هيئة الإنتخابات ستبت في إشكال الجبهة الشعبية بخصوص مطالب مرشحيها للإنتخابات التشريعية بعد انقضاء فترة تقديم مطالب الترشح    وزير العدل يتخذ قرارا بتخفيض عدد مساجين الهوارب الى النصف...الاسباب    هذا موعد انطلاق موسم الصولد الصيفي    الادارة الجهوية للتجارة تطيح بعصابة محتكري علب السجائر    انطلاق أولى رحلات الحجيج التونسيين إلى البقاع المقدسة والشروع في تطبيق مبادرة “طريق مكة”    صبط ارهابي تونسي بصدد اجتياز الحدود الجزائرية للالتحاق بمجموعات جبال الجزائر    العاصمة: طالب ينشط في تجارة المخدرات صيفا لضمان مصاريف العودة الجامعية    النوبة 2 في بنزرت سمير العقربي بالعروبي ربخها و حير مواجعها    بعد المثول امام القضاء / نبيل القروي يكشف عن تفاصيل الوشاية ضده ومن يخطط لتوريطه    صفاقس: تفاصيل الحادث المريع الذي يودي بحياة طبيب شرعي (متابعة)    اجتماع في الجامعة استعدادا لنهائي الكاس بين النجم والنادي الصفاقسي    تصفيات “كان” 2021.. روزنامة مباريات المنتخب الوطني    الطائرة العسكرية الليبية تابعة لقوات حفتر وحكومة الوفاق تطالب التنسيق مع تونس بشانها    حجز 15 ألف قرص إكستازي في ميناء حلق الوادي    8 آلاف دينار عائدات ديوانية في ميزانية الدولة سنة 2018    ماجل بالعباس: اعتصام فلاح بخلية الارشاد الفلاحي    قيادية بتحيا تونس لالصباح نيوز: سنشارك في 33 دائرة.. وهذه القائمات التي قدمناها    مصير غامض ينتظر لاعب الريال جاريث بيل    القصرين: المكتب الجهوي لحزب التيار الديمقراطي يفند ما ورد في استقالة اعضائه الاربعة    يوسف الشاهد من الرياضة إلى حفلات الراب.. الدعاية السياسية واستهدافُ الشّباب    الليلة لطيفة العرفاوي تغني للنادي البنزرتي    التركيبة الجديدة للكتل البرلمانية    قطاع الدواجن في تونس يُطلق صيحة فزع    حزب الورقة: ''الزطلة'' تُستعمل للعلاج في الشعانبي    صحتك في الصيف..نصائح لتخفيف الوزن بشكل أسرع    نباتات الزينة..نبات ست الحسن    التعامل مع الأطفال    ليبيا.. تجدد المواجهات بمحور طريق المطار جنوبي طرابلس    المنستير: تفكيك عصابة اختصت في السرقة وبيع الخمر    بلاغ من هيئة مهرجان صفاقس الدولي حول ما جد في عرض الزيارة    بطولة كرة اليد.. نتائج عملية قرعة المرحلة الأولى    من دائرة الحضارة التونسيّة    وجيهة الجندوبي تتألق في مهرجان قرطاج الدولي بمسرحية " Big bossa "    تونس تنتج 500 ميغاواط من الطاقة الشمسية بتعريفة قياسية    الترجي يتربص بالمنستير وفوسيني يتخلف    اليوم: انطلاق أولى رحلات الحجيج الى البقاع المقدّسة    الولايات المتحدة تسجل 25 حالة إصابة جديدة بالحصبة مع تفشي المرض في أوهايو وألاسكا    استعدادا لعودته إلى قرطاج بعد غياب 20 سنة الفنان عدنان الشواشي يعد جمهوره بمفاجآت عديدة    هام/ ادارة مهرجان قرطاج تمنع اصطحاب الأطفال في هذين العرضين.. وهذا هو السبب    الإدعاء العام الأمريكي: كريستيانو رونالدو لن يتهم بالاغتصاب    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    لأول مرة.. باكستان تكشف "الخطوة الأولى" لاصطياد بن لادن    الجهيناوي يفتتح المنتدى الاقتصادي التونسي البرتغالي    الجزائريون ينعشون السياحة التونسية.. 80 ألف زائر في 10 أيام ومليون و126 ألف في 2019    ارتفاع طفيف في درجات الحرارة غدا الاربعاء    مونديال قطر 2022.. 29 جويلية موعد سحب التصفيات الافريقية    ليبيا: مطار معيتيقة يستأنف الملاحة بعد توقف لساعات    هبة فرنسية بقيمة 83 مليون دينار    بريطانيا تدعو لتشكيل قوة بحرية أوروبية للتصدي “لقرصنة” إيران    يهمّ الذين يتناولون الأسبرين يوميا : توقفوا فورا    جرافات إسرائيل تواصل هدم منازل الفلسطينيين في القدس    عرض خيالي لإقناع مبابي بتجديد تعاقده مع باريس سان جيرمان    الهند.. 216 مولودا ذكرا.. والإناث صفر!    إيطاليا: حريق في فلورنسا يؤدى إلى حالة فوضى في حركة القطارات    تدهور الحالة الصحية للفنان فاروق الفيشاوي    مرتجى محجوب يكتب لكم: كلنا فداء للوطن ...    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    الإنسان عقل وضمير ووجدان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خرّب جسد زوجته بالطعنات وهشّم رأسها ب«ياجورة» وأعين أطفالهما الستّة تنظر
كان من المنتظر أن تنظر محكمة سوسة غدا في قضية طلاقهما
نشر في الصباح يوم 19 - 01 - 2009

الأسبوعي - القسم القضائي: جريمة بشعة جدا جدا تلك التي شهدها حي الرياض 5 بسوسة في بداية الأسبوع الفارط وراحت ضحيتها أم لستةأطفال لا يزيد عمر أكبرهم عن ال 16 سنة بعد أن تعمّد زوجها طعنها بسكين في أنحاء عديدة من جسمها قبل أن يهشم رأسها ب«ياجورة» وذلك إثر خلافات عديدة ظلت عالقة وكان من المنتظر أن تنظر فيها غدا محكمة سوسة.
وللبحث عن المزيد من التفاصيل اتصلت «الأسبوعي» بمصادر عائلية وأخرى أمنية وتحصلت على المعطيات التالية:
كمين أوقع بالقاتل
في البداية نشير الى أن أعوان فرقة الأبحاث والتفتيش للحرس الوطني بسوسة نجحوا في ظرف وجيز في إيقاف المظنون فيه إثر كمين نصبوه له. وحسب مصادرنا فإن المحققين استعملوا عطارا على معرفة نسبيا بالمشتبه به الذي تحصن بحضيرة بناء أذ أوهمه بأن زوجته لم تمت وطلب منه تسليم نفسه للأعوان بعد أن أكد له أن عائلة المجني عليها ستسقط دعواها وقد اقتنع المظنون فيه بالرواية وما أن ترجل رفقة العطار حتى حاصره أعوان الحرس الوطني وألقوا القبض عليه. وباقتياده الى المقر الأمني اعترف مباشرة بما نسب اليه. قبل أن يحال يوم الجمعة على قلم التحقيق بابتدائية سوسة 2
مشاكل متواصلة
وفي السياق ذاته أكدت عائلة الضحية مفيدة الفايدي (38 سنة) ان أختها استقرت في البداية بحي 7 نوفمبر بمسقط رأسها نصر الله بولاية القيروان رفقة عائلتها غير أن زوجها كثيرا ما كان يتعمد إثارة المشاكل بسبب تواكله وبطالته.
وقالت شقيقة الضحية: «لقد كانت دائما تحدثني عن هذه المشاكل ولكنها كانت صابرة من أجل فلذات أكبادها.. غير أنّ الكيل فاض فقررت الاستقرار بحي الرياض لذلك اصطحبت أطفالها وتسوغت محلا وظلّت تعمل في الخياطة إذ أن لديها آلة خياطة وتمكنت فعلا من المحافظة على أطفالها الستة وتربيتهم أفضل تربية رغم قلة ذات اليد».
وأضافت محدثتنا «في عيد الإضحى وعند زيارتها لمنزل الوالدة رفقة أطفالها ظلت أمي توصيها بالعناية بنفسها وبأبنائها وأن تحذر من زوجها الذي ظل مفارقا لها دون طلاق.. وقد علمنا أيضا أن بعلها تعمد الاستحواذ على مفتاح المحل السكنى أثناء تلك الزيارة واستنسخه وهو ما مكنه من ارتكاب الجريمة دون عناء».
طعنات قاتلة
وعن أطوار الحادثة الأليمة قالت والدة الضحية «لقد كانت فلذة كبدي في ذلك الصباح بصدد غسل الثياب عندما دخل زوجها ودون مقدمات راح يصرخ في وجهها قبل أن يرغم أطفاله على الخروج ولكن أحدهم ظل مختبئا خلف الباب وتابع أطوار الجريمة قبل أن يتمكن البقية من الدخول مجددا الى المنزل».
وقد علمنا أن القاتل ودون مراعاة لشعور أطفاله عمد الى تعنيف زوجته ومسكها من شعرها ثم سدد لها عدة طعنات قبل أن يلتقط قطعة آجر ويصيبها بواسطتها في الرأس. وهنا تقول شقيقة الضحية: «لقد هشم رأسها وألحق بها إصابات وتشوهات بليغة ثم لاذ بالفرار.. وقبل ذلك طلب ابنها النجدة من الاجوار ولكنهم رفضوا التدخل خوفا من ردة فعل الزوج».
وضعية إجتماعية قاسية
وأثناء حديثنا مع والدة الضحية الخالة ربح أكدت لنا أن أحفادها الستة لن يعيشوا مع غيرها وأنها ستتكفل بهم غير أن الوضعية الاجتماعية لمحدثتنا متواضعة جدا وهي في حاجة للتدخل العاجل من قبل مصالح الشؤون الاجتماعية بالقيروان لدراستها من كل الجوانب ومد يد المساعدة لهؤلاء الاطفال الستة الذين تتراوح أعمارهم بين ال4 سنوات وال 16 سنة ولجدتهم التي ليس لها أي مورد رزق قار أو دخل.
صابر المكشر
للتعليق على هذا الموضوع:


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.