مشروع أمر حكومي يتعلّق بتأجير الرؤساء والمديرين العامين بالمؤسسات والمنشآت العمومية    بنقردان: وصول 49 تونسيّا من ليبيا عبر معبر راس جدير    كمال والي رئيسا جديدا للأولمبي الباجي    نحو وجوبيّةُ نشر أجور المديرين العامّين للعموم    يزعم أن بعضها من تونس.. بيع أعضاء بشرية تاريخية على فيسبوك    وزير الشؤون الخارجية يجري اتصالا هاتفيا مع وزير الخارجية والمغتربين بالجمهورية اللبنانية    كيف علق محمد علي بن رمضان على اتهامه بالتمرد على الترجي    رونالدو يسجل من ركلة حرة وبوفون يكسر رقما قياسيا في انتصار يوفنتوس    وحدة بحرية تابعة للجيش الوطني تنقذ 18 تونسيا تعطّب مركبهم عرض البحر شمال جزيرة قرقنة    سترك يا رب..    الجماجم ترنو لتربتها.. و شهيد الجسر مازال يبحث عمن يواريه التراب..    القبض في المنستير على عنصر سلفي متشدد محكوم ب19 سنة سجنا    مداهمة وكر تاجري مخدرات احدهما محكوم ب10 سنوات سجنا    جربة: افتتاح معرض صور فوتوغرافية بحومة السوق    النجم الساحلي: نهاية حزينة للشيخاوي والجمل.. لومار يقترب.. والتشبيب للقضاء على المديونية    عدنان الشواشي يكتب لكم: هكذا خُلِقْت وهكذا أموت إن شاء الله    تعيين شكري بوزيان مديرا فنيا لمهرجان الاغنية التونسية    يوميات مواطن حر: اعطني التهريج وحاسبني بتاج التنشيط    توقف حركة سير القطارات بين تونس وبنزرت    صفاقس..حجز 75 صندوقا من الخوخ والتفاح الفاسد    مشروع مدرسة الشرطة بالنفيضة: منظمة الأعراف تستنكر الاستعانة بشركة أجنبية    غدا الاحد/ القمر سيغيب عن سماء تونس    نوفل الورتاني يقارن بين مرضه ومرض علاء الشابي... ويوجه رسالة الى سلمى الفهري    بن عروس: حجز بضائع مقلدة متأتية من التهريب بقيمة 300 ألف دينار    تقرير/ الفيروس الحالي لكورونا جديد.. أشد انتشارا لكنه أقل عدوانية    مساء اليوم بمدينة العامرة..عرض مسرحية مسعودة المقدودة بحضور نجوم التمثيل والغناء    النفيضة..اندلاع حريق في منطقة خضراء لأحد المصانع    اتحاد الشغل متخوّف من احتدام الأزمة السياسية    تنفيذ ميزانية 2020: تراجع عائدات الدولة    المنستير.. نتائج سلبية لليوم 79 على التوالي    بقيادة معلول.. المنتخب السوري يواجه ايران والعراق وديّا    قبلي: شروع بعض العائلات في اقتناء اضاحيها وتشكيات من غلاء الاسعار رغم توفر العدد الكافي من الاضاحي بالجهة    فريانة ..القبض على 3 اشخاص يتولون تهريب الاجانب من الحدود الجزائرية    "أشعل الفرن".. شاهد في "قضية خاشقجي" يدلي بشهادة صادمة    عاجل/ المحكمة الإدارية ترفض مطلب توقيف إحداث صندوق الزكاة    الجامعة تنظم اليوم السبت ملتقى حول مشروع القانون الخاص بالجامعات والجمعيات ومجالات الاستثمار    بعد اسقاط لائحة تصنيف تنظيم الاخوان منظمة ارهابيّة: عبير موسي تتهم مكتب المجلس    كميات القفالة الحية المعروضة حاليا تمثل خطرا على صحة المستهلك (وزارة الفلاحة)    انطلاقا من الغد..آلو باكالوريا رقم أخضر لخدمة الاحاطة بالتلاميذ    على متنها 1660 مسافرا .. باخرة قرطاج تغادر اليوم مرسيليا باتجاه ميناء جرجيس    بعد برشلونة .. الكشف عن الوجهة القادمة لميسي    صفقة تبادلية بين يوفنتوس وبرشلونة بطلها النجم الفرنسي    أغنية لها تاريخ..«ريتو والله ريتو» سلاف تحتضن تجربة الحبيب المحنوش الشعرية    مسيرة موسيقي تونسي: صالح المهدي...زرياب تونس «20»    بوجعفر: وفاة شخص غرقا    العزيب..حادث مرور قاتل    وصل أمس في زيارة مفاجئة..وزير الدفاع التركي يتفقّد جنوده في طرابلس    كوناكت تدعو الى ارساء انصاف ضريبي وسن نصوص تنظيمية للعمل عن بعد    الكاف..الانتخابات البلدية الجزئية بالمرجى..قائمة حزبية و3 مستقلة تتنافس على 12 مقعدا    تطاوين: اضراب مفتوح ووقف الانتاج بالمنشآت البترولية (صور)    تطاوين: تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا لدى عائدة من فرنسا    أول سائحة حلّت بسوسة بعد أزمة «كورونا» ل«لشروق»..حبي لتونس يدفعني إلى زيارتها مهما كانت الظروف    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    صيف القيروان.... ساحرة بمكوناتها الطبيعية وأجوائها العائلية    رئيس وزراء كندا يواجه ثالث "تحقيق أخلاقي"    هكذا سيكون طقس اليوم السبت 4 جويلية    أريانة: السيطرة على حريق بجبل النحلي أتى على هكتار ونصف من المساحات الغابية    مفتي سعودي يمتدح فنانة جاءته في المنام وعليها علامة....وأخر يؤكد ان ما حدث يوم 30 يونيو في مصر معجزة!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





النادي الإفريقي: ماذا في اجتماع الهيئة المديرة؟
نشر في الصباح يوم 16 - 11 - 2018

كان اللقاء الودي ضد الاتحاد المنستيري فرصة للمدرب شهاب الليلي للوقوف على مدى استعدادات النادي الافريقي قبل لقاء الجولة الثامنة للبطولة ضد مستقبل قابس يوم الجمعة 23 نوفمبر وكذلك قبل مباراة الذهاب لتصفيات كأس رابطة الابطال الافريقية ضد الجيش الرواندي يوم الأربعاء 28 نوفمبر وقد شارك في المقابلة 21 لاعبا حيث كانت التشكيلة كما يلي: عاطف الدخيلي (أيمن جاء بالله 58د) بلال العيفة يوسف العياشي (المختار بلخيثر 58د) والي ضيوف (فخر الدين الجزيري 58د) منعم الشويرهي (شهاب الصالحي 46د) وسام يحي (أحمد خليل 58د) غازي العيادي (إبراهيم موشيلي 46د) زهير الذوادي (سليم بن عثمان 58د) زكرياء العبيدي (رود ريغ كوسي 58د) بلال الخفيفي (ياسين الشماخي 58د) ودريك ساسراكو (المنوبي الحداد 58د). وكما ذكرنا هناك لقاء ودي ثان هذا السبت ضد مستقبل المرسى بملعب المنزه كذلك...
استضافة مستقبل قابس بالمنزه
وتجدر الإشارة إلى أن النادي الافريقي سيستضيف مستقبل قابس يوم الجمعة 23 نوفمبر بملعب المنزه بما أن ملعب رادس سيغلق أبوابه للصيانة وسيكون جاهزا لمقابلة الإياب ضد الجيش الرواندي يوم 4 ديسمبر وسيتم تخصيص 5 آلاف تذكرة لجمهور النادي الافريقي لحضور هذه المقابلة.
مد يد المساعدة
كما التأم ليلة أول أمس اجتماع للهيئة المديرة برئاسة عبد السلام اليونسي وتواصلت أشغاله على امتداد حوالي 7 ساعات (من س18 إلى منتصف الليل) وتم التركيز على الصعوبات المالية ودار نقاش حول السبل الكفيلة بتوفير الموارد المالية في ظل الديون والخطايا وذلك بدعوة الرؤساء السابقين وغيرهم لمد يد المساعدة.
علما وأن النائب الأول لرئيس الجمعية مجدي الخليفي تخلف عن حضور الاجتماع بسبب سفره إلى مصر إلى جانب رئيس الجامعة وديع الجريء لتسوية بعض الملفات العالقة مع «الكاف» و«الفيفا»...
◗ المنجي النصري
لتحديد المسؤوليات: الرياحي يطالب حمودية واليونسي بتكليف محاميان لفرز الملفات
تأكيدا لما ذكرناه أمس استقبل الرئيس الأسبق للنادي الافريقي سليم الرياحي وفدا عن جمعية قدماء النادي الافريقي تقدمه رئيس الجمعية حمزة مراد والكاتبة العامة جاوة بن زعرة وكما ذكرنا أيضا كان الملف المالي في صدر المجلس في ظل الديون والخطايا التي كلفت النادي الافريقي المليارات وظل كل طرف يرمي الكرة في مناطق الطرف الآخر وقال لنا حمزة مراد إن سليم الرياحي عبر عن استعداده للمساهمة في تسوية الوضعية المالية ولكن بشرط أن يتولى طرف محايد فحص كل الملفات على أن يكلف هو محاميا في الغرض للاشراف على العملية كما طلب أن يكلف رئيس الهيئة التيسيرية مروان حمودية محاميا بدوره للغرض كماهو الشأن أيضا بالنسبة إلى الرئيس الحالي عبد السلام اليونسي للحسم في كل الملفات المالية العالقة ولتحميل المسؤولية للطرف الذي يثبت التحقيق خطأه وأكد سليم الرياحي في هذا الاجتماع على استعداده للدعم لتجاوز الأزمة التي يعيشها النادي الافريقي حاليا دون مزايدات وسننتظر رأي كل الأطراف في هذه المسألة.
◗ المنجي النصري
سليم الرياحي يرد: علينا بعث صندوق دعم للإفريقي وسأكون أول المساهمين
رد الرئيس السابق للنادي الافريقي سليم الرياحي على الاتهامات الاخيرة التي وجهت له باغراق الفريق بالديون جراء سياسة مالية خاطئة اعتمدها واكد في حوار لاذاعة «اي اف ام» ان الفريق تشتت بعد مغادرته وكل ينهشه من جهة وقال انه عانى من ضرر معنوي ونفسي وهو الذي ان اعطى الكثير للفريق..
وعاد الرياحي الى اصل المشكل وهو الديون المتخلدة بذمة الافريقي واغلبها خطايا من ال»فيفا» فقال ان الحل يمكن في انشاء صندوق دعم للفريق وانه سيكون اول المساهمين فيه وستكون الفرصة مواتية لكشف من سيدعم النادي ومن سيكتفي بالمشاهدة.. مؤكدا انه سيدفع للافريقي سواء كان المتسبب في الازمة او لا واعترف انه قد يعود في المستقبل للافريقي ليس كمسؤول ولكن قد يعين من يسير الفريق.
لاعبون سابقون يكشفون أخطاء المسؤولين
لا احد كان يتوقع ان تكون بداية الموسم في النادي الافريقي كارثية من حيث النتائج والى هذا الحد من المشاكل والتجاذبات حتى ان مصير الفريق بات مجهولا وقد تعصف به العقوبات من الفيفا التي باتت خبزه اليومي.. ازمة الاحمر والابيض تجابه بادي مكتوفة من قبل ابنائه ورجلاته ولا احد يبدو انه يفكر في ايجاد الحل او تقديم يد العون.. الافريقي ينطبق عليه القول «كثيرون حول السلطة قليلون حول الوطن»..
«الصباح» تحدثت عن ازمة النادي الافريقي واسبابها والحلول الكفيلة للخروج منها مع عدد من اللاعبين السابقين فكانت هذه اراؤهم:
سمير السليمي: الانتدابات كانت خاطئة والحل في الشبان
اعتقد ان سياسة الفريق كانت خاطئة منذ البداية واتحدث هنا عن الانتدابات التي كانت في غير محلها.. هناك مشكل اتصال وتسيير يومي بالنسبة لرئيس النادي كما ان الزاد البشري ضعيف و12 لاعبا الذين اعتمدهم المدربان لم ينجح منهم احد..
الوقت اليوم هو وقت مصارحة وعلى رئيس النادي ان يخرج للجمهور وان يتحدث بحقيقة ما يجري وان هذا الموسم للنسيان وان نجحنا في انهائه وسط الترتيب يعتبر امرا جيدا.. بالنسبة للحلول ارى ان الضعف الكبير في الزاد البشري يحتم الالتجاء الى شبان الفريق لتعويض من انتهت صلاحيتهم انتظار الميركاتو الشتوي لتعزيز الفريق ب3 اسماء على الاقل..
هو مطالب بتحضير فريق جيد في هذه الفترة في انتظار الصائفة القادمة والاهم من كل شيء ان يتواصل مع الجمهور ذلك ان الابتعاد عن الاضواء لن يحل المشكل ورئيس النادي مطالب بالمواجهة فهذا قدره..
كمال الشبلي: انتدابات فاشلة لم تراع حاجة الفريق.. والتحرك لدى الفيفا ضروري
بالنسبة للنادي الافريقي فانه يعاني من نوعين من المشاكل الاولى ادارية مالية والثانية فنية.
الهيئة الجديدة ارتكبت خطأ كبيرا وتهم بنسبة كبيرة مسألة الانتدابات التي كانت فاشلة وجعلت النادي غير قادر على تحقيق الانتصارات.. وكانت هذه بداية الازمة لتتلوها فيما بعد ازمة خطايا الفيفا التي بلغت حد منع الفريق من القيام بالانتدابات..
قام الافريقي باكثر من 10 انتدابات لم نر فيها لاعبا اساسيا هناك لاعب اجنبي وقع تشريكه البقية لا نعرفهم كما ان الانتدابات لم تكن موجهة لسد الشغورات وخاصة في الخط الامامي اذ ان الافريقي اصبح يعاني من ضعف واضح في الهجوم بعد مغادرة صابر خليفة ولم يقع العمل على تعويضه بالتعاقد مع لاعبين ممتازين فرأينا المدافعين يسجلون للافريقي .. لو تم ابرام صفقات ممتازة لكانت معنويات اللاعبين افضل بكثير اليوم وخطايا الفيفا لن تمس من نفسيتهم..
بالنسبة للحلول ارى ان النادي الافريقي قادر دوما على الخروج من اي ازمة هو ليس بالفريق الصغير له خلايا احباء في كاليفورنيا وسويسرا وفرنسا وغيرها وله احباء لهم امكانيات مالية هامة وايضا ابناؤه الذين كان له فضل التعريف بهم وتقديمهم كنجوم على الساحة الرياضية والجميع مطالب بالالتفاف حوله وانتشاله من الازمة الحالية ونبذ المشاكل وسوء التفاهم جانبا.. كما ان الهيئة مطالبة بضبط قيمة الخطايا ومواعيدها وتوفير مبلغ هام لتسديد جزء من الخطايا ومراسلة الفيفا من اجل منح النادي مهلة اضافية..
اخيرا في صورة عدم رفع قرار منع الافريقي من الانتدابات فان الاطار الفني مطالب بالعمل اكثر وعدم الاكتفاء بحصة تمارين تدوم ساعة ونصف بل انه مدعو لتخصيص وقت اضافي لمزيد تدريب اللاعبين والعمل على تحسين امكانياتهم البدنية والفنية فالجميع مطالب بالاجتهاد للخروج من هذه الوضعية..
عادل الهمامي: النادي ضحية سوء التصرف والنهوض من جديد بيد اللاعبين
اعتقد ان سبب الازمة واضح وهو سوء التصرف الذي عانى منه الفريق في فترة سليم الرياحي وانا لا اتجنى على الرجل اعتقد ان ما حدث عن غير قصد هو اراد ان يعيد الافريقي الى القمة فرفع في قيمة الصفقات ورواتب اللاعبين ولكنه لم يفكر في العواقب وعندما تعرض الى مشاكل شخصية انعكست الامور سلبا عليه وعلى الفريق الذي تراكمت عليه الديون.. نحن ننظر للمشكل على انه رياضي بسبب تراجع النتائج ولكنه بالاساس مالي..
بالنسبة للحل ارى انه موجود ويتمثل في امرين الاول ان ينزل جمهور الافريقي بثقله ويخصص مبلغا ماليا كل حسب قدرته وسيخرج الفريق في ظرف وجيز من هذه الازمة ولكن هذا الحل يصطدم بواقع مرير وهو ان الجمهور فقد الثقة في المسؤولين غذتها حداثة الارساليات القصيرة في العام الماضي وفي صورة الاتفاق حول شخص معين محل ثقة من الجميع ستنتهي الازمة..
الحل الثاني يتوقف على اللاعبين فهم مطالبون بردة فعل على الميدان واستعادة توازنهم لا يمكننا في هذا الظرف بالذات ان نتحث عن اطار فني وخطط وغيرها الكلمة المفتاح هي اللاعبين وعليهم ان يدركوا ان سمعتهم في الميزان وهم مطالبون بردة فعل ايجابية..


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.