الطقس : رياح قوية وبحر هائج    سيناتور أمريكية: دقت ساعة عزل ترامب    إحالة رئيس الفرع الجهوي للمحامين بجندوبة على قاضي التحقيق    خلال مكالمة هاتفية: ترامب يعلن مساندته المطلقة لحملة حفتر!    موجة إنتحار غير مسبوقة في صفوف الشرطة الفرنسية    رونالدو على أبواب الرحيل عن «اليوفي»؟    سيناتورة أمريكية تدعو لبدء إجراءات إقصاء ترامب    مطار قرطاج: ارتفاع قيمة العملة الأجنبية المحجوزة إلى 4.5 مليون دينار    متابعة/ حرق شاحنة محجوزة من قبل محتجين في فريانة..وتصاعد الغضب    فيصل الحضيري لسامي الفهري ‘بجاه ربي سيبني'    الشفي: الاتحاد لم يفكر في إعداد قائمات نقابية في الانتخابات    هيئة الحقيقة والكرامة تسلم تقريرها الختامي إلى رئيس الحكومة    القصرين : تجدد الإحتجاجات بمعتمدية فريانة لليوم الثالث على التوالي واندلاع مواجهات بين المحتجين وأعوان الأمن    مصالح الديوانة بمطار تونس قرطاج تحبط عملية تهريب أكثر من 116 ألف أورو    توننداكس” يقفل معاملات الاسبوع على تراجع ب1ر0 بالمائة    بمناسبة الذكرى 63 لعيد قوات الأمن الداخلي :اختتام برنامج التظاهرات الرياضية وتكريم المتوجين    خاص/ علاء الشابي يعلن «توبته» بعد عقد القران..وشقيقه عبد الرزاق يعلن عن سر خاص بنور شيبة (متابعة)    مريم الدباغ ترد على منال عمارة بصورة وتهاجمها بقوة...التفاصيل    حجز كمية من سمك التن الأحمر    وزارة السياحة تعكف على اعداد مشروع جديد يحمل اسم "تونس وجهتنا"    إلغاء مناظرة الكاباس و إحداث شهادة في التربية والتعليم، وزارة التعليم التعليم العالي توضح    قريبا: انطلاق اشغال ميناء المياه العميقة بالنفيضة    قفصة: غدا انطلاق الدورة السابعة لمهرجان قفصة للفرجة الحية    طبيب يكشف السرّ الكامن وراء غموض ابتسامة الموناليزا    آدم فتحي ضيف الشرف مهرجان ربيع الآداب والفنون ببوسالم    ربع نهائي كاس الكاف: السماح ل 500 مشجع للهلال و150 للنجم لمتابعة مباراة الايّاب    مدرب جوفنتوس يعلق على رحيل رونالدو    مجلس وزاري مرتقب للنظر في وضعية الخطوط التونسية؟    رسمي، وزارة الصحة تدرج تلقيحا هامّا جديدا ضمن الرّوزنامة الوطنيّة للتّلقيح    وزير النقل: مطار النفيضة سيستقبل 1,8مليون سائح    حدث اليوم.. أكثر من 200 قتيل والمواجهات تتوسع..طرابلس تخرج عن السيطرة    بعد حرب التصريحات، الطبوبي يتصالح مع السفير الفرنسي    يد - كاس تونس: حكام الدور ربع النهائي    أسماء وأخبار..    بسبب رونالدو.. ليفربول يختار بديل صلاح    الجريء: "النادي البنزرتي سيكون ثالث الاندية التونسية التي ستشارك في النسخة المقبلة للبطولة العربية"    القيروان: وفاة الكهل الذي تعرّض للحرق من قبل شاب متأثرا بحروقه    فنانة تونسية تتعرض للتحرش في مصر ..ماذا حدث معها؟    ديوان الزيت يعرض زيت الزيتون البكر الممتاز للبيع ب 7800 د /لتر    الشيخان يلتقيان من جديد لإحياء التوافق والاستعداد للانتخابات القادمة    مواد غذائية تزيد خطر الإصابة بسرطان الأمعاء    اسألوني ..يجيب عنها الأستاذ الشيخ: أحمد الغربي    داعش الإرهابي يؤكد ذبح مواطن في جبل عرباطة بعد أسره    الرابطة 2: مستقبل سليمان امام فرصة سانحة لمواصلة الطريق نحو الصعود    وزير الخارجية يدعو في اتصال هاتفي مع المشير خليفة حفتر إلى وقف فوري لإطلاق النار    هذا ما يجب أن تعرفيه عن حمية سكر الحمل!    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الجمعة 19 أفريل 2019    توزر: تخصيص 831 هك لفائدة الشباب العاطلين عن العمل    الطرابلسي: قرار إيقاف صرف أجور الأساتذة المضربين سليم    من غشنا فليس منا    ملف الأسبوع.. كيف عالج الاسلام ظاهرة الغش    معجون أسنان يقتل طفلة.. وأم الضحية ''تعترف وتقدم نصيحة مهمة ''    القصرين: الاحتفاظ بأعوان ديوانة على علاقة بوفاة مهرّب    وزيرا التجارة والفلاحة ..المنتجات متوفرة لرمضان .. والأسعار في تراجع.. والمراقبة «مستنفرة»    في بنزرت : السياحة تحتفي بالثقافة    دولة عربية تتبرع لترميم كاتدرائية نوتردام    التوقعات الجوية لليوم الجمعة 19 أفريل 2019    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الخميس 18 أفريل 2019    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





محاكمة 6 أشخاص من بينهم 3 أجانب بتهمة تهريب حوالي طنين من مخدّر «الشّيرة» إلى مرسيليا
بين تونس وفرنسا:
نشر في الصباح يوم 12 - 03 - 2008

نظرت الدائرة الجنائية الثانية بالمحكمة الابتدائية بتونس امس في قضية جنائية تورط فيها 6 متهمين احضر اثنان منهم بحالة ايقاف ولم يحضر المتهم الثالث المحال بحالة سراح فيما تحصن 3 وهم أجانب بالفرار.
وكانت دائرة الاتهام وجهت لهم تهم مسك وعرض والاحالة والتسليم والتوزيع وتهريب وتصدير وتوريد مادة مخدرة مدرجة بالجدول «ب» والانخراط في عصابة تنشط داخل وخارج البلاد واعداد محل لخزن المخدرات، وتوريد عملة اجنبية بدون اعلام البنك المركزي.
وكانت الابحاث انطلقت في القضية عن طريق اعوان الابحاث الديوانية بواسطة مركز الديوانة بحلق الوادي الشمالية وذلك في سنة 2005، واثناء قيامهم بتفتيش السيارات المتوجهة الى مرسيليا جلب انتباه الاعوان وجود سيارة تجر خلفها مجرورة وبدت على صاحبها علامات الارتباك وعند تفيتشها حجز بقاعها المزدوج كمية كبيرة من مخدر الشيرة تزن 290 كلغ.
ومن ثمة وقع ايقافه فاعترف باندماجه في مجال المخدرات وبانه اعد محلا بجهة منزل كامل خصصه للخزن، كما حجزت به معدات خاصة باللحام بعد شحن المخدرات المجرورة ومعدات اخرى تستعمل في قص ولف المخدرات، وتبين ايضا انه وضع 7 كيلوغرامات من نفس المخدر داخل غرفة أعدتها والدته لوضع الادباش القديمة.
وبمزيد التحرير عليه دلّ على هوية شركائه، وهما مهاجران و3 جزائريين، وكشفت الابحاث ان المخدرات يقع تهريبها من المغرب ثم يتم ادخالها الى الجزائر ومنها إلى تونس.
كما بينت التحريات التي اجريت مع المتهمين الذين القي عليهم القبض وهم ثلاثة انهم نجحوا في تهريب كمية اولى قدرت ب60 كلغ من مخدر الشيرة ثم في عملية ثانية 40 كلغ و300 كلغ في عملية اخرى سنة 2003 وتتالت العمليات حيث هربوا مرة اخرى 300 كلغ و400 كلغ وذلك سنة 2004 و263 كلغ، كما اعترفوا بتصديرهم 507 كلغ الى فرنسا، وفي المرة الاخيرة 290 كلغ ولكن وقع ضبطها واحبطت العملية.
وبينت الابحاث ايضا انه وقع حجز 3700 اورو داخل المجرورة كان اخفاها المظنون فيه الاول والذي اعترف بحيازته لها كما اعترف بتهريبه المخدرات وانه في كل مرة بأخذ معه زوجته وابناءه لكي لا يتم التفطن اليه.
وفي خاتمة الابحاث احيل المتهمون الثلاثة على انظار هيئة الدائرة الجنائية الثانية بمحكمة تونس الابتدائية وتم ابقاء احدهم بحالة سراح ولكنه لم يحضر.
وبسماع اقوال المتهمين الموقوفين ذكر الاول انه مقيم بفرنسا منذ اكثر من 20 سنة واعترف بمحاولته تهريب المخدرات في العملية الاخيرة وذكر ان الكمية في حدود 316 كلغ، ونفى تهريبه الكميات الأخرى المذكورة.
واما الثاني فنفى علمه بعمليات التهريب واكد على انه لم ينخرط قي العصابة.
وأما محامو الدفاع فتراوحت مرافعاتهم بين طلب التخفيف والبراءة في حق منوبيهم، واما المحكمة فحجزت القضية للمفاوضة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.