تخفيض في الخطايا الديوانية ..التفاصيل    بلاغ من وزير الداخلية هشام الفراتي لجميع الأسلاك الأمنية    إجراءات جديدة تتعلق بشروط الانتفاع ببرنامج المسكن الأوّل والقرض الميسر    وزير النقل يعتذر من التونسيين    زيادة ملحوظة في عدد المسافرين الألمان إلى تونس في صيف 2018    الأمن يطيح ب3 مفتش عنهم بملهى ليلي في الحمامات    وزير الشؤون الثقافية يكرّم الكاتب والناقد أحمد حاذق العرف    جربة : القبض على ليبيين اثنين متلبسين بتهريب الأدوية    تشكيلة هجومية للإفريقي في مواجهة الاسماعيلي    مونديال كرة اليد 2019 : المنتخب التونسي لكرة اليد يلاقي في افتتاح الدور الثاني منتخب السويد يوم السبت    اسبانيا : ديمبلي وميسي يسجلان لكن مصير برشلونة يظل غامضا في مسابقة كأس الملك    خميس الماجري : "النهضة أفلست وانتهت.. والإتحاد أثبت أنه الأقوى وهو لا يحكم فكيف اذا دخل الإنتخابات"    سحب عابرة باغلب الجهات مع امكانية نزول امطار متفرقة    سوسة: العثور على جثة شيخ في إحدى الضيعات الفلاحية    بالفيديو: تونسي يروي تفاصيل سفره الى سوريا في صفوف داعش ثم عاد بعد هروبه    وفاة الممثل المصري سعيد عبد الغني    كاظم الساهر: أتشرف بأن يكون 'سلام عليك' نشيدا وطنيا للعراق    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الجمعة 18 جانفي 2019..    بث مباشر مباراة شبيبة الساورة والأهلي اليوم الجمعة 18-1-2019 في دوري أبطال أفريقيا    لصحتك : 4 علاجات منزلية للتخلص من آلام الحلق    وزير النقل: أولويتي اصلاح الخطوط التونسية.. واعتذر من المواطنين    أبطال افريقيا (ج2): مباريات الجمعة والنقل التلفزي    السلطات المصرية تسمح لألف محب من الإفريقي بحضور مواجهة الاسماعيلي    أمين بن عمر يمدّد اقامته في النجم    بلاغ: الترجي الرياضي التونسي أقفل الميركاتو الشتوي بثلاثة انتدابات    وفاة "مأساوية" بأكبر سفينة في العالم    سقوط مقاتلة "سو-34" شرقي روسيا ونجاة طاقمها    زوج ملكة بريطانيا ينجو من حادث مرور مروّع    بينهم امرأة حامل: ضبط 15 افريقيا ينوون اجتياز الحدود خلسة بصفاقس    قالت لا لاستضافة أي فعاليات بمشاركة تل أبيب ماليزيا ترفض استقبال رياضيين صهاينة    الجيش السوري يقصف مواقع الارهابيين    ورشة تكوين لتعزيز قدرات مكاتب ال«سيباكس» بالخارج    رقم اليوم    صفاقس :إحباط عملية حرقة تنظمها إمرأة إيفوارية    قرقنة :وفاة أب وإبنه بصعقة كهربائية..وثالث ينجو بأعجوبة    نابل:إضراب شبه تام يتسبب في تعطل مصالح المواطنين    في بطحاء محمد علي وشارع الحبيب بورقيبة:غضب ودعوات لإسقاط الحكومة    بسبب الاضراب العام :قطاعات تضررت وأخرى انتعشت    توضيح من وكالة إحياء التراث 24 ألف سائح زاروا رباط سوسة سنة 2018    عروض اليوم    مسرحية «جرائم زوجية»:... ذاك الركن المهجور    برنامج الرحلات المؤجلة إلى يومي الجمعة والسبت من مطار تونس قرطاج    خلال 2018:290 فلسطينيا قتلوا برصاص الاحتلال    يا جماعة دول حايرين في 670الف، والسيسي معيّش 100مليون ولا حد اشتكى..    خبيرالشروق .. تشحم الكبد: من الكبد الزيتي والتليّف إلى سرطان الكبد، الوقاية والعلاج الطبيعي (16)    ملف الأسبوع...التضامن الاجتماعي في الإسلام    أحبّ الناس إلى الله أنفعهم للناس    محاضرات الشيخ محمد الفاضل بن عاشور.. مذهب الإمام مالك والمذاهب الاخرى (2)    ألفة يوسف تكتب لكم : حول ما يقال عن راضية النصراوي ....كل التضامن معها‎    تعد لانتاجات ضخمة بمشاركة أفضل النجوم.. التلفزة الوطنية تدخل رمضان القادم بمسلسل درامي و"سيتكومات"    لماذا لا يصاب الفيل بالسرطان؟ العلم يحل اللغز    للحصة الثانية على التوالي.. النهج التصاعدي يلازم توننداكس    كارثة تلحق بعمال حضائر في قرقنة : سلك كهربائي قتل الأب وابنه وأحال إثنين على العناية المركزة    بالفيديو: أول رد من درة على حملات مقاطعتها إعلامياً في مصر    تزامنا مع الاضراب العام: الشاهد يستقبل وفدا عن شركة يازاكي اليابانيّة    حاجب العيون: في ظرف زمني وجيز.. وفاة تلميذة ثانية بسبب "البوصفير"    طقس اليوم الخميس    الإضراب العام: برنامج رحلات الخطوط التونسية الخميس 17 جانفي 2019    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزارة الصحة العمومية تنعى الفقيد الدكتور حسونة بن عياد
نشر في وات يوم 24 - 02 - 2010

تونس 24 فيفرى 2010 (وات) تنعى وزارة الصحة العمومية ببالغ التأثر وعميق الاسى فقيد الطب التونسي الاستاذ الدكتور حسونة بن عياد الذي كرس مسيرته المتميزة لخدمة الصحة وتدريس الطب واثراء البحوث العلمية مقدما أجل الخدمات ومتحليا بأنبل القيم الانسانية.
وانخرط الاستاذ حسونة بن عياد منذ انتهاء دراسته التخصصية وعودته الى تونس في العمل الطبي اذ تولى سنة 1962 رئاسة قسم الطب الباطني بمستشفى شارل نيكول وكان من بين مؤسسي كلية الطب بتونس التي أصبح عميدا لها من سنة 1976 الى سنة 1985 ونجح في القيام سنة 1963 بأول عملية تصفية للدم جراء العجز الكلوى وكان أول من أدخل في سنة 1968 الكلية الاصطناعية في العالم العربي وافريقيا.
وساهم بصفة فعالة سنة 1986 في انجاز ونجاح أول عملية لزرع الكلية بتونس.
وقد كان الفقيد عضوا بالعديد من الجمعيات العلمية والطبية حيث تم بالخصوص انتخابه ضمن الاكاديمية الفرنسية للطب في سنة 1988 كما نشر عديد المؤلفات والبحوث وترأس مؤتمرات طبية دولية متميزة وساهم في انشاء عدة جمعيات علمية مرموقة.
وتقديرا لاسهاماته الكبيرة كاحد رموز المدرسة التونسية للطب الباطنى ممن تكونت على يديه اجيال من الاطباء اكرمه الرئيس زين العابدين بن علي باسناده سنة 1992 جائزة 7 نوفمبر للبحوث والابداع وعينه في 1993 عضوا بالهيئة العليا لحقوق الانسان والحريات الاساسية بصفته شخصية وطنية.
كما تحصل المرحوم حسونة بن عياد على عديد الأوسمة الوطنية والاجنبية منها وسام الجمهورية ووسام استحقاق الصحة العمومية ووسام استحقاق التربية وميدالية خمسينية الجامعة التونسية فضلا عن ميدالية /جان هامبير جير/ للجمعية الفرنكوفونية لطب الكلى والجمعية العربية لطب وزرع الكلى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.