلد انتاج عن جدارة ... من جهته اخرى لم يخف نجيب عياد تخوفه من بعض المشاكل التي تحدث فيما بعد بين التلفزات والعلاقات مع المنتجين وتأخر خلاص المستحقات المالية ومسألة الأوديمات مثلما يحصل كل سنة على حد تعبيره مؤكدا في ذات الصدد على ضرورة تركيز هيكل لديه شفافية لرصد نسب المشاهدة بكل مصداقية لان ماهو موجود على الساحة حاليا ليس مضمونا حسب تقديره .و من النقاط السلبية التي أشار اليها نجيب عياد مسالة حقوق التأليف وعاب في ذلك على بعض الأعمال المستوحاة من اعمال اخرى ولم يتم ذكر النص الذي تم الإقتباس منه وهو مالا يجوز على حد تصريحه ... وفيما يتعلق بالكوميديا اعتبرها عياد قدمت الكثير من قلة الذوق وقلة الحياء « ورغم الهنات لم يخف نجيب عياد سعادته بتطور الدراما في تونس مهنئا الجيل الجديد من المخرجين بنجاحهم في دراما رمضان 2019.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.