تخفيضات في أسعار اللحوم الحمراء خلال فترة العيد    الترجي الرياضي: محمود الخطيب يرد التحية لحمدي المدب.. وغدا الاجتماع لمواجهة الأهلي    كأس العرب للأواسط: المنتخب التونسي يتخطى أوزبكستان.. ويتأهل إلى الدور الثاني    المنحى التنازلي يلازم "توننداكس" مع اقفال حصة الخميس    بماذا يطالب أصحاب الفرق الموسيقية في المنستير؟    نابل: تسجيل 4 وفيات و322 إصابة جديدة بفيروس كورونا    الهيئة الوطنية لمجابهة كورونا في حالة انعقاد دائم وإجراءات جديدة مرتقبة غدا الجمعة    مدنين: إنقاذ نحو 300 مهاجر غير نظامي تعطل مركبهم    متى قتل سمك القرش أول إنسان؟.. دراسة تكشف الزمان    هذا ما قاله وزير الفلاحة بخصوص "استيراد القمح الفاسد عبر ميناء سوسة"    الرقاب: انتحار كهل شنقا...لهذه الاسباب    سجين يُناقش مشروع التخرج للحصول على الإجازة التطبيقية    الدكتورة هند شلبي العالمة الزيتونية في ذمّة الله    القبض على امراة سورية دلست العملة وهربتها نحو تركيا    الافراج مؤقتا عن "سواغ مان"    تفاصيل اختتام الورشة الفنية للافلام القصيرة "حكايات عرائس"    سحب قرعة ملحق تصفيات كأس آسيا لكرة القدم 2023    مروان العباسي: "البنك المركزي بصدد تغيير القوانين لاعتماد العملة الرقمية في أقرب وقت"    فتحي العيادي: لقاء الرئيس سعيّد بالغنوشي كان "مُطوّلا وإيجابيا ومهما"    المعتمديات التي تشهد معدل إنتشار عدوى مرتفع جدّا (أكثر من 400 حالة على كل 100 ألف ساكن)    الكاف: إعلان الحجر الصحي الشامل وهذه تفاصيله    وقفة مع تظاهرة "نظرات على الوثائقي"    نزار يعيش: كوفيد -19 يرفع مديونية القارة الإفريقية إلى حوالي 15%    اللجنة العلمية: لا يمكن اقرار الحجر الصحي الشامل على كامل البلاد    الآبار العميقة بوحبيب وتازغران بالهوارية تعرضت الى عمل اجرامي تسبب في انقطاع مياه الشرب    رئيس الدولة، بمناسبة ذكرى انبعاث الجيش الوطني …"المؤسسة العسكرية مدرسة لقيم التضحية والقيام بالواجب"    محمد عياش: نسعى لتشريف الكرة الطائرة التونسية في أولمبياد طوكيو    إحباط ثلاث عمليات تهريب بسوسة وقابس وصفاقس وحجز بضاعة بقيمة 119 ألف دينار    عصابة لسرقة المواشي تطلق النار على دورية امنية بالكاف: مصدر أمني يوضح    مرصد الدفاع عن مدنية الدولة يستنكر قيام "مدرسة قرآنية بالاحتفال بلبس فتيات للحجاب"    درّة ميلاد: "80% من النزل خسرت أكثر من 50% من رقم معاملاتها عام 2020"    غلق مطاري النفيضة والمنستير بسبب الاضرابات    رئيس الحكومة يعقد سلسلة من اللقاءات مع الكتل الداعمة للعمل الحكومي    الحكومة الجزائرية تستقيل    كريستيانو رونالدو يواصل كتابة التاريخ    المكتب الجامعي لكرة القدم يقرر الدعوة إلى جلسة عامة عادية بداية شهر أوت    عاجل: تفاصيل إطلاق نار على دورية للحرس الوطني بالكاف..    الجزيري: رحلات التونيسار كثفت زيارات وزراء ليبين لبحث الإستثمار    المتلوي: الإطاحة بخلية إرهابية    في ذكرى رحيل سعاد حسني... عائشة عطية تستعيد روح السندريلا    عرض حبوبة في مهرجان قرطاج ..أكثر من 40 عازفا و مفاجأة نسائية في الغناء    الروائية حبيبة المحرزي ل«الشروق»: الملتقيات الأدبية أصبحت مجالا للاستعراض والشهرة الزائفة !    وزارة الدفاع تنفي    القائمة الجديدة لمديري الإدارات المركزية التابعة لوزارة الداخلية    ليبيا: تقدّم في اتجاه انسحاب القوات الأجنبية من البلاد    النتائج الرسميّة للانتخابات التشريعية الجزائرية    أخبار الترجي الرياضي : اليوم السفر الى القاهرة والمحاسبة بعد مواجهة الاهلي    برنامج مباريات ثمن نهائي كأس أمم أوروبا    حدث اليوم .. تفاهمات مؤتمر «برلين 2» ...خروج وشيك للمرتزقة من ليبيا    تونس: هكذا سيكون الطقس اليوم    البورصة السياسيّة .. في صعود.. لطفي زيتون (وزير سابق)    بدء بيع أضاحي العيد    مع الشروق..تونس إلى أين سيدي الرئيس؟    في الذكرى 25 لوفاته..الشيخ سالم الضيف: المربّي الزيتوني والمناضل الدستوري الفذّ    المخرجة التونسية كوثر بن هنية ضمن لجنة تحكيم الأفلام القصيرة ومسابقة أفلام المدارس خلال مهرجان كان 2021    داعش التي تنام بيننا... في تفكيك العقل التونسي    انطلاق فعاليات الدورة الثالثة لمهرجان قابس سينما فن    رئيس اتحاد الكتاب التونسيين في افتتاح معرض الكتاب التونسي: "أيها الكتاب....لا حظ لكم في هذا الوطن"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تحكيم : رئيس ناد يعتدي على حكم : وعلى الدنيا السلام
نشر في التونسية يوم 05 - 05 - 2016

لم يعد الاعتداء على الحكام من قبيل الأحداث الاستثنائية والحالات الخاصة ومن قبيل « الشاذّ يحفظ ولا يقاس عليه» بل أصبح حالة عادية ونصاب بالذهول عندما لا يقع الاعتداء على حكم ما فقد بات الأمر « كالملح لا يغيب عن طعام » وآخر ما بلغ مسامعنا هو تعرّض الحكم محرز المالكي إلى الاعتداء يوم أمس بملعب القلعة الكبرى ولكن الجديد في المسألة أن المعتدي هذه المرة ليس لاعبا أو مرافقا أو متفرّجا بل رئيس ناد. نعم , رئيس ناد. أتريدون معرفة ما حصل؟ وصل لقاء خطاف القلعة الكبرى وأمل جربة وهو لقاء متأخر لحساب الدور ثمن النهائي لكأس الرابطة بروموسبور إلى دقيقته الواحدة والستين وكانت النتيجة آنذاك هدفين لهدف لصالح الفريق الضيف عندما أعلن المساعد خالد الزاير عن رمية تماس لصالح الأمل فثارت ثائرة المدعو عصام الشواري ( ابن رئيس الخطاف ) فتوجّه نحو المساعد وأشبعه سبّا وشتما ( سب الوالدين والجلالة ) فأسرع الحكم الرابع شاذلي مملوك لحماية زميله ونجدته فما كان من عصام سوى خنقه ثم لكمه في وجهه عندها جاء الحكم محرز المالكي ليفض الإشكالية ويعاين ما يحصل من فوضى فإذ برئيس النادي ناصر الشواري يأتيه من الخلف وسدد له لكمة على مستوى الظهر وفرّ هاربا تحت أنظار المراقب ومندوب الرابطة والأمن. رئيس الخطاف لم يكن مسجلا على ورقة المقابلة ولكنه « تسلوس» بين الشوطين إلى حافة الميدان وكان ما كان. محرز المالكي قدّم قضية عدلية ضد المعتدي وينوي مبدئيا متابعة الموضوع بكل جدية ككل زملائه ولكن ستكون النهاية كسابقاتها حيث سيقبر الملف وتكثر التدخلات وعفا الله عما سلف. لقد بلغ السيل الزبي وطفح الكيل ولكن ما هي النتيجة ؟ الاعتداءات لن تقف عند هذا الحد وبما أن التجربة أثبتت أن لا أحد ممن اعتدوا على الحكام نال العقاب الذي يستحقه فإن الأمور ستتطوّر أكثر. فاللاعب الذي يعتدي على حكم ويتم شطبه مدى الحياة تنزل عقوبته إلى 8 مقابلات لدى لجنة الاستئناف وإذا ما أكدت اللجنة العقوبة فإن الجامعة بعد عامين ستعفو عنه. المرافق الذي يعتدي على حكم يعاقب ب 24 شهرا بمنعه من الجلوس على البنك. ولكن أين جبر الضرر ؟ نستطيع أن نكتب كتبا عن هذه الحالات ولكن لن يتغيّر شيئا ما دامت الإرادة غير متوفّرة لدى المسؤولين عن القطاع و لدى الجامعة. مسؤولو الأندية أهم بكثير من الحكام بالنسبة للجامعة. فهم لا يمثّلون شيئا مقارنة بالأندية. وما دام الحكام راضون بالذل والمهانة فليفرحوا بنصيبهم من الدنيا : السب والشتم والاعتداء البدني وعدم الخلاص لعام ونصف وتمارين في ظروف قاسية جدا وظروف تنقل مزرية وما إلى ذلك من الوهن ومع ذلك فهم «فرحون مسرورون». فالتعيين يمرّ قبل كل شيئ وإرضاء « أولي الأمر منهم» هو غايتهم. وبالتالي فليكن لهم ما هم في غفلة عنه.
«الدعمي» يراقب لقاء الأهلي الليبي ومصر المقصة غدا
سيراقب مراد الدعمي بعد ظهر غدا لقاء الذهاب للدور ثمن النهائي مكرّر بين الأهلي الليبي ونادي مصر المقصة الذي يحتضنه ملعب شاذلي زويتن على الساعة الرابعة ويديره طاقم تحكيم موريطاني بقيادة علي المغيفري.
بعد «بن شريفة», «عبد اللاوي» يدفع ثمن قرابته لمكرم اللقام
جاءتنا بعض الملاحظات بخصوص ما كتبناه حول تعيين الحكم مهدي البكوش لإدارة لقاء اتحاد أجيم ونجم الجم يوم أمس في كأس الرابطة وقد أوضحت لنا رابطة سوسة أن التعيين الأوّل جاء فيه اسم جوهر يوسف وليس فرج عبد اللاوي فتم إعلام إدارة التحكيم أن يوسف سافر إلى فرنسا وبإمكان فرج عبد اللاوي تعويضه لكن محمد الدبابي عيّن مهدي البكوش مكانه ولم يفكر أبدا في عبد اللاوي وحصلت لخبطة لدى عضو من إدارة التحكيم الذي ذكر لنا اسم عبد اللاوي عوضا عن جوهر يوسف في مرحلة أولى فهو خطأ فقط وليس تعيينا رسميا. إلى هنا تبدو الأمور عادية ولكن ما هو غير عادي هو لماذا رفض الدبابي تعيين فرج عبد اللاوي عندما اقترحته رابطة سوسة ؟ بحثنا في المسألة فوجدنا أن عبد اللاوي الذي يعتبر من خيرة حكام رابطة سوسة الشبان والذي تكهن له الدبابي نفسه بمستقبل كبير هو ابن أخت الحكم الدولي السابق مكرم اللقام والذي يشن حملة شعواء ضد إدارة التحكيم والجامعة وهو ما جعله يدفع الثمن باهظا مثلما حصل لمحمد بن شريفة ابن أخت سليم الجديدي والذي لا تروق تحاليله في الأحد الرّياضي لإدارة التحكيم. إذن يذهب فرج ضحية لكونه ابن أخت مكرم فمنذ يوم 2 جانفي الماضي لم يقع تعيينه بالرابطة الثالثة أي خلال الجولة العاشرة ( شبيبة العمران وشبيبة سكرة ) وهو ثالث لقاء له آنذاك. اتقوا الله ولا تخلطوا الأمور فدعوا عبد اللاوي وشأنه فمن قال لكم إنه يوافق مواقف خاله ؟
حكام نصف النهائي لكأس تونس
عيّن رياض الحرزي رئيس لجنة تحكيم الشبان حكام الأدوار نصف النهائية التي ستدور نهاية هذا الأسبوع وفي مايلي قائمة الحكام المعيّنين :
نخبة:
النادي البنزرتي – النجم الساحلي ( مجدي بلحاج علي )
النادي الصفاقسي – مستقبل المرسى ( حمزة جعيد )
أواسط :
النادي الصفاقسي – أمل حمام سوسة ( حسام سعد الله )
نادي حمام الأنف – الملعب التونسي ( محمد الفني )
أصاغر «أ» :
النادي الصفاقسي – مستقبل قابس ( رامي المهدوي )
الاتحاد المنستيري – الترجي الرياضي ( زهير الفرحاني )
أصاغر «ب»:
الترجي الرياضي – نادي حمام الأنف ( ياسين سواكة )
النادي الإفريقي – شبيبة القيروان ( محمد بالشيخ )
أداني «أ» :
النادي البنزرتي – النادي الصفاقسي ( سفيان جبارة )
النادي الإفريقي – الملعب التونسي ( وائل المجردي )
أداني «ب» :
الملعب التونسي – النادي البنزرتي ( عبد السلام ماني )
نادي حمام الأنف – المدرسة الفيدرالية ( أشرف البوسالمي )


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.