المنتخب التونسي : الظروف المناخية تفرض تغيير مكان التدريبات    Ooredoo تونس تجدد شراكتها مع النادي الإفريقي    البنك المركزي التونسي يكذب الشائعات بشأن اعتماد حلول متعلقة بالعملة الرقمية    غازي الشواشي : آخر لقاء مع النهضة كان فاشلا وصراعات داخلية داخل الحركة وبوادر تحالف مع القروي    تونس تجدد شراكتها مع النادي الإفريقي Ooredoo    وفاة تلميذة جرفتها السيول بجندوبة واستياء من تأخّر الاعلان عن تعليق الدروس    الرصد الجوي: التزموا الحذر خلال الساعات القادمة    بن عروس : تفكيك شبكة دعارة ومخدرات نسائية    القلص لأمير العيوني.. حينما يدور حوار عبثي تحت القصف وصوت الرصاص    غدا: التونسية آية بوتريعة في الدور النهائي لبرنامج ''تحدي القراءة''    عاطلون وعمال حضائر يلوذون بقصر قرطاج.. الأزمات تنشّط مخيال النظام الرئاسي    اعترافات طبيب وعسكري متقاعدين يتزعّمان عصابة تدليس وتحيّل    جندوبة..القبض علي عنصر متشدد    الناطق باسم الحماية المدنية لالصباح نيوز: ركزنا فرقنا بمختلف النقاط ..ومستعدون لمجابهة أي طارئ    نقل الرئيس الأمريكي الأسبق إلى المستشفى    صفاقس: مركز الامن الوطني باب بحر يطيح باحد بارونات إحتكار التبغ    سليانة: 206 الاف هكتار من المزروعات الكبرى متوقعة لهذه السنة    تعليق الدروس بكافة مؤسسات التعليم العالي في هذه الولايات    كأس الاتحاد الافريقي: قرعة دور المجموعات    وزارة الفلاحة تحذّر من الاقتراب من كلّ المنشآت المائيّة    تقديم العدد الأول من المجلة التونسية لحقوق المؤلف
    مدنين: آخر المستجدات في قضيّة الشاب بشير    أمام تزايد موجة البرد.. وزارة الصحة تقدم نصائح للوقاية من "القريب"    بنزرت.. انهيار جزء من الحاجز الاسمنتي بشاطئ الكورنيش بسبب الأمواج والرياح    محمد الحبيب السلامي يسأل وينذر    في الذكرى ال15 لرحيله.. ماذا بقي من صاحب الكوفية؟    بطولة الكرة الطائرة ..برنامج مقابلات الجولة الخامسة    حديث عن تجاوزات مالية وسينمائيون يتساءلون : نفقات أيّام قرطاج السينمائية تثير الشبهات    عروض اليوم    نابل .. أمطار عزيرة و الدروس تتعطل    راحة ب10 أيام لخليل شمام    حجز بضائع مهرّبة بلغت قيمتها مليارين .. وهذه التفاصيل    اسكندر القصري يقترب من النادي البنزرتي    صوت الفلاحين ...ماهي الإشكاليات التي يواجهها فلاحو الزراعات الكبرى؟    نصائح لزيادة خلايا الدم الحمراء    خطوات عملية لتجنّب مخاطر السّمنة    الأزمة تستفحل: 300 دواء مفقود والنقابات تحذّر    بسبب الأمطار/ انقلاب شاحنتيّن بالنفيضة .. وهذه التفاصيل    حادثة إختطاف رضيعة من مستشفى: وزارة الداخلية تؤكد ايقاف الفاعلة وتكشف التفاصيل..    الأردن.. إحباط عمليات إرهابية استهدفت موظفين بالسفارتين الأمريكية والإسرائيلية    محمد بوفارس يكتب لكم : يوميات مواطن حر    جندوبة : تلميذتان تشاركان في الملتقى الوطني للإبداعات الأدبية    دمشق.. قتلى وجرحى في قصف معاد قرب السفارة اللبنانية    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الثلاثاء 12 نوفمبر 2019    منوبة: حجز 15 طنا من السكر المدعم و10 أطنان من مادة السميد في مخزن عشوائي بدوار هيشر    تحسبا للتقلبات الجوية ،ادارة شرطة المرورتدعو مستعملي الطريق الى توخي الحذر    النجم الساحلي.. اليوم غلق باب الترشحات لرئاسة النادي    ملتقى بئربورقبة .. 3 إنتصارات متتالية    قوات الاحتلات تغتال القيادي ب"حركة الجهاد" بهاء أبو العطا    كميات الأمطار في عدد من الولايات    السفير التركي علي أونانير ل"الصباح": تونس غير معنية ب"موجة" ترحيل "الدواعش".. ولا وجود لاتفاق سري حول مطار النفيضة..    المنجي الكعبي يكتب لكم : متابعات نقدية لتفسير السلامي ‬(2)    بمعرض سوسة الدولي..نسخة ثانية للصّالون الدّولي للسيّارات    صندوق دعم المؤسسات الناشئة يتمكن من تعبئة 65 مليون دينار من البنك الافريقي للتنمية    بعد استعادتها من إسرائيل.. الملك الأردني عبد الله الثاني يصل إلى الباقورة    مستشفى روما للأطفال تقدم دورة لاكتشاف النظام الغذائي الكيتوني    اليوم: تونس تعيش ظاهرة فلكية لن تتكرر قبل سنة 2032    حظك ليوم الاثنين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العفو الدولية: تونس خففت حكم الاعدام على 125 شخصا
نشر في الصباح نيوز يوم 10 - 04 - 2013

يشكل العمل بأحكام الإعدام في الشرق الأوسط وشمال افريقيا مصدر قلق كبير لمنظمات حقوق الإنسان في العالم
وأكدت منظمة العفو الدولية "أمنيستي انترناشيونال" وقوع 557 حالة إعدام على الأقل في ست دول بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا هي إيران، والعراق، والسلطة الفلسطينية والسعودية، واليمن والإمارات العربية التي سجلت حالة إعدام واحدة
ولم تتمكن المنظمة من تأكيد وقوع حالات إعدام في مصر وسوريا وقالت ان ذلك يشكل نفس عدد حالات الإعدام المسجلة في المنطقة سنة 2011 والتي قدرت ب 558 حالة في ثماني دول
وتقول المنظمة في تقريرها السنوي الصادر اليوم بأن أغلب دول المنطقة تستمر بالعمل بهذه الأحكام وأن صورة كئيبة يرسمها استمرار مستوى الإعدامات في إيران، والسعودية، واليمن والارتفاع الخطير لعدد الإعدامات في العراق
وتحتل إيران المرتبة الثانية عالميا بعد الصين من حيث عدد أحكام الإعدام المنفذة كل سنة والتي قدرتها المنظمة بأكثر من 314 حالة سنة 2012 أغلبها يصدر في القضايا المرتبطة بجرائم المخدرات، مع الاستخدام السياسي لعقوبة الإعدام ضد أفراد من الأقليات ومعارضي الحكومة وفي جرائم أخرى لا تعد من بين أكثر الجرائم جدية في القانون الدولي

ويأتي العراق في المرتبة الثالثة عالميا نتيجة الارتفاع الكبير في حالات الإعدام حيث بلغت أكثر من 129 حالة وهو رقم مضاعف قياسا بعدد الإعدامات المسجلة سنة 2011 (68 حالة على الأقل) ويعد بذلك أكبر ارتفاع في عدد الإعدامات سجله العراق منذ سنة 2005
وبين التقرير أن الاعدامات في إيران، والعراق، والسعودية، واليمن تشكل وحدها 99 في المئة من حالات الإعدام المنفذة في المنطقة
وأشارت المنظمة إلى ارتفاع العدد الإجمالي للدول التي تجيز أحكام الإعدام إلى 15 دولة منذ 2011 حيث صدر على الأقل 505 حكما بالإعدام في 16 دولة في المنطقة على رأسها الجزائر، ومصر، وإيران، والعراق، والأردن، والسعودية
كما سجلت في تقريرها عدم إلغاء مشروع الدستور التونسي لعقوبة الإعدام وعدم نص الدستور المصري الجديد على الحق في الحياة أو إلغاء عقوبة الإعدام
وتضمن التقرير إشارة إلى الانخفاض الملفت لعدد الأحكام النهائية بالإعدام الذي انتقل من 750 حكما سنة 2011 إلى 505 حكما سنة 2012 ويمكن ملاحظة هذا الانخفاض، حسب ذات المصدر، سنة بعد سنة في دول مثل البحرين، والكويت، والإمارات العربية

ولم تسجل البحرين حالات إعدام للسنة الثانية على التوالي حيث أصدرت حكما واحدا بالإعدام ضد مواطن بحريني شهر مارس أدين بقتل زوجته، كما تم تنفيذ حكم إعدام واحد في الإمارات العربية
وتستمر السلطات الجزائرية والأردنية والكويتية واللبنانية والمغربية والتونسية في إصدار أحكام بالإعدام دون تنفيذها
ويبدو أن عددا من دول المنطقة قد خفض من استعمال عقوبة الإعدام من خلال اتخاذ إجراءات بديلة مثل تقليص عدد الأحكام، واستبدال الأحكام أو عدم تنفيذها
وذكرت منظمة العفو الدولية في هذا الصدد أن الحكومة التونسية الانتقالية مثلا قد خففت أحكاما بالإعدام على 125 شخصا
ومع ذلك فإن عددا قليلا من دول المنطقة يتخذ خطوات فارقة في هذا المجال مثل إجراء تغييرات في القوانين الوطنية أو في الالتزامات الدولية بل إن كثيرا منها تعبر بوضوح عن موقفها من الإعدام مثل التصويت ضد قرار الجمعية العامة للامم المتحدة بشأن الدعوة إلى وقف أحكام الاعدام

فقد رفضت كل من البحرين، والمغرب، وتونس توصيات بشأن إلغاء عقوبة الإعدام في الاستعراض الدوري الشامل بمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة والمصادقة على البروتوكول الاختياري الثاني للعهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية الذي يهدف إلى القضاء على عقوبة الإعدام
وعبرت أمنيستي عن قلقها بشأن عدم عدالة المحاكمات سنة 2012 مثل إصدار المحاكم العسكرية أحكاما بالإعدام أحيانا على مدنيين في مصر ولبنان وليبيا والأراضي الفلسطينية
وصدور أحكام بالإعدام على متهمين في غيابهم في الجزائر أغلبها ضد أشخاص أدينوا في قضايا إرهاب إلى جانب دول مثل لبنان ومصر والعراق وليبيا وتونس والإمارات العربية واليمن، وأشار التقرير الى "الاعترافات" تحت التعذيب أو سوء المعاملة في الجزائر وإيران والعراق والسلطة الفلسطينية والسعودية واليمن (بي بي سي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.