لبنان.. نائب سادس يستقيل من البرلمان احتجاجا على كارثة بيروت    رفراف: جبل الناظور يشتعل للمرة الثالثة...    اتحاد تطاوين يتفادى الهزيمة أمام النجم الساحلي...بفضل أمل حمام سوسة    على شاطئ رفراف: طفلة ال6 سنوات تلقى حتفها غرقا...    الهوارية: وفاة شاب غرقا وإنقاذ آخر من الموت..وجرح ثالث في الرأس    في كسرى ومكثر : "المحلية من خلال ثمار التين"    مدنين: تزايد عدد الإصابات بفيروس كورونا أمام مواجهة صعوبات في إيواء الحالات الموجبة    في صفاقس والمنستير ... إيقاف أحد منظمي عمليات الهجرة غير النظامية و11 مجتازا    خلال يوم أمس: الحماية المدنية تتدخل 111 مرة لإطفاء حرائق    وفاة المدرب الجزائري رشيد بلحوت في حادث مرور    قابس: اخضاع 6 أعوان من قسم القلب بالمستشفى الجهوي الى العزل الصحي الإجباري    القيروان: تسجيل 3 اصابات محلية جديدة بكورونا    المنستير: 4 حالات تعافي جديدة في المركز الوطني لحاملي "الكوفيد 19"    مهرجان بنزرت الدولي.. نجاح تنظيمي وجماهيري لعرض double face    حملة ''تنمر'' ضد حسين الجسمي بسبب لبنان    توزر: ارتفاع عدد الحرائق في الواحات بين سنتي 2019 و2020    مفاوضات بشأن مستقبل رونالدو؟    درب الاولمبي الباجي: وفاة المدرب الجزائري رشيد بلحوت في حادث مرور أليم    مصر.. غرامة مالية لمن يتخلف عن التصويت في انتخابات مجلس الشيوخ    هذه تشكيلة الافريقي في مواجهة نجم المتلوي    القبض على عصابة مروجي الزطلة    من بينها تونس.. هذه قائمة الدول العربية التي هبت لمساعدة لبنان    مطار معيتيقة الليبي يستأنف عمله بعد توقف دام شهور    جوهر بن مبارك: رجال أعمال يُمولون الإعتصامات    خبراء: الإقتصاد الجزائري يواجه الإفلاس بسبب كورونا    المنستير.. غرق شاب من القيروان بجزيرة الغدامسي    دورة ليكزينغتون.. انس جابر تستهل مشاركتها بمواجهة الامريكية كاتي ماكنالي    بلدية القلعة الكبرى..جلسة استثنائية حول إعادة توظيف واستغلال الدريبة    كورونا: خسائر السياحة في فرنسا تتجاوز ال40 مليار يورو    وسيم معلى يعزّز الإطار الفني لالبقلاوة    عصام الشابي: مراكز القوى النوفمبرية تعود من جديد وعلى الدولة التدخل    مهرجان بنزرت الدولي.. الغاء عرض 24 عطر    أيام إيقاع الألوان بالهوارية: موسيقى.. مسابقات وورشات على الشاطئ    نجمة خليجية تعلن عن إصابتها بكورونا    البطولة: توقيت مقابلات اليوم والنقل التلفزي    قبلي.. انجاز عدد من الآبار لسد النقص المسجل في مياه الري    تنسيقية «جربة الولاية 25» تجتمع    تصرف "غير رياضي" لميسي تجاه مدافع نابولي    سهرة الإبداع والضحك ببنزرت للثنائي كريم الغربي وبسام الحمراوي في "double face "    تُبَّانُ يَقلِب المشهد    مرتجى محجوب يكتب: لا تنهى عن خلق و تأتي مثله ، عار عليك اذا فعلت عظيم    من موزمبيق.. مفاجآت عن شحنة الأمونيوم التي تسببت في كارثة بيروت    صفاقس: إصابة جديدة وافدة بفيروس كورونا    الجزائر: هزة أرضية بقوة 4.3 درجات تضرب تيبازة    الهاروني: "النهضة مع حكومة سياسية تحترم دور الأحزاب والتوازنات في البرلمان"    طقس اليوم..استقرار في درجات الحرارة    جندوبة... وزيرا الفلاحة والصناعة .. مخطّط للوصول إلى زراعة 4500 هكتار من اللفت السكري    محمد نجيب عبد الكافي يكتب لكم من مدريد: الأخلاق ومكارمها 70    عدنان الشواشي يكتب لكم: لا تحلو لهم الحياة إلّا بأذيّة النّاس    سبيطلة: الفلاحة البيولوجية تتطور    وزير الفلاحة: معمل السكر بجندوبة مكسب وطني وجهوي والتفويت فيه امر غير مطروح    من جندوبة.. وزيرا الفلاحة والصناعة يؤكدان ضرورة تطوير منظومة اللفت السكري والالبان    انطلاق معرض سوسة الدولي بمشاركة 200 عارض من مختلف الجهات والجنسيات    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    سحب قليلة على كامل البلاد والبحر متموج فمضطرب    وزير السياحة: نعمل على مواصة دعم الصناعات التقليدية    شهيرات تونس ..زينب بنت عبد الله بن عمر ..قدمت مع العبادلة السبعة وشهدت معركة سبيطلة    توقعات الأبراج ليوم الجمعة 7 أوت    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ما هذا يا وزارتي السياحة و الثقافة
نشر في الشروق يوم 15 - 11 - 2019

وزارتا الثقافة والسياحة يقومان باهدار المال العام في استقدام اشباه فنانين وهؤلاء قد يستقدمون اصدقاءهم و صديقاتهم للتسلية والتمتع برزق البيليك ففي عديد المهرجانات التي تقام في بلادنا يتجند الثنائي المذكور للتكفل بمصاريف الفنانين المشاركين في مهرجاناتنا معتقدين ان ذلك يخدم السياحة التونسية وتونس ككل, طبعا هم واهمون ولا يفقهون..ففي سنة 1975 سن المشرع التونسي الامر عدد 773 المنظم لصلاحيات وزارة الشؤون الثقافية, وقد حدد صلاحياتها في المحافظة علي التراث و دعم الابداع الوطني والمساعدة علي ترويجه في الخارج من هنا نفهم ان المشرع التونسي كان يعي قيمة الابداع الوطني عند وصوله الي الخارج, فما الذي تقوم به وزارتا الثقافة والسياحة ة؟ يفعلان عكس ما هو مطلوب منهما فعله, اي يدعمان الابداع الاحنبي وياتيان به الي الداخل, ولنضرب مثلا في ايام قرطاج السينمائية يستقدمون اكثر من مائتي شخص من فنانين لا قيمة لهم يتكفلون بتنقلهم واقامتهم لاقامة مهرجان يعتقدون عبثا بانهم يخدمون من خلاله صورة تونس, فمن في العالم سيهتم بايام قرطاج السينمائية وباي وسيلة اعلام سنقوم بالترويج لهذه التظاهرة فهل تعتقدون ان القناة الوطنية لها جماهير في الخارج يتابعونها؟ انه العبث بالمال العام والكذب علي بعضنا البعض, وهنا ادعوكم للبحث من خلال قوقل علي المهرجانات السينماىة في العالم وان وجدتم مهرجانا واحدا يتكفل بمصاريف المشاركين فيه ارسلوا الينا الرابط, المهرجانات في العالم عبارة عن معارض اقتصادية لترويج البضاعة او الافلام كما ان المهرجانات الدولية يعلمون بان الدول تقدم الدعم لمنتجيها
ببرمجة افلامهم في الخارج وبالتالي على من يريد التعريف باعماله وبلاده عليه الا التكفل بمصاريف مشاركته من اقامة وتنقل بل ان تسجيل الافلام يتطلب دفع رسوم للمهرجانات في حدود ال100 دولار وقد لا تقبل افلامهم.
في مقابل ذلك نجد وزارتي الثقافة والسياحة يرفضان دعم مشاركات بافلام تونسية في الخارج … انا مثلا منتج خاص حفيت قدماي جراء التنقل بين الاطراف المشار اليها من اجل الحصول علي دعم لمشاركاته في الخارج و لكنهم رفضوا جميعهم دعمه لانه ينتقد سياساتهم فهم يدعمون الاشخاص ولا يدعمون الاعمال.
جزيرة جربة التي تعد من اهم الاماكن السياحية ببلادنا و التي تزخر بموروث حضاري هام و تعمل بعض الاطراف علي اعداد ملفها من اجل ادراجها في قامة التراث العالمي لدى الينسكو, وعلى الرغم من الاموال التي صرفت علي الترويج السياحي لهذه الجزيرة فلن نجد لها افلاما تثمّن تراثها وموروثها الحضاري فاين صرفت اذا المليارات؟
طلبت دعما لانتاج شريطين دفعة واحدة حول جزيرة جربة الشريط الاول « غريبة يهود جربة « والثاني « جربة عروس جزر المتوسط « ، تكفلت بمصاريف الانتاج و قمت بمجهود خرافي من اجل الوصول بها الى اهم المهرجانات العالمية ومنها مهرجانات في الولايات المتحدة الامريكية, لوس انجلس مارس 2019 هوليود ماي 2019 ومن قبل البرتغال و ايطاليا التي تحصل فيها شريط» جربة عروس المتوسط» على جائزة احسن شريط سردي وغيرهامن المهرجانات التي وصل عددها الى 12 مهرجانا دوليا فهل يوجد ترويج اكثر من هذا؟
اليوم اعجز عن الذهاب الي مهرجانين بديزني لاند ولاهاي انطلاقا من 6 نوفمبر 2019 و اخيرا وافقت وزارة السياحة علي دعمي بمبلغ لا يمثل نسبة الواحد بالمائة من تكلفة الانتاج ومع ذلك تبحث عن صيغة للتراجع عن تقديمه .
اختم بالاشارة الي السيد وزير السياحة و هو المسؤول على زيارة الغريبة وتحصل علي دعم منذ اكثر من عقدين من مختلف الوزارات لهذا الحدث, فهل يمكنه اطلاعنا علي ومضة واحدة انجزها لهذه الزيارة ؟ كي لا نقول شريطا وثائقيا بل انه اصبح وزيرا لانه منظم لزيارة الغريبة لذا نساله ان كان في جعبته عمل سمعي بصري واحد يثمن من خلاله الغريبة....اين صرف الدعم اذا؟
الاسعد الغائب (منتج خاص)


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.