وزير الداخلية يعفي معتمدين من مهامهم    طبيب فرنسي يعتذر عن اقتراحه تجربة لقاح ضد كورونا في إفريقيا    القصرين/ إفشال عملية دعم عناصر إرهابية ونقل مؤؤنة للجبال وطفل ضمن المتورطين    في باردو: القبض على 3 أشخاص من المخالفين لحظر الجولان كانوا في حالة سكر    حالات شفاء جديدة في تونس من بينهم شيخ ال88 عاما    صلاح الدين المستاوي يكتب لكم: موتى الكورونا يجوز شرعا الاكتفاء بالتيمم عوض الغسل ولكن لا يجوز حرق الجثمان    أبو ذاكر الصفايحي يكتب لكم: ما أنفع التداوي بدروس ومواقف الشيخ الشعراوي    مسن اسباني عمره 93 عاما ينتصر على كورونا    روني الطرابلسي يكشف ما عاشه جراء فيروس كورونا…ويحذر    سعيّد لماجول: "مسألة المصادرة غير مطروحة وموكولة للقضاء"    تأجيل جلسة التصويت على مشروع قانون التفويض لرئيس الحكومة    مرتجى محجوب يكتب لكم : لماذا حققت دارجة الفخفاخ ما لم تحققه عربية سعيد الفصحى    تخصيص 14 فضاء تربويا لتوزيع المساعدات الاجتماعية ببنزرت    صفاقس: حجز أطنان من المواد المدعمة المخزنة (صور)    8040 بدلة حماية طبية مساعدة من الصين إلى تونس    بعد تسجيل 40 حالة جديدة: ارتفاع عدد المصابين بكورونا في تونس إلى 495    المخرجة جيهان إسماعيل لالصباح نيوز :العائدون من مصر ملتزمون بالحجر الصحي    السيدة فيروز تتضرع إلى الله في هذه الأيام الصعبة    كتاب اليوم: النساء والمعرفة والسلطة    نقابة الصحفيين تدعو الحكومة إلى الالتزام بالاتفاقيات السابقة بخصوص المؤسسات الإعلامية المصادرة    كورونا تجعل الكرة الأرضية أقل اهتزازا    أزمة كورونا: "هايكا" تدعو وسائل الاعلام للإلتزام بالضوابط المهنية    سوسة : تسجيل 8 اصابات جديدة بكورونا    رئيس اتحاد المصارف المغاربية لالصباح نيوز: هذه تداعيات الإجراءات التي اتخذت..ونطالب بسياسة تمويل اكثر مرونة    الكاف:نشاط مكثف للمكتب الجهوي لمندوب حماية الطفولة    الساحر رونالدينيو يختار فريق الأحلام    المنستير: غلق محلات و حجز أطنان من المواد الغذائية    كافاني في طريقه إلى الدوري الإيطالي    وزارة الفلاحة تبحث التدابير الوقائية لحماية الموارد البشرية بموانئ الصيد    القلعة الكبرى: انقلاب شاحنة ثقيلة دون تسجيل خسائر بشرية    وزير المالية: الحكومة تعمل على عشرات القرارت الجديدة في ظل وضع اقتصادي صعب جدا    "اليويفا" يهدد بفرض عقوبات ثقيلة في حال إلغاء الدوريات    توقف "البريميرليغ" يجبر نجم توتنهام على الخدمة العسكرية    اتصالات تونس تطلق عرضين جديدين "1د = 60 دق" و 2د = 1 جيغا" مساندة لحرفائها خلال الحجر الصحي    مع عودة الشتوية: أريانة تغرق في الأمطار    حفرة غامضة تُخفي أكبر وأشهر شلالات الإكوادور    مدنين.. 6 نزل على ذمة وزارة الصحة للتوقي من فيروس كورونا    هرقلة : متحيّل يحاول إرشاء أعوان دورية أمنيّة    والي مدنين: وضع 366 تونسيا قادمين من ليبيا في الحجر الصحي    اثر كمين للحرس بفوشانة : القبض على "لواجيست" ضمن عصابة لترويج المخدرات    القيروان: القبض على 3 أشخاص من أجل السرقة    يوميّات من الحجر الصحّي الاختياري “نهاية اليوم التاسع للعزل” (3-3)    متابعي الوطنية 2: خبر سعيد يهمكم !!    البنوك سترجع أقساط القروض التي تم اقتطاعها في شهر مارس..التفاصيل    أتلتيكو مدريد يخفض رواتب لاعبيه لحماية بقية العاملين    غازي الشواشي يضع حدا لما راج حول "مصادرة أموال رجال الأعمال"    باريس سان جيرمان يرفض عرض السيدة العجوز    مدرب الاتحاد المنستيري لسعد الشابي يتبرع بجرايته لصالح الفريق و مدينة المنستير    "الصباح نيوز" تنشر كميات الامطار المسجلة خلال ال 24 ساعة الماضية    اليوم..طقس شتوي بامتياز    رأي/ كيف يمكن ان تحوّل تونس الكورونا من محنة إلى منحة؟    وزارتا الصحة والتجارة تحددان النسب القصوى للربح الخام على أسعار بعض المواد والمستحضرات الصيدلية المحلية والمستوردة    أحدثها من بطولة توم كروز... كورونا يحرم جمهور السينما من أفلام منتظرة    وفاة أسطورة ريال مدريد (صور)    النفط ينخفض بعدما سجل أكبر قفزة يومية على الإطلاق    وزير الثقافة الليبي :ننتظر تحسن الظروف لانجاز تعاون ثقافي تونسي - ليبي    كتاب اليوم: تجديد مالك بن نبي في الفكر الديني    مفتي الجمهورية: هكذا تكون صلاة الجنازة على المتوفّي بال''كورونا''    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





احذروا أمراض العيون والصدر في فصل الربيع
نشر في الشروق يوم 09 - 04 - 2010

يحذر الأطباء عادة، مع قدوم فصل الربيع كل سنة، من زيادة معدلات الإصابة بأمراض الصدر والعيون والربو والأمراض الجلدية خلال هذا الفصل نتيجة كثرة حبوب اللقاح والكم الهائل من الأتربة والملوثات المتطايرة بالجو.
ويقول الأطباء إن أمراض الجهاز التنفسي والصدر مثل الربو وأمراض العيون كالرمد الربيعي، والأمراض الجلدية، تبقى ميزة أساسية من مميزات هذا الفصل الذي تنتشر فيه بكثرة، وترتفع معدلات الإصابة بها، نظرا ل «سرعة التغيرات في أحوال الطقس التي يشهدها الجو الربيعي خصوصا، في درجة الحرارة وكثرة الأتربة.
ويقول اخصائي في أمراض الجهاز التنفسي ان فصل الربيع يشهد انتشار عدد كبير من الأمراض اشهرها أمراض الجهاز التنفسي التي يمكن تقسيمها الى أمراض الجهاز التنفسي العلوي وهي الأنف والبلعوم والحنجرة والجزء العنقي من القصبة الهوائية والشعب الهوائية والحويصلات الهوائية الرئوية، وخلال فصل الربيع تغزوها الفيروسات المسببة لالتهابات الشعب الهوائية وتزداد نوبات الربو والنزلات الرئوية.
احذروا المضاعفات
يضيف الأخصائي ان هذا الفصل يشهد كثرة أمراض الجهاز التنفسي وأشهرها الزكام الذي ينتقل من شخص الى آخر بسبب العطس او استنشاق الهواء المحمل بالفيروسات، لذلك ينصح بتناول العصائر الحمضية الغنية بفيتامين «ج» كعصائر البرتقال والليمون، كذلك هناك مرض الانفلونزا الذي يصيب الجزء العلوي من الجهاز التنفسي وأشهر أعراضه الزكام وارتفاع درجة الحرارة والصداع وآلام المفاصل والعظام، وقد تحدث الأنفلونزا مضاعفات خطيرة كالالتهاب الرئوي الفيروسي، والربو الشعبي، والنزلات الرئوية الحادة، وقد يصل الأمر لأخطر من ذلك نتيجة لوصول الفيروسات للأغشية المبطنة للمخ مسببة الالتهاب السحائي الذي قد يؤدي الى الوفاة.. وينصح الاخصائيون بضرورة التوجه للطبيب في حال زيادة أعراض الأنفلونزا وعدم الاستجابة للعلاج حتى لا تزيد مضاعفاتها الخطيرة.
امراض العيون
تكثر في فصل الربيع ايضا الاصابة بأمراض العيون نتيجة لتطاير حبوب اللقاح وانتشارها في الجو، مثل أمراض التهاب القرنية والملتحمة المعروف بالرمد الربيعي.
وأهم اعراضه الاحمرار والحكة وكثرة الدموع والانزعاج من الضوء وأشعة الشمس مع الاحساس بوجود رمال داخل العين مع وجود افرازات مخاطية خيطية في العين وحكة في الجفون وشعور بالنعاس وعدم الارتياح، ويتمثل العلاج في استخدام مضادات للحساسية والأدوية المهدئة للعين كالقطرة ومضادات الحساسية عن طريق الفم، مع ضرورة استخدام كمادات الماء البارد.
ويشير اخصائي في امراض العيون الى ان كثرة الملوثات في هذا الفصل عادة ما تنتشر امراض العيون الأكثر حدة ... لذلك لا بد من استشارة طبيب العيون فورا لتشخيص نوع المرض ووصف الدواء المناسب، مع ضرورة الاهتمام بالنظافة الدائمة وغسل الوجه والعينين بالماء الدافئ والصابون لتطهيرها من الجراثيم التي تسبب امراض العيون.
فئة الأطفال
يعد الأطفال من أكثر الفئات تعرضا للإصابة بأمراض الربيع على اختلافها نظرا لكثرة تقلبات الجو وانتشار الأتربة والملوثات فيه، وانتشار حبوب اللقاح وتعلقها في طبقات الجو، مما يؤثر على الإنسان خصوصا الأطفال ضعيفي المناعة.
ويرى الأطباء ضرورة الحرص على نظافة الأطفال باستمرار خلال هذا الفصل، وغسل وجوههم واعينهم بالماء والصابون عديد المرات في اليوم، والحرص على عدم تعرضهم للهواء خصوصا المحمل بالأتربة التي قد تضر بعيونهم وجهازهم التنفسي خصوصا مع الأطفال شديدي التحسس للهواء المترب او المصابين بحساسية الصدر مع ضرورة الحرص على تناولهم الأغذية الغنية بالفيتامينات والمعادن كالخضروات والفواكه كالجزر والمشمش والخضروات المفيدة للنمو والوقاية من الأمراض مع عدم تسرع الأم في التخفيف من ملابس الأطفال عند ارتفاع حرارة الجو لأن الربيع معروف بتقلباته الجوية الكثيرة فكثرة تغيير ملابس الأطفال قد تؤدي الى اصابتهم بأمراض الجهاز التنفسي، كذلك يحبذ أن تعمل الأم على اطعام طفلها بالأغذية المضاف اليها عسل النحل لدوره المهم والفعال في تقوية جهازه المناعي.
وينصح الأطباء بضرورة عزل الطفل المصاب بأي نوع من الأمراض المعدية حتى لا ينقل المرض الى أقرانه سواء في المدرسة او الحضانة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.