بالفيديو: هبوط مروع لطائرة ركاب فوق جزيرة سياحية    احداث مركز للفنون الدرامية والركحية بجربة    العراق: مقتل موظف في القنصلية التركية بإطلاق نار في أربيل    كأس إفريقيا: تونس تفشل في إحراز المركز الثالث أمام نيجيريا    كاس امم افريقيا لكرة القدم ( مصر 20109 ): المنتخب التونسي رابعا    الوداد المغربي يتعاقد مع مدرب صربي خلفا لفوزي البنزرتي    القصرين: ضبط 14 أجنبيا اجتازوا الحدود البرية التونسية الجزائرية خلسة    صندوق النقد الدولي يحثّ تونس على المزيد من التقشف    جديد التلفزة التونسية: رونديفو بحر كل يوم سبت على القناة الوطنية الأولى    أمر حكومي يحدد أجر المحامي للحضور مع ذي الشبهة    [فيديو] وزير الثقافة ومدير عام الألكسو يؤكدان توفر ملف ادراج جربة في التراث العالمي على كل المؤيدات المطلوبة    معركة “باتيندة” بين مكونات الجبهة الشعبية تشتد…    المهدية.. تفكيك شبكة مختصة في السرقات    تأجيل المصادقة على مشروع القانون المتعلق باستغلال حقل ‘حلق المنزل'    مقاومة حشرات الصيف ..كيفية التخلّص من أبو بريص (الوزغ)    ملك ماليزيا السابق يطلق زوجته    صحتك في الصيف..القولون مرض يقلق الكثيرين ويتعمّق صيفا    6 طرق لحماية طفلك من حر الصيف    تركيا تتوعد بالرد بعد مقتل نائب قنصلها في أربيل    تونس:قريبا..عرض مشروع مجلّة حماية كبار السن على مجلس وزاري    البرلمان يصادق على مشروع قانون يتعلق باتفاق قرض لتعصير القطاع المالي    سوسة: نحو تأهيل بلدية القلعة الكبرى لتصبح بلدية سياحية    نقابة القضاة تهدد بالإضراب العام ومقاطعة العودة القضائية    وزارة المرأة تفتح باب الترشح لنيل الجائزة الوطنية لأفضل مبادرة تحقق المساواة وتكافؤ الفرص بين النساء والرجال    في ندوة صحفية قبل سهرة الخميس في قرطاج / فايا يونان : أنا ابنة تونس    “أسطورة” أصوات مليون امرأة.. هل انتهت صلوحيتها    محمد بن سالم: تمّ إقصائي من رئاسة قائمة النهضة بزغوان    تونس : صابر خليفة يعود إلى النادي الإفريقي !!    ''بندرمان'' يتّهم النهضة بالسرقة ويتوعّد بمقاضاتها    غرق شاب في شاطئ كوكو بأوتيك    التصفيات الآسيوية المزدوجة: السعودية واليمن في نفس المجموعة    الشاهد في معبر ملولة الحدوديّ    البطولة العربية..11 فريقا يؤكدون مشاركتهم في المسابقة    الملعب التونسي.. ود مع سليمان.. وإشكال في الأفق مع العمدوني بسبب المستحقات    قفصة.. مطاردة شاحنة لتهريب السجائر وفرار صاحبها    الشاب بشير يكشف عن حكاية أغنية الصبابة ولّوا باندية    استئناف العمل بمعبر راس جدير من الجانب الليبي    بنزرت: تجميع 1360 ألف قنطار من الحبوب وبعض مراكز الخزن تجاوزت طاقة استيعابها    نابل: السيطرة على حريق غرداية ببني خيار    سوسة: محام يطلق النار على شاب    تونس ضيف شرف مهرجان مالمو للسينما العربية    مهرجان الحمامات ...مفاجأة عائدة النياطي!    وزير السياحة والصناعات التقليدية يستقبل وفدا سياحا من ايطاليا حل بمارينا طبرقة    يهُم المنتخب الوطني…الكشف عن تصنيف المنتخبات المشاركة في تصفيات أمم إفريقيا 2021    خلال حملة أمنية بباب بحر: القبض على 5 أشخاص مفتشا عنهم    لصحتك : 3 اسرار تحمي شرايينك ..تعرف عليها    التوقعات الجوية ليوم الأربعاء 17 جويلية 2019    مهرب يخفي الكوكايين في مكان لا يخطر بالبال    لتنشيط السياحة وتقريب المنتجات من المصطافين ... انطلاق الدورة 14 لمعرض الصناعات التقليدية بالوطن القبلي    أولا وأخيرا .. القادمون من وراء التاريخ    علي جمعة : من علامات الساعة أن يطيع الرجل زوجته ويعصي أمه    7 أشياء في غرفة نومك.. تخلص منها فورا    النواب الأميركي يصوّت على قرار يدين تعليقات ترامب العنصرية    منع وكيل أسفار تركي من جلب 192 ألف سائح"    في الحب والمال/هذه توقعات الابراج ليوم الأربعاء 17 جويلية 2019    «بنديرمان» يقاضي النهضة    معهم في رحلاتهم: مع الولاتي في الرحلة الحجازية (2)    من دائرة الحضارة التونسيّة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خاص/ زعيمها في السجن زوجته من بين الضحايا وموظف بلدي احد عناصرها.. "مافيا" تحيل وتدليس تنهب مليارات "التوانسة"!
نشر في الصباح نيوز يوم 30 - 07 - 2015

يعكف حاكم التحقيق الثالث بالمحكمة الابتدائية باريانة على التحقيق في سلسلة من اكبر قضايا التحيل المالي وتدليس الصكوك والوثائق الرسمية البلدية منها والبنكية تقدر قيمة ما غنم فيها بملايين الدينارات، ويشتبه في مسؤولية عدد من الأشخاص يقودهم من يتردد انه رجل أعمال (مزيف) من مواليد سنة 1965 أودع السجن المدني بالمرناقية منذ مدة بتهم عديدة تتعلق بجرائم التدليس ومسك واستعمال مدلس وتقليد طابع واستعمال وثائق رسمية وانتحال هوية الغير واستعمالها والمشاركة في ذلك والتحيٌل طبق الفصول 91 و172 و173 و174 و175 و176 و177 و193... من المجلة الجزائية، بعد تكوينه لشركات وهمية واستصدار صكوك بنكية إضافة الى رفضه المثول امام حاكم التحقيق لاستنطاقه.
هذه القضايا الجنائية الخطيرة التي شملت التحقيقات فيها اربعة اشخاص بينهم امراة مودعة بسجن النساء بمنوبة وموظف ببلدية حلق الوادي مودع بالسجن المدني بالمرناقية إضافة الى مشتبه به يتردد انه متحصن بالفرار تفرعت عنها عدة قضايا تحقيقية اخرى محورها الأساسي إصدار شيكات دون رصيد.
ضحايا في السجن
من بين من طالتهم عمليات التحيل التي مارسها المتهم الرئيسي الشاب احمد السياري الذي أودع السجن المدني ببرج العامري بعد ان صدر في شانه في شهر جوان الفارط حكم بالسجن لمدة 14 سنة من اجل إصدار شيكات دون رصيد لم يصدرها إضافة إلى عدد آخر من المواطنين بينهم فتاة ووالدتها، ما دفع بعض المحامين بينهم الأستاذة الغربي الى رفع شكاية جزائية ضد زعيم هذه العصابة وكل من يكشف عنه البحث في حق منوبها الشاب احمد السياري الذي تعتبره ضحية "مافيا" تحيل.
وجاء في الشكاية التي تحصلت "الصباح" على نسخة منها ان الشاكي تعرض الى عملية تحيل وتدليس أدت به الى السجن من أجل جريمة الشيكات بدون رصيد، بعد ان وجد نفسه مفتش عنه من اجل جريمة إصدار شيكات بدون رصيد، ثم إيقافه.
واضافت في الشكاية "ان المنوب وبعد إيقاف المشتكى به في العديد من المناسبات من اجل جرائم التدليس ومسك واستعمال مدلّس وتقليد طابع واستعمال وثائق رسميّة وانتحال هوية الغير واستعمالها والمشاركة في ذلك والتحيل طبق الفصول 91 و172 و173 و174 و175 و176 و177 و193.... "وجد نفسه خلف القضبان دون اي ذنب اقترفه.
شغل وتدليس
وتتمثل عملية التحيل وفق ما تضمنته الشكاية في ان زعيم "المافيا" وبقية عناصره ورطوا عددا من المواطنين الباحثين عن مورد رزق يحفظ كرامتهم في شيكات بدون رصيد من خلال طلب نسخ من بطاقات تعريفهم بتعلة إمضاء عقود العمل وتكوين ملف الانخراط في الصندوق الوطني الضمان الاجتماعي.
ولكن التحقيقات كشفت ان الهدف الرئيسي من طلب نسخة بطاقة التعريف يتمثل في بعث شبكة من الشركات الوهمية باسم طالبي الشغل أنفسهم بعد تدليس إمضاءاتهم وفتح حسابات بنكية واستصدار صكوك بنكية باسمهم ايضا في احد البنوك بكامل فروعه وهي القضايا التي فتح فيها بحث تحقيقي من أنظار مكتب التحقيق الثالث بالمحكمة الابتدائية بأريانة تحت عدد19234 19235 19240 19239 19238 19242 19329.
وجاء في الشكاية التي يعكف اعوان الفرقة الاقتصادية والمالية بتونس على البحث فيها "ان المنوب احمد السياري مجرد عامل يومي لم يمض على أي وثيقة سواء كانت لتكوين شركة او لفتح حساب بنكي او لاستخراج صك وكل ما فعله هو انه عمل مع المشتكى به لمدة 15 يوما فقط بعد ان أمده بنسخة من بطاقة هويته.. مع التاكيد على ان جميع الإمضاءات الموجودة في الوثائق التي تحمل اسم المنوب هي إمضاءات مفتعلة من قبل المشتكى به".
سماع في السجن
وفي نفس السياق قالت الأستاذة الغربي المحامية في تصريح خصت به "الصباح" انه ينتظر ان يتحول اليوم الخميس اعوان الفرقة الاقتصادية والمالية الى السجن لسماع أقوال زعيم "المافيا" في سلسلة التهم المنسوبة اليه، وهو الذي رفض سماعه او استنطاقه في عدة مراتب مضيفة ان "المتهم دخل في إضراب جوع وهو يطلب الآن إطلاق سراحه".
موظف البلدية يعترف..
وأضافت الموظف ببلدية حلق الوادي المتهم في القضية كان أكد اثناء استنطاقه ان المشتكى به كان حاملا لبطاقة تعريف كما أكد وان المشتكي به هو من تولى الإمضاء بالدفتر عوض المنوب.
صابر المكشر
الصباح بتاريخ 30 جويلية 2015


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.