جزائرية تنجب خمسة توائم بصحة جيدة    الغنوشي يكلّف أحمد المشرقي بالإشراف على تسيير ديوان رئيس البرلمان بالنيابة، خلفا للحبيب خذر المستقيل من هذا المنصب    أبو الغيط: مستعدون لتقديم الدعم في التحقيق بانفجار المرفأ    بينها تونس.. الكشف عن قائمة الدول التي ساعدت لبنان وما قدمته    منزل جميل.. حريق بالمنطقة الصناعية يلتهم 8 أطنان من الملابس المستعملة    ضحايا كورونا في ارتفاع.. أكثر من 720 ألف وفاة ونحو 19.4 مليون مصاب    مدنين: ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا ومؤشرات بظهور موجة ثانية في ظل تواصل عدم احترام الإجراءات الوقائية    وزير السياحة: "نعمل على مواصة دعم الصناعات التقليدية"    ارتفاع عدد ضحايا الطائرة الهندية المنكوبة    ضحايا انفجار بيروت: حصيلة جديدة    هذه مدة وطريقة تخزين الشاي؟    طقس اليوم.. الحرارة بين 30 و39 درجة    بنزرت.. "مرور 4 بواخر بقنال بنزرت ولا وجود لأي إشكال فني بشأن الجسر"    وزير السياحة: نعمل على مواصة دعم الصناعات التقليدية    طقس اليوم..ارتفاع درجات الحرارة    محتجون في بورتلاند الأمريكية يهاجمون مركزا للشرطة    القيروان: نتائج سلبية ل 77 شخصا من المخالطين لمصاب بكورونا    سليانة: القبض على 3 أشخاص أحدهم حوّل منزله إلى ورشة لصنع بنادق الصيد    إيطاليا تسجل أكبر قفزة بإصابات كورونا منذ شهر ماي    بعد الريال: جوفنتس يغادر دوري أبطال اوروبا    بنزرت: تواصل حريق جبل الناظور بغار الملح وتفعيل المخطط الجهوي لتنظيم النجدة ومجابهة الكوارث    ترجيح تسجيل أول لقاح روسي لفيروس كورونا في العالم الأسبوع المقبل بناء على نتائج الفحص    أعلام من الجهات ... أبو يعقوب يوسف الدهماني.. .علامة وفقيه وقدوة في العمل والاجتهاد بإفريقية    6 أفلام قصيرة عن أيام قرطاج السينمائية في افتتاحها    «النّفس» لفرقة مدينة تونس في الحمامات    قابس: وصول شحنات من الفسفاط إلى معامل المجمع الكيميائي التونسي    قرطاج ...رفضت مرافقته إلى منزلهما ...يغرس سكينا في بطن زوجته    رابطة الأبطال.. الريال وجوفنتوس يغادران المسابقة    هيئة المحامين تدعو منظوريها إلى مقاطعة الحضور أمام باحث البداية لمدة 15 يوما    البرلمان: أحمد المشرقي خلفا للحبيب خذر    باكالوريا 2020 .. 44 % نسبة النجاح في دورة المراقبة    فؤاد المبزع ينصح المشيشي بتكوين حكومة إنجاز تشرك أكثر ما يمكن من العنصر النسائي    تراجع التضخم الى 5.7 بالمائة    تخربيشة: أموال الدولة كثيرة فلا خوف عليكم من فقر ...    يوسف المساكني : واثق في قدرة الدحيل على استعادة دوري نجوم قطر    الصافي سعيد: المثقّف المغترب في صحراء البرلمان التونسي    ليفربول يهيمن على قائمة المرشحين لجائزة لاعب الموسم في البريميرليغ    سرقة منزل رئيس الأهلي المصري    حقيبة القش تعود من جديد    الهوارية: فرقة فنية نسائية تغني في عيد المرأة وألعاب عملاقة للاطفال    جماهير الترجي الرياضي التونسي تجبر قناة الوطنية على نقل مباراة بنقردان و الترجي    في مهرجان بنزرت: كوثر الباردي وجلال السعدي عاملين "جو" مع الجمهور (كل الصور)    بنك "جي بي مورغان" الأمريكي يحذّر من انهيار الدّينار وانكماش غير مسبوق للاقتصاد التّونسي    التلفزة الوطنية تنقل مباراة اتحاد بنقردان والترجي    وزير التجارة يفتتح اليوم الدورة 41 لمعرض سوسة الدولي    بني خيار.. تنظم مصيف الكتاب تحت شعار "صائفتي تفوح كتبا "    رمزي جرمود (مدرب اتحاد بن قردان) ل«الشروق»..تعلّمت الكثير من القادري ولا نخشى الترجي    القبض على 10 أشخاص من أبرز منظمي عمليات اجتياز الحدود البحرية خلسة    وزير السياحة: لم نسجّل أي إصابة بكورونا في صفوف السياح    جندوبة : 7 بطاقات إيداع بالسجن إثر الحريق بالمركّب الفلاحي    ضربة موجعة جديدة للنّادي الصفاقسي    195 عملية حجز و83 إزالة فوريّة حصيلة حملات الشرطة البلدية    تجديد الفكر الإسلامي ... المفكّر محمّد الطالبي والحجّ(8 من 24)    توقعات الأبراج ليوم الجمعة 7 أوت    شهيرات تونس ..زينب بنت عبد الله بن عمر ..قدمت مع العبادلة السبعة وشهدت معركة سبيطلة    طقس اليوم: سحب قليلة بأغلب المناطق    اليوم: انطلاق موسم الصولد    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حزن وغضب في هونغ كونغ غداة مقتل سياح في الفيليبين
نشر في الفجر نيوز يوم 24 - 08 - 2010

هونغ كونغ:عم الغضب عائلات الضحايا ونكست الاعلام في هونغ كونغ الثلاثاء وتوقفت البورصة دقيقة صمت حدادا، تحت وطأة الصدمة غداة عملية احتجاز رهائن في مانيلا انتهت بمذبحة قتل فيها ما لا يقل عن ثمانية سياح من هونغ كونغ.وقالت احدى الناجيات التي فقدت زوجها وابنتيها بينما وضع ابنها في العناية الفائقة في مستشفى بمانيلا، "الحكومة الفيليبنية... لا يمكنني ان اقبل هذا.
لماذا فعلوا ذلك؟"وامام مسؤولين من هونغ كونغ وصلوا الى العاصمة الفيليبينية، اكدت المراة التي قالت ان اسمها لونغ، ان خاطف الرهائن الذي قتلته الشرطة لم يكن يريد قتل الرهائن مبدئيا.
وصرحت لقناة كايبل نيوز تي.في ان المسلح "لم يكن يريد قتلنا. اخذ يطلق النار علينا فقط عندما فشلت المفاوضات". وقتل ثمانية سياح من هونغ كونغ مساء الاثنين في مانيلا حيث شنت الشرطة هجوما على الحافلة التي كان يحتجز فيها شرطي فيليبيني سابق قتلته الشرطة 15 شخصا.
واستمرت عملية الاحتجاز 12 ساعة وخرج اربعة رهائن احياء من الحافلة بعد الهجوم. واعربت حكومة هونغ كونغ عن "خيبتها" من النهاية المروعة لاحتجاز الرهائن.
واعترفت الشرطة الفيليبينية الثلاثاء بانها ارتكبت اخطاء في طريقة شن الهجوم واكد قائد شرطة مانيلا ليوكاديو سانتياغو ان تحقيقا سيفتح "حول التكتيك والتدابير" المستعملة.
كذلك اقر الرئيس الفيليبيني بنيغنو اكينو بسلسلة من الهفوات واعترف صباح الثلاثاء بضرورة تحسين بعض الامور. ونكست الاعلام في هونغ كونغ وتوقفت البورصة دقيقة صمت حدادا على الضحايا. ونشرت الصحف صورا عديدة للحادث المفجع، وكتب بعضها عناوينه باللغة الكانتونية بالاسود بدل الاحمر حدادا على الضحايا. وانتقدت الافتتاحيات بشدة السلطات الفيليبينية.
وكتبت هونغ كونغ ايكونوميك جورنال ان "عددا كبيرا من الشرطيين حاولوا عبثا اقتحام الحافلة طوال لاكثر من نصف ساعة. ان تدني مستواهم المهني وقلة التخطيط يثيران الغضب والحزن". وتساءلت صحيفة ستاندارد "لماذا فشلت العملية؟" داعية حكومة هونغ كونغ الى "مطالبة مانيلا بالرد على العديد من الاسئلة".
من جانبه، اعرب رئيس حكومة هونغ كونغ دونالد تسانغ عن اسفه لعدم تمكنه من التواصل مع الرئيس الفيليبيني طوال يوم الاثنين، وطالب بشروح حول ما آلت اليه الازمة.
واعلنت سفارة الصين في مانيلا في بيان ان "الحكومة الصينية تدين بقوة الفظائع التي ارتكبها محتجز الرهائن" وحضت نظيرتها الفيليبينية على "السهر على امن المواطنين الصينيين في الفيليبين".
وخصصت طائرتان من شركة كاثاي باسيفيك في هونغ كونغ لنقل عائلات الضحايا واطباء واختصاصيين نفسيين. وطلبت سلطات هونغ كونغ من مواطنيها عدم التوجه الى الفيليبين بينما اعلنت وكالات السفر انها ستلغي كل رحلاتها التي كانت مقررة الى الارخبيل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.