الإعلان عنه الجمعة المقبل: سيناريو غير متوقع ومفاجأة في هوية «عصفور القصبة» النادر …ووزارة سيادية محمد عبو    يوسف الشاهد: 'تونس على الطريق الصحيح للديمقراطيّة.. وتعيش تجربة تحظى بتقدير قادة العالم'    من هو أبو العطا الذي اغتالته إسرائيل فجر اليوم؟    مسرحية "القلص" لأمير العيوني: حينما يدور حوار عبثي تحت القصف وصوت الرصاص    النجم الساحلي.. غياب الترشحات وتأخير موعد مباراة النجم والأهلي    المكتب الجامعي سينظر في ملفه.. عقوبة في انتظار برون    المنتخب الوطني.. برون يتخلف وبرنامج خاص بالخزري    هند صبري: "طريقة إقالة شراز العتيري هي عودة لطرق وأساليب ثُرنا عليها كتوانسة"    الفنانة التّونسيّة منجيّة الصفاقسي في عمل فني جديد ضمن " الإبتكار" الموسيقي (صورة)    إسماعيل هنية: سياسة الاغتيالات لن تنجح فى تغيير عقيدة المقاومة    نقابة قوات الأمن الداخلي بتوزر: قد نقاطع تظاهرة الكثبان الالكترونية لهذا السبب    تونس: كميات الأمطار المسجلة في مختلف ولايات الجمهورية    سيدي بوزيد .. وفاة عاملة فلاحية دهسا    تونس: إدارة شرطة المرور تصدر بلاغا مروري إثر تهاطل كميات كبيرة من الأمطار    بمعرض سوسة الدولي..نسخة ثانية للصّالون الدّولي للسيّارات    سيدي بوزيد: وفاة عسكري وإصابة 3 آخرين في انقلاب سيارتهم    بوعلي المباركي: اتحاد الشغل يدعو الى الفصل بين رجل الدولة ورجل السياسة في ادارة شأن البلاد    Ooredoo تونس تجدد شراكتها مع النادي الإفريقي    وزير الدفاع بالنيابة يقدّم لرئيس الجمهورية عرضا حول الوضع الأمني العام في البلاد    وفاة تلميذة جرفتها السيول بجندوبة واستياء من تأخّر الاعلان عن تعليق الدروس    الرصد الجوي: التزموا الحذر خلال الساعات القادمة    بن عروس : تفكيك شبكة دعارة ومخدرات نسائية    بالصور: العثور على 4 "مخازن" سلاح وذخيرة بمكان قريب من منطقة الأمن الوطني بقفصة    صفاقس : أسعار الزيتون في سوق قرمدة    تونس تجدد شراكتها مع النادي الإفريقي Ooredoo    البنك المركزي التونسي يكذب الشائعات بشأن اعتماد حلول متعلقة بالعملة الرقمية    الناطق باسم الحماية المدنية لالصباح نيوز: ركزنا فرقنا بمختلف النقاط ..ومستعدون لمجابهة أي طارئ    جندوبة..القبض علي عنصر متشدد    مأزق الرئاسة في النجم يتواصل وشرف الدين قد يجبر على المواصلة مع هيئة إنقاذ    اعترافات طبيب وعسكري متقاعدين يتزعّمان عصابة تدليس وتحيّل    كأس الاتحاد الافريقي: قرعة دور المجموعات    نقل الرئيس الأمريكي الأسبق إلى المستشفى    صفاقس: مركز الامن الوطني باب بحر يطيح باحد بارونات إحتكار التبغ    تقديم العدد الأول من المجلة التونسية لحقوق المؤلف
    مدنين: آخر المستجدات في قضيّة الشاب بشير    أمام تزايد موجة البرد.. وزارة الصحة تقدم نصائح للوقاية من "القريب"    وزارة التعليم العالي تقرر إيقاف الدروس ب5 ولايات    محمد الحبيب السلامي يسأل وينذر    حدث اليوم: رغم رفض بلدانهم فكرة استقبالهم : أنقرة تبدأ ترحيل «دواعش» أوروبا وأمريكا    نابل .. أمطار عزيرة و الدروس تتعطل    راحة ب10 أيام لخليل شمام    صوت الفلاحين ...ماهي الإشكاليات التي يواجهها فلاحو الزراعات الكبرى؟    اسكندر القصري يقترب من النادي البنزرتي    نصائح لزيادة خلايا الدم الحمراء    خطوات عملية لتجنّب مخاطر السّمنة    الأزمة تستفحل: 300 دواء مفقود والنقابات تحذّر    حادثة إختطاف رضيعة من مستشفى: وزارة الداخلية تؤكد ايقاف الفاعلة وتكشف التفاصيل..    محمد بوفارس يكتب لكم : يوميات مواطن حر    جندوبة : تلميذتان تشاركان في الملتقى الوطني للإبداعات الأدبية    منوبة: حجز 15 طنا من السكر المدعم و10 أطنان من مادة السميد في مخزن عشوائي بدوار هيشر    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الثلاثاء 12 نوفمبر 2019    الأردن.. إحباط عمليات إرهابية استهدفت موظفين بالسفارتين الأمريكية والإسرائيلية    السفير التركي علي أونانير ل"الصباح": تونس غير معنية ب"موجة" ترحيل "الدواعش".. ولا وجود لاتفاق سري حول مطار النفيضة..    المنجي الكعبي يكتب لكم : متابعات نقدية لتفسير السلامي ‬(2)    صندوق دعم المؤسسات الناشئة يتمكن من تعبئة 65 مليون دينار من البنك الافريقي للتنمية    مستشفى روما للأطفال تقدم دورة لاكتشاف النظام الغذائي الكيتوني    اليوم: تونس تعيش ظاهرة فلكية لن تتكرر قبل سنة 2032    حظك ليوم الاثنين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في اليوم الأول للدورة الرئيسية .. «الشروق» رصدت آراء المترشحين في جميع الجهات
نشر في الشروق يوم 13 - 06 - 2019

بكثير من التفاؤل والأمل المشوب باضطرابات ورهبة من الاختيارات استقبلت مختلف مراكز الامتحانات تلاميذ الباكالوريا لاجتياز اختبار مادة الفلسفة في مختلف الشعب.
«العرس الوطني» في يومه الأول لم يخل من بعض المفاجآت غير السارة منها حرمان عديد التلاميذ من اجتياز الاختبارات بسبب التأخير إضافة إلى غياب العشرات لأسباب أخرى رغم الاستنفار الوطني لاعلانها باكالوريا ناجحة واستثنائية على جميع المستويات. «الشروق» رافقت تلاميذ الباكالوريا في مختلف الجهات ورصدت أجواء الاختبارات.
توزر .. الاختبارات... في المتناول
توزر الشروق:
يجتاز امتحانات الدورة الرئيسية لمناظرة البكالوريا بولاية توزر هذه السنة1566 مترشحا وكان اليوم الاول لمادة الفلسفة ومن خلال رصدنا لانطباعات العديد منهم فإنها كانت في المتناول ومقبولة عموما التلميذة ايناس صولي شعبة العلوم التجريبية بمعهد حامة الجريد قالت إنّها اختارت موضوع –السعادة- ولم تجد اشكالا فيها وأيدتها زميلتها هناء عبّاسي من نفس الشعبة والتي اكدت انها متفائلة ونوّهت بالظروف الطيبة لإجراء الامتحان , ولم يختلف عنهما التلميذ حسّان عمري شعبة الآداب حيث قال إنّه اختار موضوع –الدولة- وأنهى الاختبار في ثلاث ساعات في حين أنّ المدّة المخصصة له أربع ساعات ولم يتعرض لأيّ ضغط والامتحان في المتناول حسب قوله .
وأجريت اختبارات اليوم الأوّل حسب تصريح المندوبة الجهوية للتربية بتوزر نعمة المازني في ظروف طيبة وعادية وهنالك حالتان استثنائيتان في الجهة الأولى تتمثل في إصابة تلميذة من معهد الشابي بلدغة عقرب ,وأشرفت المندوبة على نقلها إلى قسم الاستعجالي لإسعافها وإجرائها للامتحان حيث أمّنت لها مراقبين اثنين من معهدها وأجرت الامتحان في ظروف عادية بالمستشفى وغادرته ظهر يوم أمس .
أمّا الحالة الاستثنائية الثانية فهي لتلميذة ذات إعاقة عضوية وتمّ تمكينها من ثلث الوقت الإضافي عملا بالإجراءات القانونية وقامت المندوبة بزيارتها أيضا وأجرت الامتحان في أحسن الظروف .
بوبكر حريزي
سوسة .. ارتياح... وتخوف من مقاييس الاصلاح
«الشروق» مكتب الساحل:
تقدم أمس 8027 مترشحا لاجتياز الدورة الرئيسية لامتحان الباكالوريا من مختلف معاهد ولاية سوسة إلى 28 مركز امتحان انقسموا إلى 6581 مرسما في 27 معهد عمومي و1070 مرسما ب12 معهد خاص إضافة إلى 368 مترشحا بصفة فردية.
واجتازت مختلف الشعب في هذا اليوم الأول إختبار مادة الفلسفة تلاه اختبار في اللغة الأجنبية الثالثة، وتفاوتت انطباعات التلاميذ الذين التقتهم «الشروق»حول اختبار الفلسفة بين من اعتبره في المتناول إلى من قال إنه صعب وفئة أخرى رجحت أن مقاييس الإصلاح هي الفيصل.
وقال التلميذ ريان الطرابلسي من شعبة الآداب إن الاختبار في المتناول وبإمكان أي تلميذ متوسط الإمكانيات أن يجتازه بنجاح، حسب تأكيده.
واختارت سوار البريمي من شعبة الآداب الموضوع الأول اذي قالت إنه في المتناول، وعبّرت عن ارتياحها للإطار العام الذي جرت فيه الاختبارات.
وقالت فرح، وهي تلميذة باكالوريا رياضيات إنّ موضوع «النمذجة» في المتناول وبإمكان أي تلميذ راجع جيدا أن يحصل على عدد محترم، مضيفة أنّ من اشتغل بانتظام طوال السنة الدراسية لم يتفاجأ بمثل المواضيع المطروحة اليوم».
واعتبر نضال القرقني، شعبة الإعلامية أن كل المواضيع في المتناول وأن ما أزعجه توتّر المراقبين وحرصهم المبالغ فيه على تأمين الاختبار مما شتت تركيز التلاميذ حسب تقديره.
من جته قال بسام الجزار، من شعبة العلوم التجريبية عن الامتحان يُعتبر من نوع السهل الممتنع، وهو يتطلب مدة زمنية أكثر من المدة الممنوحة بحكم تضمنه لعدة «فخاخ» ليس من السهل تفكيكها حسب قوله.
واعتبر أستاذ الفلسفة بمعهد الطاهر صفر بسوسة فتحي الحامدي أنّ هناك ارتياحا لدى تلاميذ الشعب العلمية بخصوص اختبارالفلسفة، في حين يتطلب اختبار الآداب قدرة منهجية وبإمكان تلميذ متوسط متمكن من آليات المنهجية السليمة تجاوز هذه العقبة، حسب تعبيره. وأشار أستاذ الفلسفة جمال الوسلاتي والأستاذة وسيلة الدراجي إلى أن أحد مواضيع المطروحة يتطلب من التلميذ معرفة بالشأن السياسي العالمي وأن الإيجابي أن المواضيع كانت موزعة بصفة عادلة بين البرنامج من أول السنة إلى آخرها.
رضوان شبيل
صفاقس... اليوم الأول للباكالوريا .. مواضيع غير منتظرة في موسم دراسي استثنائي
استبشار بباقي المشوار، رغم صعوبة مواضيع اليوم الاول وخروجها عن المتوقع والمنتظر، من أغلب تلاميذ الباكالوريا لمختلف الشعب الأدبية والعلمية وغضب لعدم مراعاة الظروف الاستثنائية للموسم الدراسي الحالي.
مكتب صفاقس (الشروق)
تلك كانت محصلة انطباعات تلاميذ الباكالوريا بعد انجاز امتحان الفلسفة للشعب العلمية والادبية فأكد محمد عبد النبي من شعبة الاقتصاد والتصرف ان المواضيع المقترحة في مجملها لم تكن في المتناول ان لم نقل بانها صعبة فضلا عن الظروف غير العادية بالنسبة لتلميذ ينجز امتحان الباكالوريا لاول مرة مع غياب لقوارير المياه ومنع التلاميذ من مغادرة قاعة الامتحانات، حتى وان كان السبب طارئا واستثنائيا، فضلا عما تحدثه نصف الساعة السابقة لاجراء الامتحان من تشنج واضطراب وانتظار صعب يزيد الوضع سوءا...
الحديث عن نصف الساعة السابقة للامتحان ذكرها كثير من التلاميذ ورؤوا فيها عذابا نفسيا وتشتيتا لتركيز التلميذ، كما ذهب الى ذلك عزيز بن عبد الله الذي يجتاز «الباكالوريا» لاول مرة ويرى ان مواضيع الفلسفة راوغت المترشحين ب«النمذجة والسعادة» في حين ان اغلبهم كان ينتظر «الدولة» لغيابها منذ سنوات.
اماني البديدي من ناحيتها اكدت ان اجواء الامتحانات كانت جيدة ومناسبة وقد سعت خلالها الادارة والاساتذة الى التخفيف من حدة التوتر والخوف الذي يصاحب عادة اجراء الامتحانات الوطنية التي تنتظرها العائلات لتتويج مجهودات سنوات سابقة.
وليد التليلي من شعبة الاقتصاد والتصرف اعتبر ان امتحان الفلسفة لم يكن متوقعا كما ان وزارة التربية لم تراع الظرف الاستثنائي للموسم الدراسي الذي غلبت عليه الاضرابات والانقطاعات الدراسية وما صاحبها من توترات وتجاذبات بين الوزارة والنقابة جعلت التلميذ ضحية وأكمل عامه الدراسي بالسرعة القصوى لإكمال برامج التعليم.
زهور بوخيط تلميذة باكالوريا آداب اعتبرت من ناحيتها ان المواضيع المطروحة في اليوم الاول لم تكن متوقعة بما جعل الاختيار صعبا ولكنه يفتح باب إعمال العقل والتفكير العميق وهو المطلوب خاصة في امتحان الفلسفة.
اعتبار المواضيع المطروحة غير متوقعة ذهب اليه أيضا تلميذ باكالوريا الرياضيات محمد عبد المقصود الذي توجه برسالة الى سلطة الاشراف يدعو فيها الى ضرورة التخفيف من البرامج التعليمية المكثفة أو توحيد ضوارب المواد حتى تأخذ كل مادة حظها من الدراسة والتعليم.
نبيل العمامي
المنستير .. وعكة صحية مفاجئة تمنع تلميذا من اجتياز الاختبار
«الشروق» مكتب الساحل:
بدأ امس 6833 تلميذا بولاية المنستير اجراء امتحان البكالوريا في ظروف عادية، باستثناء تسجيل حالة بمركز إعدادية الامتياز بالمنستير حيث تعرّض احد المترشحين أثناء اجتياز الاختبار لوعكة صحية مفاجئة تم إثرها نقله إلى المستشفى الجامعي فطومة بورقيبة بالمنستير، وفق ما أكده المندوب الجهوي للتربية بالمنستير المنجي سليم ل «الشروق».
وأوضح المندوب انه تم إعلام الهياكل المهنية بالأمر وسيتم متابعة حالة المترشح حيث سيواصل اليوم اختباراته بشكل عادي إذا استقرت حالته الصحية أو قد يتم اللجوء إلى فتح مركز في المستشفى إذا اقتضت حالته الصحية ذلك.
وقال سليم إن باكالوريا هذه السنة تسجل 19 حالة خاصة على مستوى الولاية، منها حالتان تم تضخيم الكتابة بالنسبة إليها وحالة تجري اختبار الفلسفة باللغة الفرنسية و11 حالة تم تمتيعها بإضافة ثلث الوقت من بينها خمس حالات كانت بمرافق مع توفير قاعة خاصة، وحالتين تتطلبان تضخيم الخط مع توفير قاعة خاصة وإضافة ثلث الوقت.
وأكد مصدر من مندوبية التربية بالمنستير أنّ اليوم الأول لم يسجل غيابات ولا تأخيرا من أي مترشح، كما أنّ الاختبارات جرت في ظروف عادية لم يتم خلالها تسجيل أية حالة غش او ارتباك على سير الامتحان.
المهدي خليفة
سليانة ..الفلسفة في المتناول...
أجرى تلاميذ الباكالوريا يوم امس اختبار مادة الفلسفة، وقد أكد عدد ممن التقيناهم ان الامتحان كان في المتناول واوضحت التلميذة عبير الشنوفي انها ركزت على محور الدولة الذي كان منتظرا
كما اكد التلميذ هاني البوبكري ان الموضوعين المقترحين في متناول اي تلميذ يرنو النجاح وهو راض كل الرضا عما قدمه في الامتحان.
من جانب اخر فقد أجرى 03 تلاميذ الامتحان في سليانة المدينة حيث اصيبوا بكسور في ايديهم، وقد استوجب مرافقتهم من قبل ثلاث تلاميذ اخرين.
مراد البوبكري
الكاف .. تفاؤل في اختبار الفلسفة
انطلقت امتحانات البكالوريا في جهة الكاف وسط تفاؤل باختبارات اليوم الأول المتعلقة بمادة الفلسفة والمادة الاختيارية «الشروق «تحولت إلى مركز الاختبارات الكتابية بمعهد نبر والتقت بالتلميذة ملكة العرفاوي رابعة علوم تجريبية التي أكدت أن الاختبارات في المتناول وتسجيب لما تم التطرق إليه طيلة السنة الدراسية. في حين أكدت زميلتها ندى مديوني أنها اختارت الموضوع الثاني الذي يتعلق بالذات وعلاقتها بالآخر الكامن فيها وهو ما وفر فرصة للتحليل والتمحيص والغوص في أعماق الذات.
هذا المركز به 102مرشحا منهم 35 آداب و30 علوم تجريبية و28اقتصاد وتصرف و8مرشحين لشعبة الرياضيات في غياب الحالات الاستثنائية والتزام التلاميذ بتوصيات الإدارة والوزارة بعدم اصطحاب الأجهزة الإلكترونية بما في ذلك الهواتف الجوالة وهو ما برر غياب أي حالة للغش بهذا المركز.
رشاد الصالحي
جندوبة .. اختبار الفلسفة في المتناول
جندوبة «الشروق»:
أجريت اختبارات اليوم الاول من امتحان الباكالوريا بجهة جندوبة في ظروف طيبة وأكد أغلب التلاميذ ان مواضيع الفلسفة كانت في المتناول خاصة بالنسبة لشعبة الآداب.
فقد أكد التلميذ خليل السلطاني أن الإختبارات المقترحة تمس مواضيع تم تداولها هذه السنة وكانت متوقعة وتفتح جميعها الفرصة أمام المتعلم للتحليل والنقاش دون الخروج عن الموضوع. تلاميذ شعب الرياضيات والاقتصاد والتصرف والعلوم التجريبية أكدوا أنهم أنجزوا المهم مع مادة الفلسفة في انتظار الأهم.
عبد الكريم السلطاني
سيدي بوزيد .. حالتان استثنائيتان في المستشفى
انطلقت امس اختبارات البكالوريا في يومها الاول في اجواء طيبة بتظافر مجهودات الجميع من اساتذة واداريين وعملة لانجاح هذه المحطة الهامة بحضور أمني محترم حيث فتحت ابواب 27 مركز امتحان منهم مركزان استثنائيان بكل من المستشفى المحلي باولاد حفوز والمستشفى الجهوي بسيدي بوزيد لتحتضن 4961 مترشحا منهم 3972 من القطاع العام و610 من القطاع الخاص و379 متقدما بشكل فردي مقسمين على شعبة اداب 1979، شعبة الرياضيات262، علوم تجريبية 864، شعبة الاقتصاد والتصرف847 ، شعبة علوم تقنية 805، علوم اعلامية 129، شعبة رياضة 75 لاجتياز امتحان الباكالوريا لهذا العام. رئيس مصلحة الامتحانات بالمندوبية الجهوية للتربية بسيدي بوزيد عبد الحميد المسعدي . افاد بانه اضافة للحالتين الاستثنائيتين هناك بعض الحالات الاخرى المتمتعة بالاجراء الاستثنائي على غرار تضخيم الخط او اضافة ثلث الوقت او توفير قاعة خاصة حيث نجد 3 حالات في المكناسي وحالة في سيدي بوزيد وحالة في بئر الحفي واخرى في المزونة.
زهير المليكي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.