في يوم واحد: الحماية المدنية تتدخل لإطفاء 123 حريقا    حمة الهمامي: الجبهة الشعبية ستستمر بما بقي فيها من قوى    "يوتيوب" والأطفال.. نقلة "ثورية" على الطريق    مسؤول أمريكي: إسقاط طائرة مسيرة أمريكية بصاروخ إيراني في الأجواء الدولية    17 قتيلا في هجوم إرهابي شمالي بوركينا فاسو    بسبب الحرارة المرتفعة: مباريات أمم أفريقيا في مصر ستتوقف مرتين    أزمة نيمار تتصاعد.. باريس سان جرمان يضع شرطا تعجيزيا لرحيله    مصر تحذر منتهكي حقوق أمم أفريقيا    طقس اليوم    المبعوث الأمريكي يزور دول الخليج لمناقشة "التهديد الإيراني"    مادلين اولبرايت: تونس مثال جيّد لبلد تتطور فيه الديمقراطية"    سلمى اللومي تدعو القوى الوطنية الى التوحّد والتجند دفاعا عن تونس    وزير العدل يوقع مع نظيره المجري ببودابست مذكرة تفاهم في مجال إدارة القضاء    الشيوخ الأمريكي يصوت الخميس على تشريع يسعى لمنع ترامب من بيع أسلحة للسعودية    إلقاء القبض على مرتكب عمليّة سطو على فرع بنكي بجهة قمرت    كندا: أكثر من 9 آلاف مواطن يغادرون منازلهم بسبب حرائق غابات    المكتب الحدودي بملولة: حجز 1628 حبة دواء للأعصاب و190 حبة اكستازي في عجلة سيارة جزائري    الولباني:تسجيل 546 حالة غش و سوء سلوك الى غاية يوم امس الثلاثاء خلال الدورة الحالية لامتحان الباكالوريا    ميركل توضح سبب إرتجافها بشدة أثناء إستقبالها الرئيس الأوكراني    محمد الغربي يستعد لإصدار "ابن الارض2"    بنزرت: حملة أمنية موسعة تسفر عن إيقاف 9 أشخاص مفتش عنهم وحجز أكثر من 22 طنا من السلع المختلفة    سيماء المزوغي : الفن سيتملك الفضاء العام في عيد الموسيقى    هذه هي حقيقة خضوع الفنانة درة لجراحة تجميل الانف    سوسة: تفكيك شبكة مختصة في سرقة المنازل وعمليات السلب    خطيبة خاشقجي "تغرد" بعد التقرير الأممي بشأن مقتله    طقس الليلة والخميس: سحب عابرة وخلايا رعدية ببعض المناطق    اكتشاف نبتة نادرة في جزيرة جربة هي الوحيدة من نوعها في العالم    اتّحاد الفلاحة وهيئة مكافحة الفساد يوقعان اتفاقية تعاون وشراكة    أردوغان يتعهد بالسعي لمحاكمة النظام المصري أمام محاكم دولية بشأن وفاة مرسي    بقرار من ال"كاف"..حكام ال"كان" ممنوعون من التصريحات    وزير الفلاحة: البارح ناكل في الدلّاع...وهو سليم    عروض ثقافية متنوعة تؤثث الدورة 23 لمهرجان ربيع الفنون الدولي    بسمة الخلفاوي: ما صرحت به في المحكمة " لا يتعلّق بتوجيه تهمة لي بالمشاركة في القتل "    البرازيلية مارتا دي سيلفا الهدافة التاريخية لكأس العالم للرجال والسيدات    الدورة الحالية لامتحان ''النوفيام'': طباعة الاختبارات الكتابية بالنسبة لمادة علوم الأرض بالألوان    شركة الملاحة تؤمن 162 رحلة خلال هذه الصائفة    ماذا تعني رفّة العين ؟    أنواع الورم الدماغي وأعراضه    حمة الهمامي: لجبهة الشعبية ستكون أقوى وأكثر صلابة اثر انسحاب ''الوطد'' الموحد ومنسق رابطة اليسار العمالي منها    منوبة : القبض على عصابة احترفت سرقة السيارات    محمد رمضان يتحدى الجميع ويظهر ''عاريا'' في فيديو جديد    وزير التجارة يوضّح بخصوص كميات البطاطا الموردة مؤخرا    بصدد الإنجاز .. «فاطوم» محمد علي النهدي في أيام قرطاج السينمائية    لتطوير صادرات الصناعات الغذائية في 5 بلدان إفريقية ..مشروع مشترك بين «تصدير +» و«تايست تونيزيا»    مجموعة تلنات تستثمر في السعودية    زهيّر المغزاوي : “نحن بصدد جمع توقيعات للطعن في التنقيحات الواردة على مشروع قانون الانتخابات والاستفتاء”    بعد مغادرتها المستشفى.. رسالة مؤثرة لهيفاء وهبي من داخل منزلها    صورة/سامي الفهري ينشر محادثة خاصة لهذا الاعلامي توعده فيها بالسجن 5 سنوات..    كأس افريقيا مصر 2019: الاتحاد الافريقي يقرر ايقاف اللعب في الدقيقتين 30 و75    بالفيديو: هذه هي الأغنية الرسميّة ل”كان 2019″    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الأربعاء 19 جوان 2019…    كيف تؤثر الإنترنيت على الدماغ البشري؟    إطلاق سراح ميشال بلاتيني    وزيرة الصحة بالنيابة: سنحقق اكتفاءنا الذاتي من الدواء المصنع محليا بنسبة 70 بالمائة خلال 2020    أولا وأخيرا..«نعم يا حبيبي نعم»    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الثلاثاء 18 جوان 2019..    بعد قوله إنّ القرآن غير مُقدّس..يوسف الصديق: صلاة الجمعة ليست فرضا وغير موجودة أصلا    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بن عروس: تعاون وشراكة بين بلدية رادس ومرصد شاهد تجسيما للديمقراطية التشاركية المحلية
نشر في باب نات يوم 29 - 11 - 2017

- يواصل مرصد شاهد لمراقبة الانتخابات ودعم التحولات الديمقراطية تنفيذ المرحلة الثالثة من مشروع "النهوض بالديمقراطية المحلية والتشاركية في تونس" وذلك بدعم من صندوق الأمم المتحدة للديمقراطية، وتتركز أنشطة المرصد ضمن هذا المشروع بالخصوص في إعداد دليل إجرائي للعمل البلدي وتنظيم عدد من الدورات التكوينية للنسيج الجمعياتي ولثلة من إطارات وأعوان سبع بلديات نموذجية وهي: رادس وبنزرت والقيروان وصفاقس وقابس وفريانة وعين دراهم، فضلا عن إقامة أنشطة متنوعة بالتعاون والشراكة مع البلديات.
وفي هذا السياق، قال الكاتب العام لبلدية رادس فتحي الماجري لمراسلة (وات) أن بلدية رادس وفي نطاق تفتحها على محيطها وتجسيم البرنامج التشاركي مع المواطن والمجتمع المدني المنصوص عليه بالباب السابع من الدستور "أمضت اتفاقية شراكة وتعاون مع مرصد شاهد منذ فيفري 2017 من أهم أهدافها توعية المواطنين بضرورة المساهمة في الشأن المحلي".
وأوضح أن "التعريف بالعمل البلدي وتحسيس المواطن بضرورة المشاركة في أخذ القرارات الخاصة بجهته ومدينته وحيه، الى جانب دعوته الى حضور الجلسات التمهيدية لتنزيل الديمقراطية التشاركية على أرض الواقع، هي من أبرز محاور هذه الاتفاقية".
وذكر الكاتب العام بتنظيم مرصد شاهد بالتعاون مع بلدية رادس، في اطار تفعيل الشراكة، لعدد من التظاهرات آخرها الحملة التحسيسيّة للحوكمة المحلية والمشاركة المواطنية التي أدرجت تحت شعار "مع بلديتنا تزهى عيشتنا" واقيمت في شكل خيمات توعوية برادس المدينة وفي سوقها الأسبوعية وأمام قاعة الأفراح رادس المحطة قبل أن تختتم بتنظيم ندوة بقصر البلدية.
وبين أن هذه الحملة التحسيسية التى انتظمت برادس تحت شعار "مع بلديتنا تزهى عيشتنا" أيام 25 و 26 و 27 نوفمبر الجاري "ارتكزت بالأساس على التواصل المباشر مع المواطن والسماع لمقترحاته وآرائه بخصوص مدينته وتوزيع مطويات للتعريف بالآليات التشاركية المحلية وإدارة حلقات نقاش حول العمل البلدي".
وأكد أن هذه الحملة التحسيسية التي شاركت فيها عدة جمعيات شبابية محلية على غرار الغرفة الفتية الاقتصادية والهلال الأحمر والكشافة التونسية وجمعية الشباب المبدع والواعي برادس "مثلت فرصة حقيقية لطرح جملة من المسائل لعل أهمها التفكير في أنشطة لاحقة لتسليط الضوء على الجانب التشريعي للحكم المحلي ومجلة الجماعات المحلية والانتخابات البلدية الى جانب دعم مسار الديمقراطية اللامركزية والارتقاء بواقع البلديات".
ومن جانبه صرح المنسق الجهوي لمرصد شاهد ببن عروس أحمد بن عمار لمراسلة (وات)أن المرصد "يعمل على دعم الديمقراطية التشاركية المتمثلة أساسا في تعزيز حق المواطن والمجتمع المدني في المشاركة في صنع السياسات العامة وإدارة الشأن المحلي".
وأفاد أن من ضمن الأهداف التي رسمها المرصد في تعاونه وشراكته مع البلديات هي بالخصوص "تحفيز المواطن على الإقبال على العمل البلدي ومعاضدته وتشجيع الشباب والمرأة على المساهمة في الشأن المحلي وصنع القرار واكتشاف البلدية والتعرف عليها عن قرب في كل ما له علاقة بالمخطط الاستثماري والميزانية والبرامج والموظفين والمشاركة في حل المشاكل والوقوف على المشاغل وتقاسم الأعباء فضلا عن تشجيع المواطن على الاقبال على الانتخابات البلدية كناخب ومترشح".
وأوضح أن المرصد "سيواصل تعاونه الناجح مع عدد من البلديات وفي مقدمتها بلدية رادس بهدف توعية والتحسيس بحق المواطن في الانتفاع بالآليات التشاركية والمساهمة مباشرة في صنع القرار"، واشار الى أن الايات التشاركية "تتمثل بالخصوص في الجلسات التمهيدية التي تعقدها البلديات لتقديم المواطن لمقترحاته بشأن المخطط الاستثماري البلدي السنوي حاليا والذي سيصبح خماسي بعد الانتخابات البلدية، الى جانب ابداء الراي بشأن الميزانية التشاركية وحضور اللجان البلدية المفتوحة".
يذكر أن الباب السابع من الدستور التونسي المتعلق بالسلطة المحلية والمتكون من 12 فصلا ( من 131 الى 142)، ينص في الفصل 131 منه على ما يلي :"تقوم السلطة المحلية على أساس اللامركزية.
تتجسد اللامركزية في جماعات محلية، تتكون من بلديات وجهات وأقاليم، يغطي كل صنف منها كامل تراب الجمهورية وفق تقسيم يضبطه القانون.
يمكن أن تحدث بقانون أصناف خصوصية من الجماعات المحلية" وينص الفصل 132 على أن " الجماعات المحلية تتمتع بالشخصية القانونية، وبالاستقلالية الإدارية والمالية، وتدير المصالح المحلية وفقا لمبدأ التدبير الحر".
يشار الى ان بلدية رادس تعقد اليوم الاربعاء، في اطار الاستعداد للمخطط البلدي التشاركي لسنة 2018 اجتماعا للتوافق حول المشاريع المقترحة لفائدة المنطقة عدد4 (تشمل رادس مليان2، وارض صولة).
سارة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.