صوت الشارع.. ماهي تأثيرات "فايسبوك" على الانتخابات؟    بين سوسة والقيروان وصفاقس.. إيقاف 44 شخصا مُفتشا عنهم في حملات أمنية    مفارقة في الدجاج الحي.. الفلاح يبيعه ب2800 مي والمستهلك يشتريه ب4500مي    تشمل البري والبحري والجوي ..وزارة النقل تخرج مشاريع عملاقة من الثلاجة    بطولة الرابطة المحترفة الاولى لكرة القدم تختتم يوم 15 جوان المقبل    فرنسا تتهم رئيس مجموعة "بي إن سبورتس" بالفساد    استدعاء أجويرو لتشكيلة الأرجنتين في كوبا أمريكا    المكتب الجامعي يتعهد بالجانب التأديبي لملف مباراة الملعب القابسي و اتحاد بن قردان    هكذا سيكون الطقس اليوم    من سيدي بوزيد والقيروان وسليانة والقصرين نحوالجزائر .. 12 شاحنة تهريب تثير الفوضى    اليوم : إفتتاح الدورة السابعة لمعرض يا قادم لينا بصفاقس    الموت يفجع الشاب بشير    وجيهة الجندوبي: ''انّجم نخالف القانون على خاطر ولدي''    لماذا قالت درة: ''رمضان في تونس ليس له طعم''؟    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    إثارة قضية اغتيال بورقيبة لبن يوسف .. محاكمة... «الجحود»    سوسة...قبل شقّان الفطر: العثور على جثّة شاب تتدلّى من أعلى شجرة    شارع باريس ..إيقاف شاب بحوزته رطل من «الزطلة»    تفاصيل مرعبة عن شبكة التبييض الدولية عبر تونس .. ذهب وكوكايين و 4 رجال أعمال متورّطون    منذ الثورة: 350 عون أمن هاجروا إلى قطر    طهران تحذر واشنطن من "تداعيات مؤلمة" لأي تصعيد ضدها...    إندونيسيا: قتلى وجرحى بعد إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية    شاهد.. لاعب يجهش في البكاء بعد تسجيله لهدف قاتل أرسل به فريق الخصم الذي يدربه والده للهبوط    الحوثيون يستهدفون مطار نجران السعودي بطائرة مسيرة    طريق الجَنَانِ فِي رَمَضَانَ..القرآن شفيع المؤمنين    كتاب الشروق المتسلسل..علي بن أبي طالب (17)..المؤمن... القوي... الشجاع في رحلة الجهاد    كتاب الشروق المتسلسل..هارون الرشيد بين الأسطورة والحقيقة    كيف تتخلصّ من رائحة الفم في رمضان؟    نصائح للتخلص من الخمول والكسل في رمضان    زلزال يضرب منطقة غنية بالغاز في هولندا    إحالة مجلة المياه    أمريكا.. ترامب يرشح امرأة لتولي قيادة القوات الجوية    الرابطة 1 التونسية (جولة 23): برنامج مباريات الاربعاء والنقل التلفزي    الترجي يشد الرحال إلى المغرب    للبيع في مزاد.. حاسوب كبّد العالم 95 مليار دولار    قصر قفصة..حريق في منزل يودي بحياة طفل الخمس سنوات    بقع الأظافر البيضاء تخفي علامات خطر لا علاقة لها بنقص الكالسيوم    بالفيديو... رد عنيف من محمد الشرنوبي بعد رؤية غوريلا "رامز في الشلال"    ترامب يخسر دعوى رفعتها لجنة بمجلس النواب بخصوص سجلاته المالية    المهدية: تجدد الاحتجاجات الليلية في الرجيش    ثعبان ضخم يثير الهلع بالحديقة العمومية بقرمبالية    الإمارات ترحب بعقد مؤتمر البحرين في إطار ‘صفقة القرن'    البرلمان يشرع في مناقشة اتفاقية الضمان بين تونس والمؤسسة الدولية الاسلامية    خطير :نقل تلميذ وثلاث تلميذات الى المستشفى بعد تناولهم اقراصا مخدّرة    الجامعة العامة للتعليم تدعو معلمي مواد السنة السادسة أساسي الى الاكتفاء باصلاح اختبارات مدارسهم    هبة أمريكية لتونس بقيمة 5 ملايين دولار    تونس تشارك لأول مرة في الأسبوع الافريقي للمحروقات المنعقد من 4 الى 8 نوفمبر 2019 بمدنية كيب تاون    إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) تأذن بتسويق IQOS السيجارة الالكترونية    اختراق طبي يرصد "قاتلا فتاكا" لدى الشباب قبل وفاتهم!    تسجيل 258 مخالفة اقتصادية بسوسة    الفرياني: تونس تعمل على رفع انتاج النفط والغاز الطبيعي خلال سنة 2019    ر.م.ع. الخطوط التونسية: 170 مليون دينار تكلفة تسريح 1200 عون    الرابطة تقرّ بهزم الملعب القابسي جزائيا    وحدات الشرطة البلديّة تحجز كميات هامة من المواد الغذائية    أحمد الأندلسي يعتزل التمثيل..ويكشف الأسباب..    لأول مرة نجلاء التونسية تحسمها وتكشف حقيقة علاقتها بعزة سليمان بطلة أولاد مفيدة 4    أعلام من الجهات.. محمد الصالح الخماسي.. الخطاط والمثقف الاصيل    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الثلاثاء 21 ماي 2019    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"الزورق" السنغالي يفوز بجائزة التانيت الذهبي في مهرجان قرطاج السينمائي
نشر في الوسط التونسية يوم 25 - 11 - 2012

يروي الفيلم مآسي الهجرة غير الشرعية على متن "زوارق الموت" وتدور أحداثه في قرية صيادين تقع في أحواز العاصمة السينغالية داكار، تبحر منها زوارق في رحلات "قاتلة" نحو جزر الكناري الاسبانية لكنها نادرا ما تنجح في بلوغ وجهتها.
حصل فيلم "الزورق" للمخرج السنغالي موسى توري على جائزة "التانيت الذهي" ضمن مسابقة الافلام الطويلة بمهرجان "أيام قرطاج السينمائية" الدولي الذي اختتمت دورته ال 24 ليلة السبت بقاعة "الكوليزي" في العاصمة تونس.
ويروي الفيلم مآسي الهجرة غير الشرعية على متن "زوارق الموت" وتدور أحداثه في قرية صيادين تقع في أحواز العاصمة السينغالية داكار، تبحر منها زوارق في رحلات "قاتلة" نحو جزر الكناري الاسبانية لكنها نادرا ما تنجح في بلوغ وجهتها.
وبدأ المخرج السينغالي موسى توري مسيرته السينمائية باكرا. وقد أخرج فيلمه المطول الأول "توباب بي" سنة 1991. وفي رصيده اليوم عشرة أعمال متنوعة.
وضمن المسابقة نفسها، أحرز المخرج المغربي فوزي بن سعيدي جائزة "التانيت الفضي" عن فيلم "موت للبيع"، والمخرجة المصرية هالة لطفي جائزة "التانيت البرونزي" عن شريطها "الخروج إلى النهار".
وحصل فيلم "الاستاذ" للمخرج التونسي محمود بن محمود على جائزة أفضل سيناريو.
وأحرز الأردني علي سليمان جائزة أفضل ممثل عن دوره في فيلم "آخر جمعة" للمخرج يحيى العبد الله (الأردن)، والانغولية سيومارا مورايس جائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم "كل شيء على ما يرام" للمخرج بوكاس باسكوال" (أنغولا).
وانتظمت الدورة ال 24 لمهرجان أيام قرطاج السينمائية من 16 إلى 24 تشرين الثاني/نوفمبر 2012.
و"أيام قرطاج السينمائية" التي انطلقت دورتها الاولى سنة 1966 هي أقدم مهرجان سينمائي في المنطقة العربية وافريقيا.
ويعقد المهرجان مرة كل عامين بالتناوب مع مهرجان "أيام قرطاج المسرحية" خلال شهر تشرين الأول/اكتوبر، أو تشرين الثاني/نوفمبر.
ويهدف المهرجان الذي تنظمه وزارة الثقافة التونسية، إلى التعريف بالسينما العربية والافريقية.
وتشتمل "أيام قرطاج السينمائية" على 3 مسابقات رسمية هي مسابقة الأفلام الروائية الطويلة، ومسابقة الافلام الروائية القصيرة، ومسابقة الافلام الوثائقية.
وشارك في المسابقة الرسمية للدورة ال 24 من المهرجان 59 فيلما (20 طويلا و23 قصيرا و16 وثائقيا).
ولاول مرة في تاريخه، اسند المهرجان في دورته الحالية جوائز "التانيت" لمسابقتي الافلام القصيرة والوثائقية.
وفي مسابقة الافلام القصيرة حصل المخرج المغربي عديل الفاضلي على جائزة "التانيت الذهبي" عن فيلم "حياة قصيرة"، والمخرجان التونسيان طارق الخلادي وسوسن صايا على "التانيت الفضي" عن فيلم "تدافع 9 أبريل 1938"، والرواندية ماري كليمنتين جامبو على "التانيت البرونزي" عن فيلم "ليزا".
أما في مسابقة الافلام الوثائقية فقد أحرز السنغالي ميليام مباي "التانيت الذهبي" عن فيلم "الرئيس ديا"، والمصري نمر عبد المسيح "التانيت الفضي" عن فيلم "العذراء والاقباط وأنا"، واللبناني وسام شرف "التانيت البرونزي" عن فيلم "كل هذا وأكثر".
وبحسب نص القانون المنظم للمهرجان "ينبغي للأفلام المشاركة في المسابقات الرسمية (..) أن تكون قد أنتجت خلال ال 24 شهرا التي تسبق المهرجان" و"أن يكون مخرجها إفريقيا أو عربيا أو من أصل إفريقي أو من أصل عربي" و"ألا يكون قد تم استغلالها تجاريا ولا ثقافيا في تونس باستثناء الأفلام التونسية".
و"لا يمكن لكل بلد المشاركة بأكثر من فلمين (اثنين) في كل مسابقة رسمية باستثناء تونس التي يحق لها المشاركة بثلاثة على الأكثر في كل مسابقة رسمية" بحسب نفس النص الذي يوضح انه " يتوجب على كل فيلم (..) أن يحمل ترجمة باللغة العربية أو الفرنسية أو الانكليزية اضافة إلى لغته الاصلية".
وتم خلال المسابقات الرسمية وغير الرسمية للمهرجان عرض 210 فيلما من 34 دولة عربية وافريقية.
وتم عرض هذه الافلام داخل 13 قاعة عرض سينمائي اجتذبت 11 الف متفرج، بحسب المنظمين.
وكرمت الدورة الاخيرة للمهرجان السينما الجزائرية بمناسبة مرور نصف قرن على استقلال الجزائر، إذ عرض 18 فيلما (9 طويلة و9 قصيرة) انتجت في فترات تاريخية مختلفة.
وساهم مهرجان قرطاج السينمائي في اكتشاف المواهب السينمائية الصاعدة في افريقيا والدول العربية وقد مر عبره سينمائيون بارزون مثل يوسف شاهين (مصر) ونوري بوزيد ومفيدة التلاتلي (تونس) ومرزاق علواش (الجزائر) وسليمان سيسي (مالي) وعصمان صنبان، ودجبريل ديوب منبيتي (السنغال) وإدريسا ودراغو (بوركينافاسو).
ونشأت في اطار المهرجان منظمات وجمعيات سينمائية اقليمية وقارية مثل "اتحاد النقاد السينمائيين العرب" و"الاتحاد الإفريقي للسينمائيين" و"الجامعة الإفريقية للنقد السينمائي".
25 نوفمبر 2012


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.