صفاقس : نسبة الاقبال على الانتخابات الجزئية لبلدية جبنيانة بلغت 3 بالمائة الى حدود العاشرة صباحا (الهيئة العليا المستقلة للانتخابات)    مجلس علوم الهندسة بصدد وضع استراتيجية وطنية لمرحلة ما بعد "كورونا" ( عميد المهندسين التونسيين)    لسعد اليعقوبي: لهذا يجب الإبقاء على 15 سبتمبر كموعد للعودة المدرسية    كرة اليد: الترجي الرياضي يجدد عقود سبعة لاعبين    فاجعة جديدة على شاطئ المنستير: غرق الشقيق ثم لحقت به شقيقته!    المنستير: غرق شقيقين في بحر القراعية    نحو اصدار امر حكومي يتعلق بتأجير المسؤولين الاول على المؤسسات والمنشآت العمومية، وبطريقة تعيينهم    اصابة المدرب السابق للبرازيل لوكسمبورغو بفيروس كورونا    إضراب عام للأطباء وأطباء الأسنان والصيادلة الإستشفائيين    الهايكا توجه تنبيها بإيقاف البث لقناتي نسمة والزيتونة وإذاعة القرآن الكريم    بنزرت .. شاب يعود الى السجن بعد مغادرته بساعات    لاجارد: منطقة اليورو تواجه عامين من الضغط النزولي على الأسعار    أخبار النجم الساحلي: شرف الدين يعد باستعادة لومار و«خلاص» اللاعبين    الكرة الطائرة: حمزة نقّة وأحمد القاضي في التّرجّي    رياض جغام يكتب لكم : ولد ليتوال...شرف لا يستحقّه إلاّ الرّجال..    12 مصابا جراء إطلاق نار في ملهى ليلي في كارولاينا الجنوبية    عبد المجيد تبون يحذر: ليبيا قد تتحول إلى «صومال جديد»    شهريات ب1000 دينار: وزارة الشؤون الإجتماعية تحذر من صفحة على فايسبوك    الفنانة رجاء جداوي في ذمة الله: تفاصيل الساعات الأخيرة في حربها مع كورونا    هند صبري ترثي الجداوي بكلمة مؤثرة    في عيد استقلال الولايات المتحدة.. ترامب يهاجم اليسار الراديكالي ويدعو إلى "محاسبة" الصين    حدث في مثل هذا اليوم    تبون يوضح موقفه من الوضع في ليبيا والعلاقات الجزائرية - المغربية    طقس الأحد.. البحر شديد الإضطراب والحرارة في إنخفاض    جرزونة..طعن عون شرطة بلدية    وزير التشغيل في مركز الحرف التقليدية بجربة (صورة)    عين دراهم..العثور على جثة متعفنة مجهولة الهوية    الرئيس الجزائري يُطالب فرنسا بالاعتذار عن استعمارها لبلده    كرة القدم - التعادل يحسم ودية الملعب التونسي ونادي حمام الانف    كورونا يغيب رجاء الجداوي "أنيقة" السينما المصرية    أغنية لها تاريخ..«إذا تشوفوه» سلاف تغني الهجر بطلب منها    مسيرة موسيقي تونسي: صالح المهدي....زرياب تونس «21»    كنوز المدينة: المدرسة العاشورية....هدية علي باشا الى أهل المالكية    ترمب يبشر بهزيمة كورونا قبل نهاية العام    حكايتي مع الكورونا: عادل الجماعي، ناشط سياسي ....الفيروس عمق جراح السيجومي    أول بلاغ عن الفيروس.. الصحة العالمية تكشف معلومات جديدة    7 ملايين للبخور... و5 ملايين للمسحوق السحري والأرباح بالمليارات..مشعوذون أفارقة يعبثون بالتونسيين!    بعد رحلة علاج ثقيلة.. وفاة رجاء الجداوي متأثرة بفيروس كورونا    الأربعاء امتحان الباكالوريا..إجراءات خاصة واستثنائية    جائحة الكورونا جعلتهم يبدعون..شباب الكرم وبرطال حيدر ينتجون ويبدعون    اليوم انتخاب مكتب جديد لجمعية القضاة التونسيين    استنفار في كوريا الشمالية بسبب كورونا!    وفاة الفنانة المصرية رجاء الجداوي بعد معاناة مع فيروس كورونا    إصابة النجم المغربي نور الدين امرابط بكورونا    سترك يا رب..    عدنان الشواشي يكتب لكم: هكذا خُلِقْت وهكذا أموت إن شاء الله    توقف حركة سير القطارات بين تونس وبنزرت    غدا الاحد/ القمر سيغيب عن سماء تونس    مشروع مدرسة الشرطة بالنفيضة: منظمة الأعراف تستنكر الاستعانة بشركة أجنبية    صفاقس..حجز 75 صندوقا من الخوخ والتفاح الفاسد    مساء اليوم بمدينة العامرة..عرض مسرحية مسعودة المقدودة بحضور نجوم التمثيل والغناء    تنفيذ ميزانية 2020: تراجع عائدات الدولة    قبلي: شروع بعض العائلات في اقتناء اضاحيها وتشكيات من غلاء الاسعار رغم توفر العدد الكافي من الاضاحي بالجهة    الجامعة تنظم اليوم السبت ملتقى حول مشروع القانون الخاص بالجامعات والجمعيات ومجالات الاستثمار    كميات القفالة الحية المعروضة حاليا تمثل خطرا على صحة المستهلك (وزارة الفلاحة)    على متنها 1660 مسافرا .. باخرة قرطاج تغادر اليوم مرسيليا باتجاه ميناء جرجيس    كوناكت تدعو الى ارساء انصاف ضريبي وسن نصوص تنظيمية للعمل عن بعد    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المنتخب الوطني : الشبان يريدون «الثأر» من الكامرون و«فضيحة» النقل التلفزي متواصلة
نشر في الشروق يوم 12 - 10 - 2019

بعد مُوريتانيا والكوت ديفوار، يخوض المنتخب اليوم في رادس مقابلة ودية ثالثة ستجمعه هذه المرّة بالكامرون.
المُباراة ستكون منقولة على قناة الكأس القطرية التي ستقوم بتأمين البث المباشر بصورة عالية الجودة فضلا عن تخصيص أستوديو تحليلي من المنتظر أن يُؤثّثه هيكل الشعري وربيع العفوي وزياد الجزيري. هذا في الوقت الذي سيتواجد فيه ياسين بورقيبة على عين المكان لإجراء التصريحات.
الفضيحة مُتواصلة
في الوقت الذي تستقطب فيه شاشة الكأس القطرية الآلاف وربّما الملايين من التونسيين المُتعلقين بالمنتخب ، تَغيب تلفزتنا الوطنية عن هذا الحدث الكروي.
أمّا السبب فهو معروف لدى القاصي والداني ويكمن في الخلاف القائم بين التلفزة والجامعة حول مَعاليم النقل التلفزي لأنشطتنا الكروية (الرابطة الأولى - الرابطة الثانية - الكأس - المُباريات الودية للمنتخب).
وكانت الجامعة قد اشترطت قرابة تسعة مليارات للتفريط في حقوق البث. وقد فشلت المُفاوضات بسبب «تقصير» القناة الوطنية ولهفة الجريء على جمع المليارات ليضخّها في مرحلة موالية للأندية ويضمن بذلك ولاءها المُطلق.
وهُناك طبعا ضحية واحدة في هذه اللعبة السخيفة والحديث عن الجمهور التونسي الذي بلغ به الأمر حدّ متابعة لقاءات منتخب بلاده في قنوات الكوت ديفوار وقطر. والقادم أسوأ وأفظع.
باللاّمين مُؤهل
تُؤكد المعلومات القادمة من محيط المنتخب أن المدافع الشاب آدم باللامين مؤهل للظهور بأزياء الفريق الوطني.
وكان آدم باللامين ضِمن المدعوين لتعزيز المنتخب الأولمبي على هامش المواجهة المكرّرة ضدّ الكامرون في نطاق التصفيات المؤهلة ل»كان» أقل من 23 عاما. وتعذّرت عليه آنذاك المشاركة بسبب عدم استكمال الوثائق المطلوبة.
ويُعتبر باللاّمين واحدا من اللاعبين الواعدين والذين ساهم في استقطابهم الإطار الفني السّابق للمنتخب الأولمبي بقيادة فريد بن بلقاسم.
وبالتوازي مع آدم باللامين الناشط في السويد هُناك أيضا المهاجم القادم من «لوكسمبورغ» عادل بالطيّب الذي وجّه له المنذر كبيّر الدعوة بمُناسبة المباراة المرتقبة ضد الكامرون. وقد كان بالطيب من المدعوين أيضا لتعزيز المنتخب الأولمبي غير أنه لم يلعب نتيجة الاصابة التي تعرض لها آنذاك مع فريقه «أف 91 ديديلانجي».
تشكيلة مُتوازنة
في انتظار الكشف بصفة رسمية عن تشكيلة المنتخب تفيد الأنباء التي تحصّلنا عليها أن المنذر كبيّر قد يعتمد على التركيبة التالية:
بن مصطفى (بن شريفية) – مرياح – برون – كشريدة – معلول – السخيري – الشعلالي – ساسي – االصرارفي – السليتي – الخنيسي.
ومن المُلاحظ أن هذه التشكيلة مُتوازنة ولها القدرة على تأمين الدفاع مع تحقيق النجاعة الهجومية خاصّة في ظل الدعم الذي سيجده ثلاثي المقدّمة من لاعبي الوسط فضلا عن مساهمة الظهيرين معلول وكشريدة في احداث التفوّق العددي.
«ثأرية»
في 10 سبتمبر خيّم الحزن على رادس بعد أن «سرقت» منّا كامرون «ريغوبار سونغ» فرحة التأهل إلى ال»كَان» والأولمبياد.
وبعد أيام معدودة من خيبة المنتخب الأولمبي يواجه فريقنا الوطني الأول نظيره الكامروني في المكان نفسه.
ولاشك في أن مباراة اليوم لن تخلو من «النوايا الثأرية» رغم طابعها الودي. ومن شبه المؤكد أن العديد من العناصر الدولية تُمني النفس بالردّ على خيبة الأشبال عبر الفوز على الفريق الأوّل للكامرون.
الجدير بالذّكر أن القائمة الحالية لمنتخبنا تضم عدة أسماء كانت قد عاشت صدمة الانسحاب من التصفيات المؤهلة لكأس افريقيا المرشّحة بدورها للألعاب الأولمبية طوكيو 2020. ومن هؤلاء نستحضر أيمن دحمان وبسّام الصّرارفي.
أوضاع مُتشابهة
يُمكن القول إن الأوضاع مُتشابهة في المنتخبين التونسي والكامروني خاصّة أن الفريقين اختارا عزل مُدربيهما بعد كأس افريقيا.
وقد تخلى منتخبنا عن الفرنسي «آلان جيراس» نتيجة الفوضى العَارمة التي رافقت مشاركتنا في ال»كان». ومن جهتها عوّضت الكامرون الهولندي «كلارنس سيدورف» بالبرتغالي «أنتونيو كونسيساو داسيلفا» على خلفية الخروج المبكّر لبطل 2017 من كأس افريقيا (الانهزام في الدور ثمن النهائي أمام نيجيريا).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.