أريانة.. ناظر مستشفى محمود الماطري يتعرض للطعن من مصاب في حالة سكر    انطلاق مسار المشاورات لبعث التنسيقية الوطنية لنساء الجبهة    100 بالمائة نسبة إمتلاء نزل المنستير    أمم أفريقيا.. تقييم المنتخبات العربية بعد الأسبوع الأول    أنس جابر تبلغ ثمن نهائي بطولة إيستبورن للتنس    أخبار النادي الصفاقسي .. تأجيل البت في ملفي الاستئناف ورصيد ثري على ذمة «نيبوتشا»    أخبار النادي الافريقي ...العابدي في فرنسا.. وجبهة قوية تدعم الدريدي    انخفاض نسبي في درجات الحرارة    طعن قيم عام مستشفى محمود الماطري باريانة    الكونغرس.. مساع لردع ترامب عن الحرب على إيران    مبعوث ترامب: الطيار المقبوض عليه في ليبيا الشهر الماضي أمريكي    ليبيا: الجيش الوطني يعزّز قواته لحسم معركة طرابلس    هذا ما طلبه الرجل الشجرة للتخلص من مأساته    مصر: القبض على معارض بارز بدعوى التخطيط 'لإسقاط الدولة'    القيروان: تسمم 24 شخصا بسبب وجبة كسكسي خلال حفل زفاف    المغرب: ناشطات حقوقيات يطالبن بإقرار قانون الإجهاض    في يوم واحد: إطفاء 106 حرائق    رفيق عبد السلام: "ما قام به نبيل القروي الآن سليم"    تركي آل الشيخ يستقيل من رئاسة الاتحاد العربي لكرة القدم    فرنسا تنتظر درجة حرارة لم تسجل بالتاريخ    رئيس الإتحاد المصري لكرة القدم يدعو المنتخب الى مقاطعة وسائل التواصل الإجتماعي    تونس/ حافظ قائد السبسي:”سنكون جاهزين للإنتخابات وتفاجأنا من استقالة جلول”    سنة 2017.. أكبر إنتاج للكوكايين بالتاريخ..    صفاقس : هلاك تلميذ البكالوريا غرقا في شاطئ الشفار    تحذير : "البورطابل" خطر على الجمجمة    أمم إفريقيا مصر 2019.. الجزائر والسنغال مواجهة نارية    كيف يؤثر السهر لساعات متأخرة ليلا على خصوبة الرجال؟    سوسة: إنتشال جثتين من طرف فرقة الغوص    مذيع عربي يتعرض للهجوم لجهله "بعروبة" موريتانيا    نداء تونس تعلن عن تغييرات جزئية في قياداتها وهذه التفاصيل    ترامب: سنزيل إيران من الوجود إذا هاجمت مصالحنا    قربة ..إحباط عملية هجرة سرية    محلل: تلك هي أسباب وصول معدل النمو الاقتصادي في لبنان إلى 0%    اكتشف أن موريتانيا بلد عربي.. مواقع التواصل تسخر من مذيع مصري    وزير السياحة يدعو إلى مزيد اليقظة و ضرورة تأمين النزل    3 ملايين ونصف من العائلات سيشملها إنخفاض فواتير الكهرباء    3 بطاقات ايداع السجن في حق خطيب أساور بن محمد والمعنية تعلق (متابعة)    السعودية تمنع دخول الأجانب إلى مكة بقطار الحرمين خلال فترة الحج    وزارة الثقافة ترصد مليون و400 ألف دينار لدعم العمل الثقافي بالكاف    أكثر أمراض شائعة في موسم الصيف: يجب الحذر منها    بعد طرد زوجها من عمله/ النائب عن الجبهة الشعبية زياد لخضر يتضامن مع النائبة عن حركة النهضة سناء المرسني    في معهد الورديّة..مهرجان تلمذي تأسيسي ثريّ الفقرات    بالفيديو: فيصل الحضيري يوضّح حقيقة عودته للحوار التونسي    رسميا: زيادة بين 12 و15 بالمائة في تعريفة الكهرباء والغاز..وهذه التفاصيل..    أغنيات عرفت الشهرة والخلود    كشف عن تلقيه تهديدات قبل الانتخابات/ سامي الفهري : "قد نشعر بحرية أكبر في الزنزانة"    فضاء البحر الأزرق يقدّم معرض "أوبيرا الصابون"    في مسابقات الدورة الثالثة من «الميدعة الذهبية» ... التونسية للتموين تشارك بأطباق «أكلات جوية» متميزة    ” توننداكس” يتطور بنسبة 26ر2 بالمائة خلال شهر ماي 2019    اليوم : انطلاق التسجيل في "اس ام اس" نتائج الباكلوريا    البنك الدولي يمنح تونس قرضا جديدا    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الثلاثاء 25 جوان 2019..    طقس اليوم    أمريكا تسجل 33 إصابة جديدة بالحصبة أغلبها في نيويورك    تجربة لقاح ثوري للسرطان على الكلاب!    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    كاتب مغربي : عمر بن الخطاب وأبو بكر الصديق شخصيتان خياليتان مصدرهما الإشاعة    في الحب و المال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خطة مستقبلية للإرتقاء بمساهمة التصدير في معدلات النمو
نشر في أخبار تونس يوم 24 - 08 - 2010

أخبار تونس - تسعى تونس خلال مخطط التنمية الثاني عشر الى رسم خطة مستقبلية لدعم الصادرات تقوم على على 4 محاور تتمثل في استكمال تحرير التجارة الخارجية وتسهيل إجراءاتها ودعم الشراكة الإقتصادية والتجارية ومزيد دفع التصدير سياسة التجارة الخارجية كما سترتكزهذه الساسة على دعم مساهمة الصادرات في النمو من خلال دعم تنافسية المنتوج الوطني وضمان أفضل تموقع على مستوى الأسواق العالمية.
1/ استكمال تحرير التجارة الخارجية
ستتواصل الجهود في اتجاه التخفيض في المعاليم الديوانية والحد من عدد النسب المعمول بها من 6 حاليا إلى 4 سنة 2014 مع الحرص على أن يكون أقصى مستوى لهذه النسب 15 بالمائة دعما للقدرة التنافسية للإقتصاد الوطني وتلافيا لظاهرة تحويل وجهة الواردات.
وسيرتكز العمل على مراجعة الإطار القانوني والترتيبي للتجارة الخارجية بتكريس مبدأ الحرية في المعاملات التجارية والتقليص من القيود غير التعريفية وحذف التنصيصات الخاصة بالمراقبة الفنية من قانون التجارة الخارجية وإدراجها ضمن القوانين والنصوص المتعلقة بسلامة المنتوجات الغذائية والصناعية.
2/ تسهيل اجراءات التجارة الخارجية
ستتكثف الجهود لتبسيط إجراءات التجارة الخارجية في اتجاه التخفيض في كلفة المعاملات والرفع من نجاعة الخدمات اللوجستية عبر تعميم استعمال اضبارة النقل للإلكترونية وتأهيل وكلاء العبور ووكلاء النقل البحري وتطوير منظومة إسناد المنشأ من قبل الغرف التجارية بمعالجتها الكترونيا وربطها بشبكة تونس للتجارة بالإضافة إلى تقليص آجال المكوث بالميناء بالنسبة للبضائع المعدة للتصنيع لغرض التصدير لبلوغ 3 أيام مع موفى سنة .2013
كما سيتواصل العمل قصد ربط كل المؤسسات والوزارات المعنية بالمراقبة الفنية مع شبكة تونس للتجارة وتذليل الصعوبات لإسناد صفة” المتعامل الإقتصادي المعتمد” .
وسيتم ،من جهة أخرى، تنفيذ خطة تستهدف تنمية التجارة الإلكترونية واستغلال ما توفره من فرص إضافية لمضاعفة المبادلات التجارية خاصة بعد أن تم تركيز بنية تحتية متطورة.
و ستتكثف المساعي لتعميم وترسيخ ثقافة المبادلات الرقمية من خلال الإنطلاق في إنجاز دليل للتجارة الإلكترونية.
3/ دعم الشراكة الإقتصادية
سترتكز الجهود ،خلال سنوات المخطط الاربعة في مجال دعم الشراكة الاقتصادية والتجارية، في اتجاه تعزيز التكامل والتعاون الثنائي ومتعدد الأطراف وتطويره في إطار التكتلات الإقليمية والشراكة مع البلدان الشقيقة والصديقة من أجل فتح آفاق أوسع للتبادل التجاري وجلب الإستثمار الأجنبي والترويج لوجهة تونس.
ويتعلق الأمر باستكمال الهيكلة المؤسساتية لإتحاد المغرب العربي وتفعيل الأطر القانونية التي تحكم علاقات التعاون الثنائي فضلا عن استكمال إجراءات إرساء منطقة تجارة حرة عربية كبرى تكون خطوة نحو بناء تكتل اقتصادي عربي وإقامة سوق عربية مشتركة وإرساء اتحاد جمركي في غضون سنة 2015 .
وستواصل تونس جهودها للحصول على مرتبة الشريك المتقدم للإتحاد الأوروبي بما يساهم في تطوير الشراكة بين الطرفين إلى تعاون استراتيجي متكافئ، فضلا عن استكمال المفاوضات مع الإتحاد الأوروبي في مجال الفلاحة والخدمات.
كما سيتواصل العمل في اتجاه تنفيذ اتفاقيتي الشراكة مع كل من تركيا والرابطة الأوروبية للتبادل الحر إلى جانب السعي للتموقع الجيد داخل بلدان المنظمة حديثا للإتحاد الأوروبي بهدف إقامة منطقة للتبادل الحر مع كل منه.
4/مزيد دفع التصدير
ستعتمد تونس ،خلال الفترة القادمة، سياسة ترويجية نشيطة ترمي إلى مزيد التعريف بتونس وبخصوصياتها التنموية وإمكانياتها التصديرية واستغلال كل فرص التصدير المتاحة من خلال تنويع الأسواق وتوفير منتوج جيد قادر على النفاذ إلى الأسواق.
وسترتكز الجهود على دعم تواجد المنتوجات التونسية في مسالك التوزيع الخارجية مع الحرص على تثمين المزايا التفاضلية لموقع تونس وحسن توظيف الطاقات التصديرية التي تتوفر في عديد القطاعات التقليدية على غرار منتوجات الفلاحة والصيد البحري والمنتوجات الصناعية والقطاعات الواعدة ذات القيمة المضافة العالية التي تتوفر لها آفاقا هامة للتصدير لا سيما في مجال الخدمات.
وسيتم ،في هذا السياق، العمل على مزيد دفع القطاعات التقليدية المصدرة على غرار قطاع الصناعات الكهربائية والميكانيكية والإلكترونية مع المحافظة على المكاسب التي حققها قطاع النسيج والملابس وتعزيز صادرات المنتوجات الفلاحية من خلال مضاعفة حجم الصادرات البيولوجية ومزيد تثمينها بتطوير عملية التكييف والتحويل واللف وتنمية الشراكة مع علامات عالمية.
وستشهد صناعة الأدوية والمستحضرات الصيدلانية دفعا لتدعيم مساهمة القطاع في جهود التصدير من خلال دفع التعاون الصناعي والشراكة بين المخابر التونسية والعالمية.
وتتمثل إستراتيجية العمل لدفع قطاع الخدمات، في دعم مختلف مكونات القطاع الخدماتي واستغلال المزايا التفاضلية للقطاع من خلال تطوير الإطار القانوني والمؤسساتي ووضع مخطط عمل لتأهيله.
وسيعمل البرنامج الثالث لتنمية الصادرات على مساعدة المؤسسات على ملاءمة منتوجاتها مع متطلبات الأسواق الخارجية بالإضافة إلى تنويع الأسواق واستهداف أسواق جديدة على غرار بلدان إفريقيا جنوب الصحراء والبلدان العربية وروسيا والبلدان المنضمة حديثا للإتحاد الأوروبي وبلدان آسيا مع التركيز على القطاعات المجددة وذات القيمة التصديرية العالية على غرار قطاع الخدمات.
كما ستتجه العناية نحو تطوير تدخلات صندوق النهوض بالصادرات في اتجاه أكثر تكامل مع تدخلات صندوق اقتحام الأسواق الخارجية وذلك لتحسين أداء هذا الصندوق وإكسابه مزيدا من النجاعة على مستوى الإعتمادات المخصصة لدعم نفاذ المنتوجات الوطنية في الأسواق الخارجية.
كما سيتم العمل على دعم شبكة التمثيل التجاري لمركز النهوض بالصادرات بالخارج مزيدا من النجاعة عبر تعزيز الممثليات التجارية بالخارج وتطوير أدائها والاستعانة بمستشارين وخبراء مستقلين في الجهات والمواقع التي لا تغطيها شبكة التمثيل التجاري بالخارج للقيام بمهام استكشافية للأسواق التي توفر فرصا هامة للمنتجات الوطنية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.