نحو إصدار أمر حكومي يتعلق بتأجير المسؤولين الأول على المؤسسات والمنشآت العمومية وبطريقة تعيينهم    شهريات ب1000 دينار: وزارة الشؤون الإجتماعية تحذر من صفحة على فايسبوك    عميد المهندسين التونسيين... مجلس علوم الهندسة بصدد وضع استراتيجية وطنية لمرحلة ما بعد "كورونا    لاجارد: منطقة اليورو تواجه عامين من الضغط النزولي على الأسعار    12 مصابا جراء إطلاق نار في ملهى ليلي في كارولاينا الجنوبية    كورونا.. 10 وفيات بسلطنة عمان و 4 في السودان    أخبار النجم الساحلي: شرف الدين يعد باستعادة لومار و«خلاص» اللاعبين    الكرة الطائرة: حمزة نقّة وأحمد القاضي في التّرجّي    رياض جغام يكتب لكم : ولد ليتوال...شرف لا يستحقّه إلاّ الرّجال..    على شاطئ بوجعفر: غرق طفل ال11 عاما بعد نزوله للسباحة ليلا    الفنانة رجاء جداوي في ذمة الله: تفاصيل الساعات الأخيرة في حربها مع كورونا    هند صبري ترثي الجداوي بكلمة مؤثرة    حدث في مثل هذا اليوم    كرة اليد - الترجي الرياضي يجدد عقود سبعة لاعبين    كرة القدم - التعادل يحسم ودية الملعب التونسي ونادي حمام الانف    تبون يوضح موقفه من الوضع في ليبيا والعلاقات الجزائرية - المغربية    طقس الأحد.. البحر شديد الإضطراب والحرارة في إنخفاض    جرزونة..طعن عون شرطة بلدية    وزير التشغيل في مركز الحرف التقليدية بجربة (صورة)    عين دراهم..العثور على جثة متعفنة مجهولة الهوية    الرئيس الجزائري يُطالب فرنسا بالاعتذار عن استعمارها لبلده    في عيد استقلال الولايات المتحدة.. ترامب يهاجم اليسار الراديكالي ويدعو إلى "محاسبة" الصين    كورونا يغيب رجاء الجداوي "أنيقة" السينما المصرية    أغنية لها تاريخ..«إذا تشوفوه» سلاف تغني الهجر بطلب منها    مسيرة موسيقي تونسي: صالح المهدي....زرياب تونس «21»    كنوز المدينة: المدرسة العاشورية....هدية علي باشا الى أهل المالكية    ترمب يبشر بهزيمة كورونا قبل نهاية العام    حكايتي مع الكورونا: عادل الجماعي، ناشط سياسي ....الفيروس عمق جراح السيجومي    أول بلاغ عن الفيروس.. الصحة العالمية تكشف معلومات جديدة    7 ملايين للبخور... و5 ملايين للمسحوق السحري والأرباح بالمليارات..مشعوذون أفارقة يعبثون بالتونسيين!    بعد رحلة علاج ثقيلة.. وفاة رجاء الجداوي متأثرة بفيروس كورونا    صيف قفصة...إقبال كبير على الترفيه    مازلت أذكر: البوراوي الزغيدي (ناشط سياسي ومدني رياضي)....جبنيانة رائدة الحياة الثقافية والرياضية منذ ستينات القرن العشرين    فضيحة في بنك مركزي عربي: اختفاء 2,4 مليون دولار وتوقيف 6 أشخاص    الأطباء والصيادلة الإستشفائيين الجامعيين في إضراب عام يوم 15 جويلية    الأربعاء امتحان الباكالوريا..إجراءات خاصة واستثنائية    جائحة الكورونا جعلتهم يبدعون..شباب الكرم وبرطال حيدر ينتجون ويبدعون    استنفار في كوريا الشمالية بسبب كورونا!    اليوم انتخاب مكتب جديد لجمعية القضاة التونسيين    وفاة الفنانة المصرية رجاء الجداوي بعد معاناة مع فيروس كورونا    إصابة النجم المغربي نور الدين امرابط بكورونا    سترك يا رب..    عدنان الشواشي يكتب لكم: هكذا خُلِقْت وهكذا أموت إن شاء الله    توقف حركة سير القطارات بين تونس وبنزرت    غدا الاحد/ القمر سيغيب عن سماء تونس    صفاقس..حجز 75 صندوقا من الخوخ والتفاح الفاسد    مشروع مدرسة الشرطة بالنفيضة: منظمة الأعراف تستنكر الاستعانة بشركة أجنبية    مساء اليوم بمدينة العامرة..عرض مسرحية مسعودة المقدودة بحضور نجوم التمثيل والغناء    تنفيذ ميزانية 2020: تراجع عائدات الدولة    بقيادة معلول.. المنتخب السوري يواجه ايران والعراق وديّا    قبلي: شروع بعض العائلات في اقتناء اضاحيها وتشكيات من غلاء الاسعار رغم توفر العدد الكافي من الاضاحي بالجهة    الجامعة تنظم اليوم السبت ملتقى حول مشروع القانون الخاص بالجامعات والجمعيات ومجالات الاستثمار    كميات القفالة الحية المعروضة حاليا تمثل خطرا على صحة المستهلك (وزارة الفلاحة)    على متنها 1660 مسافرا .. باخرة قرطاج تغادر اليوم مرسيليا باتجاه ميناء جرجيس    بوجعفر: وفاة شخص غرقا    كوناكت تدعو الى ارساء انصاف ضريبي وسن نصوص تنظيمية للعمل عن بعد    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    هكذا سيكون طقس اليوم السبت 4 جويلية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد المصادقة على مشروع القانون
نشر في الشروق يوم 13 - 12 - 2012

صادق نواب المجلس التأسيسي على مشروع قانون هيئة الانتخابات بعد اكثر من خمسة اسابيع من نقاشات تعثرت في الفصل السادس, ومن المنتظر ان تبدأ لجنة فرز الترشحات في أول جانفي باعتبار ان القانون يدخل حيز التنفيذ فور المصادقة عليه.
وناقش نواب المجلس التأسيسي الفصل 6 وينص على انه يتم انتخاب أعضاء الهيئة من المجلس التشريعي طبقا للإجراءات التالية:
يتم إنشاء لجنة خاصة صلب المجلس التشريعي تشرف على دراسة ملفات الترشح وفرزها.

تتكون اللجنة الخاصة بالتمثيلية النسبية على اساس عضو عن كل عشرة نواب مع اعتماد اكبر البقايا وعند تساوي البقايا بين كتلة وغير منتمين لكتل ترجح لكتلة
يترأس اللجنة الخاصة رئيس المجلس التشريعي او احد نائبيه دون المشاركة في التصويت عند اتخاذ القرار

يفتح باب الترشحات لعضوية مجلس الهيئة بقرار من رئيس اللجنة الخاصة ينشر بالرائد الرسمي للجمهورية التونسية ويتضمن تحديدا لأجل تقديم الترشحات ولصيغ إيداعها وللشروط القانونية الواجب توفرها وللوثائق المكونة لملف الترشح طبقا لما يقتضيه الفصل 7 من هذا القانون.

تتولى اللجنة التداول على ضوء ملف كل مترشح باعتماد شروط العضوية المقررة بالفصل 7 ومقتضيات حسن أداء الهيئة لمهامها، وتقوم اللجنة الخاصة بإعداد سلم تقييمي يتمّ اعتماده لدراسة ملفات المترشحين يتم إقراره بتوافق أعضاء اللجنة الخاصة وينشر بالرائد الرسمي للجمهورية التونسية .

تتولى اللجنة اختيار ستة وثلاثين (36) مرشحا على اساس اربعة مرشحين عن كل صنف من الاصناف المذكورة بالفصل الخامس من هذا القانون باعتماد التناصف عن طريق التصويت بأغلبية ثلاثة ارباع اعضاء اللجنة الخاصة في دورات متتالية بنفس الاغلبية الى حين اكتمال العدد

يحيل رئيس اللجنة قائمة مرتبة ترتيبا أبجديا تتضمن أسماء المرشحين الستة والثلاثين على الجلسة العامة للمجلس التشريعي لاختيار أعضاء الهيئة التسعة بأغلبية ثلثي اعضاء المجلس التشريعي بالتصويت السري على الاسماء في دورات متتالية الى حين اكتمال التركيبة
تتولى الجلسة العامة الاستماع الى المرشحين الستة والثلاثين (36) قبل التصويت

يختار كل عضو في المجلس تسعة أسماء من قائمة المرشحين باعتماد التركيبة المنصوص عليها بالفصل الخامس ويرتب المرشحون المحرزون على اغلبية الثلثين من الاعضاء ترتيبا تفاضليا بحسب عدد الاصوات المتحصل عليها

ينتخب رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في الجلسة العامة من بين المترشحين من الاعضاء التسعة المنتخبين
يتم التصويت في الجلسة العامة لانتخاب الرئيس في دورة اولى بالاغلبية المطلقة لاعضاء المجلس واذا لم يتحصل اي من المترشحين على هذه الاغلبية في الدورة الاولى يتم التصويت في دورة ثانية لانتخاب رئيس الهيئة بنفس الاغلبية من بين المترشحين الاثنين المحرزين على اكبر عدد من الاصوات في الدورة الاولى».

مبدأ التناصف

واقترحت النائبة نادية شعبان اضافة عبارة «مع مراعاة مبدا التناصف» وتم رفض مقترحها كما سحب مقترح النائب مهدي بن غربية مقترحه القائم على انتخاب رئيس الهيئة باغلبية ثلثي اعضاء المجلس التأسيسي, وتم التصويت على الفصل باغلبية 130 صوتا مقابل 15 صوتا.

كما تم التصويت على فصل اضافي اخذ ترتيب 35 وينص على انه «لضمان الخبرة و التواصل مع الهيئة السابقة المحدثة بموجب المرسوم عدد27 لسنة 2011 المؤرخ في 18 أفريل 2011 وبصفة استثنائية في صورة انتخاب عضو واحد أو عدم انتخاب أي من أعضاء الهيئة المركزية للهيئة السابقة للانتخابات فإنه يتم انتخاب عضو أو عضوين إضافيين بحسب الحالة من بين أعضاء الهيئة المركزية للهيئة السابقة الذين قدّموا ترشحهم ابتداء من ضمن المترشحين لمجلس الهيئة المحدثة بهذا القانون.
العضو أو العضوان المضافان بموجب هذا الفصل تنتهي مهامهما في مجلس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات المحدثة بهذا القانون فور اعلان النتائج النهائية لأول انتخابات تشريعية ورئاسيّة وتمت اضافة بعض العبارات له, ثم تم التصويت عليه باغلبية 132 صوتا مقابل 7 أصوات.

وفي الاخير صوت نواب المجلس التأسيسي على مشروع القانون برمته باغلبية 120 صوتا مقابل 5 اصوات بالرغم من اعتراض نواب المعارضة الذين طالبوا بمراجعة صياغة بعض الفصول.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.