حركة مشروع تونس: "الحزب الفائز بالانتخابات يجب أن يتحمل مسؤوليته في تشكيل الحكومة"    رئيس الجمهورية يلتقي مدير عام وكالة الاستخبارات والأمن للدفاع    الأربعاء: "الصباح نيوز" تنشر ترتيبات الجلسة الافتتاحية للدورة البرلمانية    صفاقس: ارتفاع أسعار زيت الزيتون    المنتخب الوطني يواصل تحضيراته لمواجهة ليبيا : حصّة ثالثة تدريبية و برنامج خاص بالخزري    المكناسي: وفاة عسكري وإصابة 3 آخرين إثر انقلاب سيارتهم العسكرية    المباركي: اتحاد الشغل يدعو الى الفصل بين رجل الدولة ورجل السياسة في ادارة شأن البلاد    كميات الامطار المسجلة خلال 24 ساعة الاخيرة في مختلف انحاء البلاد    تونس: إدارة شرطة المرور تصدر بلاغا مروري إثر تهاطل كميات كبيرة من الأمطار    تونس: كميات الأمطار المسجلة في مختلف ولايات الجمهورية    قابس: فنّان تشكيلي ينجز مجسّم محفظة عملاقة تكريما للمربين    بمعرض سوسة الدولي..نسخة ثانية للصّالون الدّولي للسيّارات    Ooredoo تونس تجدد شراكتها مع النادي الإفريقي    تونس تجدد شراكتها مع النادي الإفريقي Ooredoo    وفاة تلميذة جرفتها السيول بجندوبة واستياء من تأخّر الاعلان عن تعليق الدروس    الرصد الجوي: التزموا الحذر خلال الساعات القادمة    بن عروس : تفكيك شبكة دعارة ومخدرات نسائية    البنك المركزي التونسي يكذب الشائعات بشأن اعتماد حلول متعلقة بالعملة الرقمية    القلص لأمير العيوني.. حينما يدور حوار عبثي تحت القصف وصوت الرصاص    الناطق باسم الحماية المدنية لالصباح نيوز: ركزنا فرقنا بمختلف النقاط ..ومستعدون لمجابهة أي طارئ    اعترافات طبيب وعسكري متقاعدين يتزعّمان عصابة تدليس وتحيّل    مأزق الرئاسة في النجم يتواصل وشرف الدين قد يجبر على المواصلة مع هيئة إنقاذ    جندوبة..القبض علي عنصر متشدد    كأس الاتحاد الافريقي: قرعة دور المجموعات    صفاقس: مركز الامن الوطني باب بحر يطيح باحد بارونات إحتكار التبغ    نقل الرئيس الأمريكي الأسبق إلى المستشفى    تقديم العدد الأول من المجلة التونسية لحقوق المؤلف
    مدنين: آخر المستجدات في قضيّة الشاب بشير    أمام تزايد موجة البرد.. وزارة الصحة تقدم نصائح للوقاية من "القريب"    محمد الحبيب السلامي يسأل وينذر    في الذكرى ال15 لرحيله.. ماذا بقي من صاحب الكوفية؟    حديث عن تجاوزات مالية وسينمائيون يتساءلون : نفقات أيّام قرطاج السينمائية تثير الشبهات    عروض اليوم    نابل .. أمطار عزيرة و الدروس تتعطل    راحة ب10 أيام لخليل شمام    حجز بضائع مهرّبة بلغت قيمتها مليارين .. وهذه التفاصيل    صوت الفلاحين ...ماهي الإشكاليات التي يواجهها فلاحو الزراعات الكبرى؟    اسكندر القصري يقترب من النادي البنزرتي    نصائح لزيادة خلايا الدم الحمراء    خطوات عملية لتجنّب مخاطر السّمنة    الأزمة تستفحل: 300 دواء مفقود والنقابات تحذّر    عاجل: وزارة التربية تعلن تعطل الدروس بكافة المؤسسات التربوية العمومية والخاصة بولايات نابل وتونس الكبرى    حادثة إختطاف رضيعة من مستشفى: وزارة الداخلية تؤكد ايقاف الفاعلة وتكشف التفاصيل..    جندوبة : تلميذتان تشاركان في الملتقى الوطني للإبداعات الأدبية    منوبة: حجز 15 طنا من السكر المدعم و10 أطنان من مادة السميد في مخزن عشوائي بدوار هيشر    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الثلاثاء 12 نوفمبر 2019    ملتقى بئربورقبة .. 3 إنتصارات متتالية    الأردن.. إحباط عمليات إرهابية استهدفت موظفين بالسفارتين الأمريكية والإسرائيلية    دمشق.. قتلى وجرحى في قصف معاد قرب السفارة اللبنانية    محمد بوفارس يكتب لكم : يوميات مواطن حر    قوات الاحتلات تغتال القيادي ب"حركة الجهاد" بهاء أبو العطا    السفير التركي علي أونانير ل"الصباح": تونس غير معنية ب"موجة" ترحيل "الدواعش".. ولا وجود لاتفاق سري حول مطار النفيضة..    المنجي الكعبي يكتب لكم : متابعات نقدية لتفسير السلامي ‬(2)    صندوق دعم المؤسسات الناشئة يتمكن من تعبئة 65 مليون دينار من البنك الافريقي للتنمية    بعد استعادتها من إسرائيل.. الملك الأردني عبد الله الثاني يصل إلى الباقورة    مستشفى روما للأطفال تقدم دورة لاكتشاف النظام الغذائي الكيتوني    اليوم: تونس تعيش ظاهرة فلكية لن تتكرر قبل سنة 2032    حظك ليوم الاثنين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لا خير في شعب لا يقدس العمل
نشر في الشروق يوم 18 - 10 - 2019


العمل ركيزة هامة من ركائز النهوض والتقدم وعلامة من علامات ازدهار الشعوب ولذا اعتنى القرآن الكريم بالعمل وحث عليه ونبذ القعود والكسل بل إنه ذهب أكثر من ذلك حين اعتبر العمل عبادة يجازى عن فعلها ونوعا من أنواع الجهاد في سبيل الله. قال الله تعالى : (وَأَنْ لَيْسَ لِلْإِنْسَانِ إِلَّا مَا سعى وأن سَعْيَهُ سَوْفَ يرى ثم يُجْزَاهُ الْجَزَاءَ الْأَوْفَى)(النجم:39/40/41) وقد رأى بعض الصحابة شابا قويا يسرع إلى عمله فقالوا: لو كان هذا في سبيل الله فردَ عليهم النبي صلى الله عليه وسلم بقوله: (لا تقولوا هذا فإنَّه إنْ كان خرَج يسعى على ولده صِغارا فهو في سبيل الله وإنْ كان خرج يسعى على أبوين شيخَين كبيرين فهو في سبيل الله وإنْ كان خرج يسعى على نفسه يعفُّها فهو في سبيل الله وإنْ كان خرج رياء ومفاخرة فهو في سبيل الشيطان ). لقد أمر الإسلام بالسعي والكسب ودعا إلى الضرب في الأرض والانتفاع بخيراتها واستغلالها أحسن استغلال: (هُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ ذَلُولاً فَامْشُوا فِي مَنَاكِبِهَا وَكُلُوا مِنْ رِزْقِهِ وَإِلَيْهِ النُّشُورُ) (الملك:15). وروى البخاري أن النبي صلى الله عليه وسلم قال(لأن يحتطب أحدكم حزمة على ظهره خير له من يسأل أحدا فيعطيه أو يمنعه ) وقال أيضا: (ما أكل أحد طعاما قط خيرا من أن يأكل من طعام يده). فهذه دعوة صريحة للعمل والاعتماد على النفس في الإنتاج وتحقيق الاكتفاء الذاتي لأنه لا خير في شعب يأكل من إنتاج غيره وبذلك تتحقق القوة والمناعة التي أمرنا بها الله حين قال (وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ قُوَّةٍ وَمِنْ رِبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ )(الأنفال:60) والحقيقة أن ذلك لا يتم إلا بشروط منها: حب العمل والتفاني والإخلاص فيه وحب العمل لا يرتبط فقط بالحضور والانصراف ولكن هناك نقاط أهم من ذلك يأتي على رأسها حب التطوير والابتكار وعدم الميل للخمول والكسل والرضا وحب التطوير والابتكار هي ثقافة يجب أن تغرس فينا منذ الصغر حتى نخرج من دائرة التخلف والانحطاط ولنا المثال في كثير من الدول التي حققت قفزة اقتصادية كبرى كنا نتساوى معها في نسبة نمو ضعيفة خلال سنوات السبعينات مثل كوريا الجنوبية وماليزيا ولنا المثال كذلك في اليابان هذه القوة الاقتصادية والتكنولوجية الهامة فاليابانيون يقدسون العمل إلى حد العبادة ويرى الياباني سعادته وراحته عندما يعمل ويكد ويجد وينتج ما ينفع به نفسه وبلاده فأين نحن منهم اليوم. وقد حرص الإسلام على توفير السلم الاجتماعي وإرساء علاقات سوية بين الأجراء وأصحاب العمل قوامها احترام حقوق العمال من جهة ونبذ الكسل والتراخي واجتناب الغش ذلك ما بينه النبي صلى الله عليه وسلم حين قال (إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه) وقوله أيضا: (خير الكسب كسب يد العامل إذا نصح) وقد ذًكر للنبي رجل يصوم النهار ويقوم الليل وقد انقطع للعبادة فقال صلى الله عليه (من ينفق عليه) ؟ قيل أخوه قال : (أخوه خير منه). إن نبذ العمل مهما كان وضيعا يدعو إلى الفقر والمسكنة والذل والمهانة ويدفع إلى الانحراف وارتكاب الجرائم فلا خير في أمة لا يقدس أفرادها العمل.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.